جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 226 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: جمال أبو لاشين : حضارة الشعوب تهزم سياسة أمريكا في اليونسكو
بتاريخ الأربعاء 02 نوفمبر 2011 الموضوع: قضايا وآراء


حضارة الشعوب تهزم سياسة أمريكا في اليونسكو


بقلم / جمال أبو لاشين
مدير الدراسات بالمركز القومي

منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة " اليونسكو " وكالة متخصصة تتبع الأمم المتحدة ، ومن ضمن أهدافها إحلال السلام والأمن في العالم من خلال التعاون الثقافي والتربوي التعليمي بين الشعوب


حضارة الشعوب تهزم سياسة أمريكا في اليونسكو

بقلم / جمال أبو لاشين
مدير الدراسات بالمركز القومي

منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة " اليونسكو " وكالة متخصصة تتبع الأمم المتحدة ، ومن ضمن أهدافها إحلال السلام والأمن في العالم من خلال التعاون الثقافي والتربوي التعليمي بين الشعوب ن وإحدى مهامها الرئيسية حماية التراث الثقافي العالمي والنهوض بالحريات الأساسية التي يجمع عليها المجتمع الدولي كمبدأ أساسي لمجتمع حر وديمقراطي ، ويتعاون في تطبيق تلك المبادئ 191 دولة جميعها أعضاء في تلك المنظمة ، ولأن الثقافي والتعليمي لايمكن فصله عن السياسي والاقتصادي ، ولأن الدول المقهورة في ازدياد بحكم الصلف والهيمنة والاستبداد الامريكى تعرضت تلك المنظمة على الدوام لانتقاد الأمريكان وحليفتها بريطانيا بلد المنشأ ، فتارة تتهم منظمة اليونسكو بأنها منبر للشيوعيين كما جرى في حقبة السبعينات والثمانينات ، وتارة تتهم بأنها منبر للدول الفقيرة و والنامية ودول العالم الثالث لمهاجمة الغرب ، فما الذي يخيف أمريكا لهذا الحد من تلك المنظمة ؟!

تمتاز الولايات المتحدة وسط الدول المتقدمة بافتقارها للتاريخ والحضارة ، لذا تجد ثقافتها الطاغية هي ثقافة مادية بحتة خالية من أي تراث شعبي ، فمنذ نشأتها أواخر القرن الثامن عشر استوطنت استيطانا احلاليا الأرض الأمريكية " العالم الجديد وقتها " وأبادت سكانها الأصليين من الهنود الحمر وغيبتهم ماديا وفكريا ، ولم يبقى من أعدادهم التي تجاوزت الأربعين مليونا سوى مليونان تبعثروا في أنحاء القارة هربا من القتل والدمار . وكانت الثروة هي الهدف الاساسى لاحتلال القارة ، ومع التقدم الصناعي والتكنولوجي أصبحت أمريكا مدججة بالأسلحة النووية والصواريخ عابرة القارات بما يفوق أوروبا مجتمعة بمراحل ، فكانت ثقافة القتل والتدمير هو ماتتفوق فيه ، وأصبح تصدير تلك الثقافة للشعوب الأخرى إستراتيجية ضمن أيديولوجيا الاستهلاك التي طغت على العالم ، فكان المدفع والصاروخ والقنبلة هم الأثر الثقافي الذي خلفته وراءها ، وتشدو أحيانا بمعاني تتوق إليها ولا تطبقها كحق الشعوب في تقرير مصيرها ومبادئ الحرية والعدالة ، حتى تمثالها الذي تعتز به وهو يقف حاملا مشعل الحرية لم تصنعه بل قدم هدية لها من فرنسا .

لكل هذا لم يفاجئنا الموقف الامريكى المعادى لحقوقنا الوطنية والمنحازة دوما إلى إسرائيل صاحبة التجربة المشابهة واللتان حولتا اليونسكو لمنبر سياسي لأنهما لاتعرفان ماذا تعنى ثقافة الشعوب وحضارتها ، ولكن فوجئنا بالموقف الدنماركى الممتنع عن التصويت والأكثر غرابة تصريحات وزير خارجيتها الجديد والمرشح عن المعارضة بصفته زعيم حزب الشعب الاشتراكي " فيلي سوندال " والتي تناسى فيها موقفه أثناء الانتخابات الدنماركية حيث كان له موقف واضح من إعلان الدولة الفلسطينية قال فيه ( انه من الضروري الاعتراف بالدولة الفلسطينية وحدوث ذلك هو خطوة بديهية ، وانه سيعمل مع دول أخرى في الاتحاد الاوروبى من أجل انضمام فلسطين للأمم المتحدة ) واليوم وبعد أن فاز في الانتخابات وأصبح وزيرا للخارجية ارتجف في أول احتكاك سياسي بالقضية الفلسطينية بامتناع دولته عن التصويت وكان عذره الأقبح في قوله ( انه يجب على فلسطين أن تدخل من الباب الأمامي وليس الباب الخلفي ) .

وردا على تصريحه أقول أن الاحتلال الاسرائيلى هو آخر الاحتلالات في العالم ، وأن قضيتنا الوحيدة التي لم تجد لها حلا والقرارات الأممية بالحق الفلسطيني تملأ أروقة الأمم المتحدة يعلوها الغبار ، وأن الشرعية الدولية التي لجأنا لها حاملين غصن الزيتون منذ العام 1974 لنيل حقوقنا المشروعة لاتزال تراوح مكانها رغم أنها السبب في قيام دولة إسرائيل ، أليس تجاهل العالم لقرار التقسيم ورمى سبب عدم تحقيقه علينا إلا مجافاة لحقيقة ساطعة مفادها أن العالم أراد لإسرائيل أن تنشئ دولتها في حين لم يكترث لمصيرنا ، أليست سبعة عشر عاما من عمر السلطة الفلسطينية ومفاوضاتها مع إسرائيل دخولا من الباب الأمامي ، فكيف أصبحتم ترون أن اللجوء للشرعية والإجماع الدولي دخولا من الباب الخلفي ، فنحن لم نعقد صفقة أسلحة أو طائرات أف 16 لندمر إسرائيل التي تمعن في قتلنا يوميا بالأسلحة الأمريكية ، ولم نبتاع مفاعلا نوويا يهدد السلم العالمي ، أم أن إسرائيل التي أبقتنا في حدود 22 % من مساحة فلسطين التاريخية محاصرين من كل جانب ومهددين بالمستوطنات والحواجز المنتشرة فئ كل مكان أصبحت هي العنوان للثقافة والسلم العالمي .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية