جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 534 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
سليم الودية: اللواء سليم الوادية يكتب : ياسامعين الصوت،،
بتاريخ الأحد 17 يناير 2021 الموضوع: قضايا وآراء

https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999467361.jpg
اللواء سليم الوادية يكتب : ياسامعين الصوت،،
مراسيم الانتخابات التشريعيه والرئاسه ،


اللواء سليم الوادية يكتب : ياسامعين الصوت،،
مراسيم الانتخابات التشريعيه والرئاسه ،
البدايه حسب المرسوم الاول يوم ٢١ مايو ٢٠٢١بعد اربعة اشهر ونصف وهي الانتخابات التي تعطلت بعد الانقلاب على الشرعيه ٢٠٠٧ من حركة حماس ،
لااريد ان ادخل في تفاصيل عما حدث وتحدثنا وكتبنا عنه ولكن اليوم مهم الاشاره الى ما اتوقعه في نتائج الانتخابات وانعكاسها على الواقع الفلسطيني الذي اتمنى ان يكون في الطريق الصحيح ولا ينتج عنه مزيداً من الخسارات والتحديات الفصائليه والتجمعات المستقله والافراد خاصة وان الشارع مؤهل بما تعرض له طيلة الفتره من يوم الانقلاب الى يومنا هذا من ظلم الاخوه وذو القربى من حماس التي مارست الساديه ضد الشعب وقتلت وكسرت الارجل وصابونة الارجل والاعتقال التعسفي والقهر المالي والضريبي وغياب فرص العمل للعمال والخريجين وغياب المشاريع التي كانت تسد احدى خانات الاحتياج المالي للبعض وتكميم الافواه والمعاناة من قطع التيار الكهربائي المتواصل والذي وصل الى اربعة ساعات تشغيل وانتشار مولدات الكهرباء غالية الثمن والتي يصل ثمن الكيوات منه اكثر من دولار امريكي ،
في الجانب الثاني فان السلطه وبقرارات غير مدروسه ومنها اقليميه وجهويه متعصبه وحاقده على غزه بدون سبب الا لانها مركز الاشعاع الثوري الشجاع ومركز الانتفاضه الاولى الكبرى وصلابة ابناؤها وعدم انكسارهم تلك القرارات التي بدأت بالاعتداء على حقوق الموظفين وقوات الامن العسكريه والامنيه بوقف امتيازاتهم المتعدده وقطع رواتب البعض بتقارير كيده واخرها كان خصم قيمة الراتب ب ٣٠٪؜ وبعد خصم الباقي بنسبة ٥٠٪؜ ،
شعبنا في قطاع غزه غير راض عن ممارسات حماس واجراءات السلطه وهذا ما يدعوا الى نقص في المشاركه بالانتخابات لانه غير راض عن الجهتان الحاكمتان في غزه والضفه ،
اما وضع الضفه فليس احسن حالاً بكثير من غزه حيث العمل ومركز الصرف المالي والقرارات التوظيفيه والقرارات الرئسيه والممارسات لبعض افراد الامن المختلفه ضد المواطنين والمعارضين على حد سواء مما ترك اصواتاً تعلو للتنديد واطلاق المظاهرات الرافضه للتسلط على الافراد والمؤسسات المجتمعيه وقرارات التعيين في المسؤوليات والمناصب الاداريه والقانونيه والوظائفيه والمخالفه بالرجل المناسب في المكان المناسب والتي اخرها كان تعيين قاضياً ثمانيا في العمر وكأنه مقطوع وصفه ولايوجد في صفوف الشباب حملة راية المستقبل اكفأ منه للموقع ،
وفي الجانب الاخر والذي يهمني الاشاره له وحتى لا نقع في المحظور كانتخابات ٢٠٠٦ ان يكون الاختيار للمرشح الافضل وطنياً ونضالياً وليس مزاجياً او تابعاً لابناء حركة فتح وان نبعد المحسوبيه والولاء للاشخاص المتنفذين في اعتماد المرشحين للتشريعي القادم ، وعليه يجب ان نعرف ان الانتخابات وان حصلت ان شاء الله يجب ان تكون دروس الانتخاب عام ٢٠٠٦ لتجاوز كل السلبيات التي اسقطت الدوائر لحركة فتح بشكل فاضح ومخزي ومنها الترشح لبعض الفتحاويين كمستقلين ولم يلتزموا بالقرارات الحركيه بالخصوص ،
هذه الانتخابات ستكون مختلفه عن ما سبقها من انتخابات في ظل حساسيات الصراع الفتحاوي الحمساوي بسبب الانقلاب ،تحزب الفصائل للموقف غير الصادق بتحميل ما حصل للمشروع الفلسطيني الوطني بالانقسام بين فتح وحماس ولم يجرأوا على وضع النقاط على الحروف ،
وعندنا ايضا مشروع التيار الديمقراطي للاصلاح بقيادة دحلان وزملائه والذي لا يضمن مسعاه وتعدد تحالفاته وامكانياته سيكون لها حسابات اخرى في لخبطة الاوراق وصناعة تحالفات لتسديد الضربات للشرعيه الفلسطينيه ،
كل ذلك اذا سار في الطريق الصحيح وحصلت الانتخابات ولم تفوذ حماس ماهي ضمانات عدم انقلاب ثاني على شرعية الانتخابات وعدم تسليم الحكومه والحكم للشرعيه المنتخبه ومن الضامن لذلك عربياً او دولياً ومجتمعياً ، نأمل طريق الصواب في الاختيار للمرشحين الوطنيين الاوفياء لقضيتهم المقدسه ،،

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية