جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1200 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عبد الكريم شبير : الجنائية والاستجداء الصهيونى
بتاريخ الأربعاء 11 مارس 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent.fmad7-1.fna.fbcdn.net/v/t1.0-0/cp0/e15/q65/s320x320/85026114_1192048097667740_4948232955592966144_o.jpg?_nc_cat=101&efg=eyJpIjoiYiJ9&_nc_ohc=M5qiwxrU2TcAX8j8KT2&_nc_ht=scontent.fmad7-1.fna&_nc_tp=9&oh=86ae5416205578cd0746df84ac4de906&oe=5EC84C57
القتل واستخدام القوة المفرطة جريمة حرب
............
الجنائية والاستجداء الصهيونى
بقلم د.عبدالكريم شبير الخبير فى القانون الدولى


القتل واستخدام القوة المفرطة جريمة حرب
بقلم د.عبدالكريم شبير الخبير فى القانون الدولى
ان قتل الطفل محمد عبد الكريم حمايل والبالغ من العمر خمسة عشرة عاما، متأثراً بجروحه الحرجة والتى تسبب بها رصاص الاحتلال الصهيونى الحي والتى اصابت الرأس مباشرة، في محافظة نابلس ظهر اليوم الأربعاء ،واصابة سبعة عشرة مواطنآ بينهم
اصابات خطيرة بالرصاص الحي، اثر قمع قوات الاحتلال الصهيونى للمعتصمين في جبل العرمة بنابلس.
ان هذة الاعتداءات الخطيرة والتى تعتر انتهاكات لاتفاقية جنيف الرابعة والخاصة بحماية المدنيين، و أستخدام القوة المفرطة بالاعتداء على الاطفال الفلسطينين ، وقتلهم بدم بارد، يعتر كل ذلك جريمة حرب وجريمة ضد الانسانية وجريمة تطهير عرقى ضد ابناء الشعب الفلسطينى الاعزل.
ان هذه الجرائم ضد الاطفال والمدنيين الفلسطينين لن تؤدى الى استقرار وامن المنطقة، وستجعلها تغلى على صفيح ساخن، وهذا سيؤدى وبالتأكيد الى ردات فعل عنيفة تتسبب فى مزيد من الضحايا والجرائم ، والتى حتى الان لم يحاسب عليها العالم قادة الكيان الصهيونى.
ان هذه الجرائم والتى تسببت بالاصابات الخطيرة جداً بالرصاص الحي في الرأس، وتسببت بوفاة الفتى محمد حمايل، والذى مكث في العناية المركزة عدة ايام بعد اصابته، ومازال حتى الان يوجود اصابتتين حرجتين للغاية، جراء استخدام قوات الاحتلال الصهيونى القوة المفرطة ضد المعتصمين في جبل العرمة ببلدة بيتا جنوب المدينة، تشكل جرئم جديدة تضاف إلى جرائم الاحتلال الصهيونى، سواء جرائم القتل أوالاعتداء على أطفال فلسطين بالرصاص الحي، هي جرائم قتل مع سبق الاصرار والترصد.
ان هذه العنجهية والغطرسة الصهيونية فى القتل والاعتداء على أطفال فلسطين الصغار بالرصاص الحى، واصابتهم بالرأس خلال مسيرة سلمية تعتبر انتهاك خطير للقانون الدولى، وهى تشكل جملة من الجرائم التى لاتسقط بالتقادم ومرور الزمن ، واننا نطالب القيادة الفلسطينية بتفعيل عضويتها فى المنظمات الدولية التى انضمت لها ، وكذلك الاتفاقيات التى انضمت لها دولة فلسطين، وخاصة اتفاقيات جنيف الرابعة الخاصة بحماية المدنيين، واتفاقية روما التى انشئت المحكمة الجنائية الدولية، وان فلسطين وشعبها باقى والاحتلال الصهيونى إلى زوال بأذن الله .


................


الجنائية والاستجداء الصهيونى
بقلم د.عبدالكريم شبير الخبير فى القانون الدولى
ان الكيان الصهيونى يؤكد للجميع اليوم بأنه هش وضعيف امام المحكمة الجنائية الدولية ، والدليل على ذلك انه بات يستجدى اليوم الادارة الامريكية، حيث كشف الاعلام الصهيونى تفاصيل زيارة سرية لوفد من الكيان الصهيونى إلى واشنطن أجراها وفد صهيونى إلى الولايات المتحدة، لتنسيق الخطوات في مواجهة قرار المحكمة الجنائية الدولية، بفتح
تحقيق ضدهما في "جرائم حرب محتملة"، حيث وصل وفدا صهيونيآ رفيع المستوى الى واشنطن الخميس الفائت الموافق 5/3/2020 ، برئاسة وزير الطاقة يوفال شتاينتس، الذي خوله المجلس الوزاري المصغر "الكابينت" مسؤولية التنسيق بين الوزارات، لمواجهة "الجنائية الدولية"، كما يضم الوفد أيضا نائب مستشار الأمن القومي الصهيونى رؤوفين عازر ، وتزامن وصول الوفد مع قرار المحكمة الجنائية الدولية بالسماح لمدعيتها العامة فاتو بنسودا، بفتح تحقيق في ارتكاب الولايات المتحدة جرائم حرب محتملة في أفغانستان ، ونقل الاعلام الصهيونى عن مسؤول صهيونى ، قوله إن "اسرائيل" أرادت إرسال الوفد لواشنطن في الوقت الذي ينشغل فيه الأمريكيون بمسألة التحقيق ضدهم في لاهاي "حتى يكون واضحا أن "لإسرائيل" والولايات المتحدة مصلحة مشتركة"،
والتقى شتاينتس وعازر بمسؤولين بارزين في البيت الأبيض، ووزارة الخارجية والكونغرس الامريكى ، لتنسيق خطواتهما ضد المحكمة الجنائية الدولية، وقال مسؤول صهيونى آخر إنه "لدى الولايات المتحدة تأثير كبير على دول العالم، ونحن نريد عندما يمارس الأمريكيون ضغطا بشأنهم، أن يمارسوا ضغطا أيضا فيما يتعلق بقادة الكيان الصهيونى ، وأن يتم دمجوهم في حملتهم"، حيث
قررت بنسودا في ديسمبر 2019
فتح تحقيق في جرائم حرب ارتكبها قادة الكيان الصهيونى فى الاراضى الفلسطينية المحتلة، "بالضفة و غزة والقدس
الشرقية".
وقد سبق الى قادة الكيان الصهيونى ان استجدوا الالمان ودولة التشيك وهنجاريا ، وغيرهم من الدول الصديقة والحليفة لهم بتقديم طلبات الى المحكمة الجنائية الدولية بالادعاء بعدم تسيسها وحل النزاع العربى الصهيونى من خلال المفاوضات، وعلى اساس حل الدولتين وليس من خلال المحكمة.
ان هذه التحركات التى يقوم بها قادة الكيان الصهيونى بعد شعورهم بالخطر على حياتهم، وتقيد حركتهم من خلال التحذيرات التى وجهت من حكومة الكيان الصهيونى الى قادتهم بعدم السفر واخذ الحيطة والحذر ، خوفآ من استصدار مذكرات قبض واحضار ضدهم، للمثول امام المدعية العامة والمحكمة الجنائية الدولية ، وكذلك المذكرة التى قدمتها نقابة المحامين الصهيونية، والمدعى العام الى المحكمة الجنائية الدولية، بأدعاءهم ان المحكمة الجنائية الدولية ليس لها صلاحية بأجراء التحقيق فى جرائم الحرب بالاراضى الفلسطينية المحتلة ، مخالفين بذلك القانون الدولى .



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية