جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 735 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: شاكر فريد حسن : وحدة حركة ابناء البلد مطلب وطني وسياسي
بتاريخ الأربعاء 20 يوليو 2011 الموضوع: قضايا وآراء

وحدة حركة "ابناء البلد" مطلب وطني وسياسي
         شاكر فريد حسن
بشرنا الاخ المناضل محمد كناعنة (ابو اسعد) من خلف قضبان السجن، الذي يقبع فيه منذ عدة اسابيع بسبب مشاركته في فعاليات ونشاطات "يوم العودة" ،


وحدة حركة "ابناء البلد" مطلب وطني وسياسي
         شاكر فريد حسن
بشرنا الاخ المناضل محمد كناعنة (ابو اسعد) من خلف قضبان السجن، الذي يقبع فيه منذ عدة اسابيع بسبب مشاركته في فعاليات ونشاطات "يوم العودة" ، عن اتفاق الوحدة بين شقي حركة "ابناء البلد" ، هذه الحركة التي تآكلتها عبر السنين الماضية الانقسامات والانشقاقات العديدة ،نتيجة تباين المواقف السياسية والايديولوجية بين قادتها واعضائها التاريخيين.
و"ابناء البلد" هي حركة سياسية ووطنية عريقة تأسست في ام الفحم سنة 1972 من قبل عدد من الشباب المثقف الوطني الواعي والناهض المتمسك بعروبته وقوميته وهويته الفلسطينية ، وكان الهدف من تأسيسها هو المشاركة في الانتخابات المحلية وتعبئة الجماهير الفلسطينية وتجنيدها في معركة النضال الوطني والشعبي ضد السياسة العنصرية الاضطهادية الاسرائيلية من اجل اقامة الدولة الوطنية العلمانية   ، والعمل على اقامة مجتمع ديمقراطي واشتراكي موحد قائم على العدالة الاجتماعية والمساواة والحرية والديمقراطية ، ثم توسعت الحركة واقامت فروعاً لها في الجليل والمثلث.
وقد عانى اعضاء الحركة من الملاحقات السياسية والمطاردات البوليسية والسلطوية، وتم اعتقالهم اكثر من مرة، وفرضت الاقامات الجبرية عليهم.
وكان لحركة "ابناء البلد" دور تعبوي في نشر وتعميق الوعي الوطني الفلسطيني التقدمي الديمقراطي والمشاركة في الفعاليات الوطنية والنشاطات السياسية في ايام الارض وذكرى النكبة ويوم القدس والاقصى،وفي لجان الدفاع عن الاراضي ،ولجان الاغاثة لدعم صمود الاهل في الضفة والقطاع ابان الانتفاضة الفلسطينية الكبرى . كذلك كان لها مشاركات فاعلة في مخيمات العمل التطوعي في السبعينات والثمانينات من القرن الماضي ، وفي نشاطات اللجان التمثيلية لجماهيرنا العربية.
وبسبب الموقف من مسألة المشاركة في انتخابات الكنيست شهدت الحركة المزيد من الانشقاقات والتشرذمات ، التي أثرت على نشاطها وعملها على الساحة السياسية ، وانخرط العديد من اعضائها ومناصريها في "التجمع الوطني الديمقراطي"ونتيجة ذلك حدثت تغيرات على مبنى وهيكلية الحركة ، واصبح كل تيار يدعي انه الممثل الشرعي التاريخي للحركة من خلال البيانات السياسية  .
وقد جرت محاولات عدة وبذلت جهود حثيثة لاستعادة وحدة الحركة ، كضرورة موضوعية تفرضها تطورات الاحداث بفعل الثورات العربية ورياح التغيير العربي ، وتكللت هذه الجهود اخيراً بالاتفاق على الوحدة بين شقي الحركة . وهذا الحدث بلا شك يبهج قلب كل انسان فلسطيني غيور على وحدة العمل الوطني ، لأن هذه الوحدة تصب في صالح الحركة الوطنية الفلسطينية في الداخل، ولها تداعيات وانعكاسات ايجابية وتأثير على النضال الشعبي ضد سلب الارض وهدم البيوت وضد القوانين العنصرية المتفاقمة ـ وآخرها قانون المقاطعة ـ والممارسات القهرية والاضطهادية السلطوية. ومبروك ايها الاخوة اتفاق المصالحة وميثاق الوحدة ،ونحن بانتظار المراسيم .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية