جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 338 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
سليم الودية: اللواء سليم الوادية يكتب : ابو العبد العكلوك ايقونة فتح ،،
بتاريخ الثلاثاء 28 أبريل 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999467361.jpg
ياسامعين الصوت ،،
اللواء سليم الوادية يكتب : 
ابو العبد العكلوك ايقونة فتح ،،


ياسامعين الصوت ،،
اللواء سليم الوادية يكتب : 
ابو العبد العكلوك ايقونة فتح ،،


اليوبيل الفضي لاستشهاد ايقونة حركة التحرير الوطني الفلسطيني ( فتح )  ،
الاخ القائد الفتحاوي الطليعي عبد الكريم العكلوك ( ابو العبد العكلوك ) ابن مدينة دير البلح ، مدينة النخيل والساحل الجميل النظيف تتوسط مدن قطاع غزه وعاصمة المحافظه الوسطى ، ولد فيها وترعرع في مدارسها الابتدائيه والاعداديه والثانويه وبين نخيلها الباسق الذي يأبى الموت الا واقفاً، فضرب المثل بنخيلها واستند عليه القائد الثوري عميروش فلسطين الشجاع ابو علي اياد حين رددها في عجلون واحراش جرش اثناء حصاره عام ١٩٧١ نموت واقفين ولن نركع  ،،
في اوائل الستينات انتقل الاخ عبد الكريم العكلوك ليعمل في الجزائر التي فتحت ابوابها لطلائع التعريب ومعه العديد من الاخوه الفلسطينيين منهم الاخوه ممدوح صيدم وابوعلى اياد وممدوح صيدم ابوصبري وزهدي كيلاني وابراهيم ابو النجا وغيرهم من  الفلسطينيين والعرب ، 
كان الاخ خليل الوزير قد انتقل الى الجزائر وفتح مكتب لفتح بدعم من الثوره الجزائريه المنتصره على الاستعمار الفرنسي التحق الاخ ابو العبد مع الاخ ابوجهاد وبدأ العمل التنظيمي على الساحه الجزائريه وعدد من الطلائع منهم الاخ ابو صبري صيدم وابو خليل وافي وغيرهم من الطلائع الفلسطينيه ،
تم تغريغ الاخ ابو العبد للساحه السوريه اوائل عام ١٩٦٤ وعمل مع اخوه على الساحه السوريه منهم ابو الصلح الزواوي وزكريا عبد الرحيم ابو يحي  وجهاد قرشلي ابومنهل في مكتب للاعلام والدراسات الذي تحول الى مكتب للتعبئه والتنظيم ،،
في عام ١٩٦٤ عين ممثلاً لفتح في الصين الشعبيه وقام بدوره الثوري وتعزيز العلاقات الثنائيه مع الصين ما يقارب العام ثم عاد الى دمشق في مكتب التعبئه والتنظيم الذي كان يحمل اسم مكتب الاعلام  والدراسا ت حتى الانطلاقه في الفاتح من ياناير ١٩٦٥ ،
عام ١٩٦٩ تم اعتقاله مع الاخوه ابو عمار وابو جهاد وابو يحي زكريا عبد الرحيم نتيجة لمؤامره قادها احمد جبريل وحصل اطلاق نار ف انهاء  فتح لصالح حزب البعث ،
تعرفته عليه في العام ١٩٧١ في دمشق بعد احداث جرش وعجلون في الاردن فوجدت فيه الرجل الثوري المعطاء والمثابر في عمله واخلاقه الحميده التي كان يتمتع بها الفتحاويون المخلصين لقضيتهم الذي كان يعرفه ابناء الفتح قديمهم وجديدهم ،
كلف الاخ الشهيد ابو العبد العكلوك مسؤولاً لملف المنظمات الشعبيه في حركة فتح وكانت له بصمته البارزه بعطائه ومثابرته بالقيام بمهمته كبيرها واصغرها وكانت بصمته في كل تلتقدم والنجاح لمسؤولية الكادر في كل المنظمات الشعبيه عمال وطلاب ومعلمين ومهندسين واطباء ومرأه وفنانين وفلاحين وحقوقين وكتاب وصحفيون ،
توطدت علاقتي به بعد فرزي من قوات العاصفه للعمل في الاتحاد العام لعمال فلسطين فرع غزه بدمشق  بقرار من الاخ الرئيس ابوعمار ،
حصل الانشقاق في عام ١٩٨٣ فطلب الاخ ابو العبد من اخوه في الامانه العامه اصدار بيان يندد بالانشقاق وكنت انا في مهمه نقابيه خارج سوريا وبعد عودتي الى دمشق زرت الاخ ابو العبد في مكتب التعبئه والتنظيم وقال لي طلبت من الاخوه اعضاء الامانه العامه اصدار بيان يدين الانشقاق ويؤكدوا شرعية منظمة التحرير بقيادة الاخ الرئيس ابو عمار ومن يومها مضى اسبوع على طلبي ولم يعودوا ولم يصدروا البيان ، قلت له اعطيني ورقه وقلم وانا سأكتب بيان باسم عمال غزه بالمنفى ، كتبت البيان من صفحه واحده اكدت على منظمة التحرير ممثل وحيد لشعبنا بقيادة الرئيس ياسر عرفات وادنت التدخل السوري الليبي للمنشقين ،
 قرأه الاخ ابو العبد وصعد به الى الاخ ابوماهر غنيم وعاد ليقول وافق عليه وسنطبعه وانت توقعه وتختمه بختم الفرع ، 
وقام الاخ ابوماهر مفوض التعبئه والتنظيم والاخ ابو العبد مفوض المنظمات الشعبيه بارساله الى الاخ ابو عمار في طرابلس لبنان بعد ان عاد اليها من الجزائر بحراً رغم خطورة الطريق التي يسيطر عليها البحريه الصهيونيه ، اعاده الاخ ابو عمار موقعاً وطلب تعميمه على مكاتب منظمة التحرير والسفارات الفلسطينيه والمنظمات الشعبيه ووكالة وفا الفلسطينيه ،
رحمك الله ايقونة فتح الثوري الطليعي رجلاً مخلصاً لقضيته وعمله بدون كلل اوملل عمل بكل طاقته لانقاذ الاتحاد العام لعمال فلسطين من الانشقاق فذهب الى تونس وبدأ بالتنسيق مع الاخ ابو عمار والاخ ابوماهر والاخ ابو اياد لعقد مجلس اعلى للاتحاد لتحديد موعد انعقاد المؤتمر العام للاتحاد لانتخاب امانه عامه جديده ،
كانت تونس قد احتضنت منظمة التحرير وقيادتها في تونس بعد الاجتياح الاسرائيلي للبنان عام ١٩٨٢  ،
كنت في نهاية شهر اكتوبر في مهمه نقابيه ببغداد وصلتني برقيه بالتوجه الى تونس وان تذكرة الطائره في السفاره الفلسطينيه ببغداد ، في ١٩٨٣ /١١/١ غادرت بغداد الى تونس فكان الاخ ابو العبد ميسر امور دخولي الى تونس واستقبلت في المطار ونقلت الى فندق ابن خلدون وكان الاخ ابو العبد بانتظاري مرحباً بي وشرح لي كل المطلوب لعقد المجلس الاعلى وتحديد موعد المؤتمر العام للاتحاد الذي عقد في ٣٠ ديسمبر ١٩٨٣ والذي اشرف عليه الى جانب الاخ الو العبد الاخوه ابوماهر غنيم وابواياد ، 
بعد العوده الى الوطن تكلف الاخ ابوالعبد مسؤولا للرقابه الحركيه وحماية العضويه ، 
قضايا كثيره من صفاته الثوريه والنضاليه واخلاقه العاليه وعدم ملله او كلله في القيام بواجبه الوطني الثوري من اجل شعبه ووطنه وحركة فتح الرائده، تغمده الله بواسع رحمته في ذكرى استشهاده ال ٢٥ ،،ايقونة فتح الثوريه المخلصه ،،

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.23 ثانية