جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 309 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
عبد الرحيم جاموس: عبد الرحيم جاموس :تطرف العلمانيين العرب ومواجهة قوى الشد العكسي !
بتاريخ السبت 01 أغسطس 2020 الموضوع: قضايا وآراء

تطرف العلمانيين العرب ومواجهة قوى الشد العكسي ..!
بقلم د. عبدالرحيم جاموس


تطرف العلمانيين العرب ومواجهة قوى الشد العكسي ..!
بقلم د. عبدالرحيم جاموس


لقد اضر تهافت وتطرف العلمانيين العرب بمسيرة التنوير والحداثة في الوطن العربي وجعلها عاحزة عن تحقيق اهدافها وغايات المجتمع العربي في التطور والتحرر والوحدة والنمو والإزدهار ،حيث وضع التنويريون والعلمانيون العرب انفسهم وفكرهم في حالة صراع ومواجهة مع العقيدة والدين الإسلامي ، وليس في مواجهة اشكاليات التخلف والإستعمار التي عانى ويعاني منها المجتمع العربي و من وطأتها الثقيلة ، لإعتقادهم السرابي و الخاطئ ان الدين الإسلامي هو سبب التخلف، ولم يتمكنوا من التفريق بين الدين والعقيدة وبين انحراف من استخدموا الدين لتبرير تسلطهم و جعلوا من انفسهم القيمين على فهم الدين وتفسيراته وفق حاجاتهم وضرورات تسيدهم وتسلطهم ، .. هنا يظهر بجلاء مدى استلاب العلمانيين العرب للعلمانية الأوروبية المطلقة بشكل كامل ، وهذا ما يعبر تعبيرا واضحا عن جهل العلمانيين العرب بظروف اوروبا ودور الكنيسة فيها في العصور الوسطى والتي مثلت الجمود والتخلف ولعبت الدور الرئيس في الصراع والحروب التي عاشتها المجتمعات الأوروبية وادخلتها في ظلم وظلام لا مثيل لهما ، و قد جعلوا من الدين وفهمه ومن المتدينين التناقض الرئيس للمجتمع العربي وهمهم الأساس ، وماثلوا بين دور الكنيسة المسيحية في اوروبا العصور الوسطى ودور المسجد و الدين في المجتمع العربي ، ما اعطى الأصوليين الإسلاميين وقواهم المختلفة والمتحالفة مع قوى الشد العكسي المجتمعي ، واعداء الحداثة والتنوير سلاحا قويا ومبررات بالغة الأهمية يرتكزون عليها في مواجهتهم للعلمانيين ولحركة التنوير ومقاومة مسيرة الحداثة والتطوير للمحتمعات العربية لتعارضها مع مصالحهم ، وأدى هذا الوضع المركب والمعقد والمربك الى اشغال المجتمع في مواجهات وصراعات فكرية وغيرها لا طائل منها ، تنهكه و تنعكس سلبا على حياته ومستقبله و لانهاية لها و تشل طاقاته وتبقيه يدور في حلقة مفرغة تحول دون تلمسه لإشكالياته الحقيقية ، المتمثلة في القضاء على التخلف واسبابه والتحرر من التبعية والإستعمار ، ابعدته عن امكانية تلمس طريقه الصحيح في التوصل الى وضع بناء استراتيجية ثقافية سياسية اقتصادية امنية واضحة المعالم لمسيرة التطور والبناء والنهوض التي يحتاجها المحتمع العربي للتحرر من واقع الإستعمار و التخلف والتبعية و التجزئة والنهوض الى مسيرة التقدم نحو واقع تفرضه ضرورات التحرر و التقدم والتطور والبناء الثقافي والسياسي والإقتصادي والأمن القومي والوحدة والإزدهار ..
فبات تقدم المجتمع العربي ضحية هذا الصراع المفتعل بين الفريقين ، العلمانيين الحداثيين التنويريين من جهة و الأصوليين وقوى الشد العكسي المجتمعي من جهة اخرى..
وللحديث بقية ..

01/08/2020م

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية