جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 630 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
علي ابوحبلة: على ابو حجلة : ليبيا وصراع أوروبي للاستحواذ على الثروة الليبية
بتاريخ الأربعاء 15 يوليو 2020 الموضوع: قضايا وآراء

ليبيا وصراع أوروبي للاستحواذ على الثروة الليبية
علي ابو حبلة


ليبيا وصراع أوروبي للاستحواذ على الثروة الليبية
علي ابو حبلة



انتقل الصراع على ليبيا من صراع الوكيل إلى صراع الأصيل وبات الصراع مفتوحا على مصراعيه وكل الاحتمالات مفتوحة بين محاور الصراع بين دول حلف الأطلسي، فبعد ان كان الصراع محصورا بقوى داخليه بات صراع بين دول الاتحاد الأوروبي المنضوية تحت لواء حلف الأطلسي، بعد هزيمة حفتر في معركة طرابلس ومساندة تركيا لحكومة السراج، فتحت الازمه الليبيه مناكفات بين باريس وتركيا، تصاعدت حدتها مع ازدياد التدخّل التركي العسكري وتغلغلها في ليبيا، ليصل الخلاف إلى ذروته مع تهديد باريس لأنقرة بعقوبات أوروبية، وتشهد العلاقات بين انقره وباريس توترا متزايدا بتبادل الطرفين اتهامات بخرق الحظر المفروض على إرسال الاسلحه الى ليبيا، فيما تتهم باريس أنقرة باستهداف الفرقاطة الفرنسية أثناء عملية مراقبة بحرية. بعد أن أوقفت فرنسا مشاركتها في عمليات المراقبة البحرية في إطار مهمّة « سي غارديان» التابعة لـ» حلف شمال الأطلسي» في المنطقة، أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، أنّ وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، سيجتمعون في 13 تموز/ يوليو بطلب من فرنسا، للتباحث في شأن تركيا. وقال أمام مجلس النواب الفرنسي: «فرض الاتحاد الأوروبي أصلاً عقوبات على تركيا بسبب عمليّات الحفر التي بدأتها تركيا في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص، ويمكن أيضاً النظر في فرض عقوبات أخرى».

تشترط فرنسا تحقيق أربعة مطالب، بينها أن «يؤكّد الحلفاء رسمياً تمسّكهم والتزامهم باحترام الحظر» على الأسلحة في ليبيا. كما تريد وضع « آلية أكثر دقة» لفضّ النزاعات داخل «الناتو». كذلك، تنتقد باريس بشدّة التدخل العسكري التركي في ليبيا لدعم حكومة «الوفاق الوطني» في طرابلس. في هذا السياق، حمّل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تركيا، الإثنين، «مسؤولية تاريخية وجنائية» في الصراع الليبي كدولة «تدّعي أنّها عضو في الناتو».

وبعيداً عن حرب التصريحات المتعلقة بحادثة الفرقاطة، شهدت الأسابيع الماضية تبادل البلدين لكثير من الاتهامات حول المسؤولية عن تأجيج الأزمة الليبية. تصعيد اللهجة الفرنسية تواصل على لسان الرئيس إيمانويل ماكرون، الذي اتهم تركيا بتوريد الجهاديين من سورية إلى ليبيا «بكثافة»، قائلاً إنها تتحمل مسؤولية «تاريخية وإجرامية» عما يحدث في هذا البلد، وهو ما قوبل برد من وزير الخارجية التركي الذي قال إن فرنسا تلعب دوراً «تدميريا» في ليبيا.

انتقادات ماكرون الأخيرة جاءت بعد حوالي أسبوع من تصريحات مشابهة أطلقها خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التونسي قيس سعيد، في العاصمة باريس، وقال فيها إن تركيا تمارس في ليبيا «لعبة خطرة» لا يمكن التسامح معها، وأن تدخلها في ليبيا يشكل تهديداً مباشراً لأوروبا والمنطقة. وتشير الزيارة التي قام بها وزير الخارجية اليوناني نيكوس دنتياس إلى مدينة طبرق ولقائه برئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح، إلى أن دولاً أوروبية أخرى بدأت تنخرط مباشرة في الملف الليبي. خاصة وأن دنتياس أدان من طبرق «الغزو التركي» لليبيا، بينما تمخضت الزيارة عن الإعلان عن تشكيل لجنة لترسيم الحدود البحرية مع اليونان من قبل سلطات شرق ليبيا فيما يبدو إجراء موازياً لاتفاقية ترسيم الحدود البحرية التي أعلنت تركيا عن توقيعها مع حكومة الوفاق أواخر العام الماضي. المواقف الاوروبيه تبدو متباينه فيما يتعلق بالاصطفاف داخل ليبيا، خاصة مع ما يتردد عن الدعم الإيطالي لحكومة الوفاق في ضوء زيارة وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو إلى طرابلس ولقائه رئيس حكومة الوفاق فايز السراج الأسبوع الماضي. كل ذلك في غياب موقف استراتيجي عربي فيما تعاني منه ليبيا من صراعات.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية