جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 307 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: إسراء حسن أبو عودة : علامات استفهام في أقسام الولادة ؟؟
بتاريخ الجمعة 07 أكتوبر 2011 الموضوع: قضايا وآراء

علامات استفهام في أقسام الولادة ؟؟

بقلم: إسراء حسن أبو عودة
رحلة ألبوم صور سافرت فيها هناك , بعيدا عن هذا العالم الكبير , بعيدا عن بيتي وأسرتي و حياتي , سافرت إلي عالم صغير وحياة غريبة ,


علامات استفهام في أقسام الولادة ؟؟

بقلم: إسراء حسن أبو عودة
 
رحلة ألبوم صور سافرت فيها هناك , بعيدا عن هذا العالم الكبير , بعيدا عن بيتي وأسرتي و حياتي , سافرت إلي عالم صغير وحياة غريبة , جميلة , ممتعة , مشوقة لسماع أصوات الأجنة عندما تخرج من عالمهم الصغير في بطون أمهاتهم إلي عالمهم الكبير الذي ينتظرهم , ما أروع تلك اللحظات التي تنتظرها أي أم لمشاهدة فلذة كبدها ،فكلما اشتد آلام مخاضها , ولم تستطع الوقوف علي قدميها , اشتدت معها شوقها وحنينها لرؤية طفلها الجميل , ولكن نساء غزة باختلاف نساء العالم تبدأ رحلة عذابهن منذ بداية دخولهن مذبح الولادة ، نظرا لما يتعرضن له من ضرب وتعنيف وإهمال من قبل الأطباء والممرضين . "قضية تعنيف النساء في أقسام الولادة بالمستشفيات" قضية تم تناولها بين النساء الحوامل وذويهم , كانت على نطاق ضيق بين الأم وابنتها وجارتها وصديقتها فقط , أما اليوم اتسع الخبر , وانتشر علي وسائل الإعلام الالكترونية كافة , وصل إلي العديد لمن يهمهم الأمر ربما لأن التقارير والقصص التي نشرت أزعجتهم واستفزتهم , لكن من أي ناحية أزعجتهم ؟ هل أزعجتهم من ناحية أنهم لم يصدقوا ما تم تناوله عبر مواقع الإعلام , واعتبروها خزعبلات وخرافات نسائية ؟ أم استفزتهم لمعرفتهم بما يحصل في أكشاك الولادة من ضرب النساء وإلقاء الشتائم والكلام الغير لائق عليهم ولم يعجبهم ما حصل ؟ ويريدون حلا جذريا ً للموضوع ومحاسبة المسئولين ؟ أم ماذا ؟ سمعنا الكثير من قبل الأطباء أنه ما تم تناوله خارج عن الصحة , وقاموا بإجراء تحقيقات مع الأطباء ولم يحدث ذلك الأمر معهم , وأن أي شيئ من هذا القبيل يتم تحويله إلي المحاسبة ومعاقبته . لكن لا يوجد إنسان علي وجه الكرة الأرضية يعترف بخطئه , ودائما يحاول تبرير نفسه , وإلقاء اللوم علي خصمه , فمن الطبيعي أن تدافع وزارة الصحة أو مسئولي المستشفيات الحكومية علي الأطباء العاملين معهم , وإنكار صحة ما تم ذكره , وتحويل القضية إلي سوء فهم بين الطبيب والمريضة . ومع ساعات الانتظار الطويلة خارج كشك الولادة , وحالات ترجى الأطباء والممرضات التي لم تنتهي , فمن شدة الألم والنزيف عند المرأة التي يشتد عليها المخاض , تصبح في غير وعيها , تتألم وتصرخ وتبكي من هول الوجع, فتبدأ بترجي الأطباء لفحصها لاطمئنانها على صحتها وصحة جنينها , منهم من يتقبل لطلبها ويكون أشبه بالملاك بالتعامل معها ويتفهم حالتها , ومنهم من لا يعجبه ذلك وربما يصرخ في وجهها , وهذا الكلام صحيح وحصل في المستشفيات الحكومية في القطاع . فمن الأولى علي الطبيب أن يكون بجانب المريضة في هذه اللحظات الحرجة والمخيفة عند الحامل , ويطمئنها بأنها ستضع جنينها بصحة جيدة , وأنها ستكون بخير , وأنها ستولد في حالة طبيعية وليست عملية قيصرية , وأننا جميعا ً بجانبك , ولم نتركك إلا وطفلك بين يديك ِ , وليس تأنيبها وشتمها والصراخ في وجهها , فهذا الأسلوب يزيد من مخاوفها , ويجعلها ترتعب من الطبيب الذي سيولدها وبالتالي ترفض التعامل معه أثناء ولادتها لأن باعتقادها أنه شبح الموت لديها . من الجانب الأخر يجب وجود الأمان الصحي , وتقديم الدعم النفسي للأطباء أولا ً لأنهم بحاجة إلي توعية وكيفية التعامل مع المرأة الحامل في وضعها الحساس , وتقديم الدعم النفسي لها , لأن المرأة الحامل في لحظات مجيء آلام المخاض لديها تكون مثل الأطفال بحاجة إلي كلمة بسيطة لتطمئنها علي صحتها وصحة جنينها. منظر بل مناظر غير مستحبة في أقسام الولادة في المستشفيات , رؤية النساء الحوامل يتكدسن بالممرات , حامل تتمشى حسب تعليمات الطبيب لتيسير عملية الولادة , وهى لا تكاد أن تصلب طولها , وترتمي بين ذراع أمها أو أختها المرافقة معها , وأخرى تشد بثياب مرافقتها وتصرخ من شدة الألم بدون وعي . حالات رشاوى , واسطة , محسوبية , تتم داخل أقسام الولادة , من المسئول هنا ؟! علي من نعرج في هذه القضية . إذا ً أصبحت أكثر من قضية " تعنيف , ضرب , سخرية من المرأة الحامل وكأنها مرتكبة جريمة بحملها , محسوبية , واسطة , حالات رشاوى , شتائم من العيار الثقيل " يعني أن من تتابع عند طبيبها الخاص في عيادته الخارجية , وتأتي إلي المستشفي الحكومي لتضع جنينها , يكون في استقبالها في كشك الولادة , وتيسير حالتها , وتطمينها , وإذا احتاجت لشيء ما ينفذه لها , أما المرأة التي لا تتابع في عيادة خارجية ولم تدفع مبلغ وقدره للطبيب المختص , إلها الله في المستشفيات الحكومية . وهذا يعني تفعيل دور فيتامين "و" . في حين أن بعض الأطباء يعتقدون أن ضرب المرأة الحامل خاصة التي تصرخ من شدة آلام المخاض أن ضربها يساعدها على الولادة, لأنها ستدفع جنينها للخارج ولا تضم عليه. المرأة عندما تصرخ , تصرخ من شدة الألم , ليس غية ً في الصراخ , صراخها نابع من ألم من تعسر حالتها فكلما زاد الوقت زاد وجعها وزاد إصرار جنينها للخروج للإحساس بوالدته التي تألمت وعانت الكثير من أجله , من أجل الحفاظ علي حياته , من أجل أن تراه وهو يناغيها , ويناديها ماما . لكن أود أن أتوقف هنا عند موقف ما , عندما يأتي رجال غريب إلي البيت يحتار رجل البيت كيف يخفي زوجته وأخته وابنته من البيت كي لا يراها صاحبه , لكن أصعق عندما أسمع من نساء عايشن تجربة في أقسام الولادة أنهم يبقون عراه في كشك الولادة لا يسترهن سوى خلقة ستارة ممزقة قاتمة , الطالع والنازل يسحب الستارة ليعرف من تجلس هنا , فعندما ينتهون من عملية توليدها , وتعجينها ما بعد الولادة , يتركونها كما هي مكشوفة ولا يتنازل أي طبيب لسحب غطاء عليها , أريد أن أتساءل هنا لو كانت زوجة طبيب ما محل هذا المرأة , وجاءت لتضع جنينها , لتركوها مكشوفة كل من "هب ودب " يتفرج عليها من طلبة امتياز , للممرضين , وممرضات , وزوار , وكأن المستشفى أصبحت سينما عرض . أين الخصوصية وأين حرمة الجسد في كشك الولادة ؟! هل هناك حالات يتم فيها العنف من قبل مقدمي الخدمات جميعا ً للنساء في كشك الولادة ؟! بالطبع تعرفون إجابة وزارة الصحة , والقائمين عليها , فلا داعي لذكرها . ( أطباء, ممرضات............ حالة ولادة...... ..... " شتم , ضرب , تأنيب , فقدان الجنين , ربما فقدان المرأة الحامل ) إذا ً حالات شتم من نوع جديد, ضرب, تأنيب, صراخ, من قبل الأطباء والممرضات للمرأة الحامل, وحالات مطالبة بفتح تحقيق في أي إهمال طبي لمعرفة ملابسات القضية. وبين هذا وذاك مناكفات وشكاوي لم ولن تنتهي إذا ما وجد رادع نفسي ووازع ديني من كلا الطرفين . ووجود محاسبة قانونية , لأن الطبيب إذا علم بأن هناك من يراقبه ويسجل له حركاته , يقي نفسه من الوقوع بالخطأ , وينسي بأن الله يراقبه , وكأنما أصبحت مراقبة البشر أهم , خوفا ً من فصله وتوقيفه عن العمل الخ ..... , ولكن إذا ما وجد ذلك يفعل ما يشاء , ويتلفظ بما يشاء .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية