جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 528 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نبيل عبد الرؤوف البطراوي : لماذا الأستهجان من فوز الأخوان؟؟؟
بتاريخ الأثنين 05 ديسمبر 2011 الموضوع: قضايا وآراء

لماذا الأستهجان من فوز الأخوان؟؟؟
نبيل عبد الرؤوف البطراوي
هل الوطن والوطنية والانتماء والولاء حكرا على احد من أبناء الوطن الواحد دون غيره ,أو حكرا على حزب أو جماعة أو فئة أو طائفة دون غيرها؟فالوطن للجميع ومن حق الجميع إن يعيش


لماذا الأستهجان من فوز الأخوان؟؟؟
نبيل عبد الرؤوف البطراوي
هل الوطن والوطنية والانتماء والولاء حكرا على احد من أبناء الوطن الواحد دون غيره ,أو حكرا على حزب أو جماعة أو فئة أو طائفة دون غيرها؟فالوطن للجميع ومن حق الجميع إن يعيش ويموت فيه ومن حق الجميع إن يصبح رجل مجتمع ليخدم بلده بالطريقة التي يراها طالما طرح برنامج انتخابي واستطاع إن يقنع شريحة من مجتمعه فيه بحيث لا يكون يخالف العادات والتقاليد والقيم المجتمعية المجمع عليها الجميع وخاصة ونحن عرب نعيش في ظلال عروبتنا وديننا الإسلامي الحنيف ويشاركنا في هذا العيش شركاءنا في الوطن في بعض الأقطار من الإخوة أصحاب الدين المسيحي أو أصحاب المذاهب غير السنية وهذا الاختلاف يجب إن لا يسلب أحدا وطنيته طالما انه يمارس نشاطه في ظل الوطنية دون اللواءات الخارجية لدينه أو لمذهبه
ونحن اليوم في موسم عكاظ الديمقراطي هذا الموسم الذي كانت العرب في الجزيرة العربية تجتمع فيه من عدة قبائل كلن ليعرض بضاعته سواء كانت العينية أو الأدبية والشعرية وكلن يدلل عليها ما أعطاه إياه الله من فصاحة اللسان وقدرة البيان لكي يجلب من يهوى الشراء أو السماع ...وبعد انفضاض الموسم من باع يعود وهو سعيد بما حصل عليه ومن تمكن من جلب الأذان لفصاحة اللسان والقدرة على البيان ومحاكاة الوجدان تعلق معلقته على الجدران ليصبح علما على مر الزمان
واليوم الشارع العربي يعيش نفس الموسم لحية خفيفة ولحية كثيفة وجلباب طويل وأخر قصير وبدله وتحليل المحرم بالأمس واليوم(الضرورات تبيح المحذورات)وموسم إفتاء عصري إلى حد انه قد يصبح وزير السياحة سلفي
بالطبع هذا أمر طبيعي جدا طالما قبل الجميع اللعب في ملعب الديمقراطية ولم يكن الأمر في سقيفة بني ساعدة التي اجتمع فيها المهاجرين والأنصار لاختيار خليفة للرسول عليه السلام
وخاصة إن دول ما يسمى بالربيع العربي لن تحجز عنهم أموال المقاصة فليس لهم مقاصة مثلنا ولا توجد شروط للرباعية يجب الاعتراف بها لأنه لا توجد عندهم رباعية ,وغازلتهم أمريكيا قبل موسم السوق يبدو إن اللحى فيها اختلاف!وهم ليسوا بحاجة لذهاب إلى مجلس الأمن لأنهم دول قائمة وخاصة ,إذا ما خرجت منهم التطمينات على الاتفاقات وحقوق البنات وبعد هذا لا يهم الحاكم ملتحي أو غير ملتحي يقبل وزيرة الخارجية الأمريكية أو لا يقبلها تضع منديل على شعرها أو لا تضع فهذه أمور شكلية لا تقدم ,كذا لا يهم الشعارات واليافطات والرايات ,
المهم إن تغرق هذه الأحزاب في داخلها ولا تفكر في المحيط والفضاء الذي حولها أكثر من سآلفها ,من خلال تدجين الجيران لكي لا يجلبوا الويل والإحزان ويشعروا بالقصور والخذلان ممن كان يعيش في الوجدان وهنا كان مربط الفرس في لحلحه ملف المصالحة الداخلية والقبول بالمقاومة الشعبية والتي هي مطلب وديدن وطني منذ سنوات وكانت سياسة السلطة الوطنية تدعو الجميع باعتماد هذا النهج للخروج من أزمتنا ووضع برنامج وطني جامع وشامل يصهر الجميع في إطار المشروع الوطني المعتمد على مقدراتنا الذاتية لان محيطنا قد يكون سندا معنويا لا أكثر وعلى أكثر تقدير ماديا في حال أوعز إليهم من قبل العم سام .
كل هذا يجب إن يكون مطمئن إلى حد بعيد للوطنيين الصادقين الحقيقيين الذين يؤمنوا بأنهم الأمناء حقا على هذا الوطن الجميل بالصدق والاقتراب من أهله وأصحابه لا النظريين من أبراج عاجية ويعتقدون بان الشعوب رهن إشارتهم نعم إن الشعوب ترى وتعي الفشل في تجارب الآخرين في الصومال والسودان وهؤلاء مشربهم واحد ولكن أعمتهم السلطة ودهاليزها ليدمر الوطن في واحد ويقسم في الأخر,يجب إن يكون مفرح خوض هذا الفريق تجربة الحكم لكي لا يبقوا في صفوف الناقد فالنقد على الدوام أسهل من الكتابة والإبداع ,والدخول إلى المعترك يكشف المعدن ويظهر النفوس على حقيقتها كما يعري الأفكار وواقعية تطبيقها وهنا يجب عدم الاكتفاء دوما بالقول بان الموروث ثقيل والركون إلى هذا وكأنه المخرج من حالة الفشل لا سمح الله فايطاليا لم يتركها برلسكوني ولا رئيس وزراء اليونان السابق جورج باباندريو لم يتركا الحكم على بحر من الذهب بل بحر من الديون من هنا يجب عدم الركون إلى كل محاولات التضييق والإفشال المهم إن تكون في الإطار الديمقراطي والوطني بحيث لا يخسر مشروعنا الوطني كباقي ديمقراطيات الأرض العصرية وليأخذ من يصل إلى البرلمان والحكم وقته وحقه في الإدارة والإبداع واحترام القوانين التي تكفل الحريات العامة والخاصة في إطار الديمقراطية أما إذا كان التضييق من الأعداء فيجب قدح زند الإبداع
وأخيرا يجب إن نعي نحن كفلسطينيين بأننا ما زلنا تحت الاحتلال وان مشروعنا الوطني لم يكتمل فلم تحرر البلاد ولا العباد من هنا يجب جلب الكل الوطني في بدوقة واحدة كلن بقدراته ولا ينظر أحدا لقصور الأخر بل يجب إن يكمله ولا ننظر إلى المكان الفارغ بل إلى المليء لكي نتمكن من العبور إلى بر الأمان ولتكن الديمقراطية لنا العنوان/

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية