جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 200 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: احسان بدرة : الكوفية الفلسطينية
بتاريخ الأربعاء 10 فبراير 2021 الموضوع: قضايا وآراء

الكوفية الفلسطينية  
بحث /احسان بدره


الكوفية الفلسطينية  
بحث /احسان بدره
الكوفية الفلسطينية.. تعرف أيضا بالسلك أو الحطة. بلونيها الأبيض و الأسود تعكس بساطة الحياة الفلاحية
ترمز الكوفية الفلسطينية (بلونيها الأبيض والأسود) إلىفلسطين، فأينما وجدت الكوفية وجدت فلسطين وقلبها النابض في كل مكان لتفوح منهارائحة الزيتون والبرتقال والزعفران، وهي رمزا دائما للرفض والمقاومة، وبالنسبةللعالم كله، رمزا للكفاح والحق ورمزا للفلسطيني
بدأ الفلسطينيون يرتدونالكوفية في ثورة عام 1936، حيث أصبحت رمزا للمناضلين الذين أعلنوا أيامها أنه يتعينعلى كل الناس أن يلبسوها. فكانت عندما تمر دورية البريطانيين على القهوة تجد كل منفيها يرتدي الكوفية، فلا يتمكنون من تمييز المناضلين من الناسالعاديين.
التفت الكوفية الفلسطينية على عنق عز الدين القسام وتشبعت بدماءالكثير من الشهداء، ولم يختلف على دلالتها أحد، لا من اليمين ولا من اليسار، فهيكوفية الفلاح والشاعر والمقاتل والرئيس، وهي كوفية الطفل والشاب والكهل، وهي شالالطالبة الجامعية وشال الزوجة والأخت. وليست الكوفية الفلسطينية البيضاء المنقطةبالأسود مجرد هوية فلسطينية جغرافية وشعبية، بل أصبحت هوية عربية وعالمية نضالية. كما لا يمكن القول إن هناك “حقوق ملكية” لهذه الهوية ولهذه الكوفية الآن، فها هوجوزيه بوفيه الناشط الفرنسي في حقوق الإنسان يرتديها، وكذلك نواب في مجلس العمومالبريطاني وصحافيون أجانب وكما يرتديها الآلاف من الشباب التقدمي في العالم،يرتديها أعضاء المنظمات الفدائية الفلسطينية
هذا وقد كانت الكوفية من ضمنعلامات ورموز أبجدية العلي الكاريكاتيرية التي زادت على خمسة وثمانين علامة ورمزاوإشارة لتدل على تجليات مختلفة ومعاني مختلفة. فالكوفية في لغة العلي كانت رمزالحياة ورمز البقاء الفلسطيني.
إن أكثر اللوحات البليغة المكثفة احتواءللمعاني الكثيرة للكوفية، تلك اللوحة التي صور فيها العلي الفقمازير الرخوية وهميزوّرون الهوية الفلسطينية باستعمالهم للكوفية/ الرمز استعمالا مشينا ومضللا. فقدأراد في هذه اللوحة أن يكشف ويفضح الفقمازير الرخوية الذين لا يمتون إلى فلسطينبصلة إلا من خلال تلويحهم بالكوفية ولبسهم واستعمالهم لها في كل مناسبة استعمالاتجاريا مزيفا.
وأخيرا أصبحت الكوفية مسؤولية كبيرة لكل من يرتديها في أنيكون على مستوى هذا الرمز العظيم ولا يجيرها لخدمة مشاعر إقليمية ما عاد لها مكانفي هذا الزمان، فالكوفية الفلسطينية أصبحت بمثابة “راية فلسطينية” ترفرف رمزاًلفلسطين في كل مكان في العالم
الكوفية و بنقشتها كـ(شبك و أسلاك شائكة) كانتتذكر بالفلاحين و الاضطهاد الطبقي من (الأفندية) ثم بالاضطهاد القومي منالإمبريالية و الصهيونية.. لتذكر و ترمز لاحقا" إلى الثورة الوطنية و النضال الأمميوإلى الرفض لما هو سائد و النضال لتغييره

قالوا عنها
الكوفيةالفلسطينية باتت في أوروبا رمزا لطلب العدالة والعلم الفلسطيني بات الحاضر الدائمفي كل تظاهرة تدافع عن قضية نبيلة
أن أماكن كثيرة في العالم لا يشتق فيها اسم الكوفية الفلسطينية من اسم عرفات, إلا أنّها رغم ذلك ستبقىمرتبطة في الذاكرة باسمه, فهو الزعيم الفلسطيني, الذي انسلخ الاحتلال في مواجهةحلمه إلى عشرات الوجوه وبدّل عشرات الزعماء, وبقي هو هو, يقولون فلسطين فيقولونياسر عرفات
اعتمر الاختيار الكوفية الفلسطينية والتي أصبحترمزا لفلسطين ونضالها وثورتها ضد الاحتلال وعنوانا لفلسطين في كافة أرجاء المعمورةحيث اقترنت الكوفية بفلسطين وبأبي عمار
فأينمارفرفت الكوفية الفلسطينية، رفرفت قيم العدالة والتحرر وحقوق الإنسان.
الكوفية (الحطة) التي تعتبر أبرز رمز مرتبط بالقضية الفلسطيني
الكوفية الفلسطينية رمزاً عالمياً لكسر القيود والتمرد على الظلم

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية