جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 685 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
علي ابوحبلة: علي ابو حبلة : أميركا والمواجهة المباشرة في العراق
بتاريخ الخميس 02 يناير 2020 الموضوع: قضايا وآراء

أميركا والمواجهة المباشرة في العراق
علي ابو حبلة


أميركا والمواجهة المباشرة في العراق
علي ابو حبلة


في خطوة غير مسبوقة تشن الطائرات الأمريكية هجوماً على خمس منشآت في العراق وسوريا. ووفق البيان للبنتاغون أن الهجمات جاءت «رداً على هجمات كتائب حزب الله المتكرّرة على القواعد العراقية التي تستضيف قوات التحالف لعملية العزم المتأصل»، معتبرة الهجمات الامريكيه «ستؤدي إلى إضعاف قدرة الكتائب على تنفيذ هجمات ضد قوات التحالف». و‏الأهداف الخمسة «تشمل ثلاثة مواقع للكتائب في ‎العراق واثنين في ‎سوريا»، ومن بين هذه المواقع «مرافق تخزين الأسلحة ومواقع القيادة والسيطرة ، وقد أسفرت الهجمات عن مقتل 25 من قوات الحشد الشعبي وإصابة أكثر من 50 آخرين.
هذه الهجمات الامريكية على قوات الحشد الشعبي تنذر بفتح المنطقة أمام مواجهة عسكرية مباشرة بين التحالف الأميركي وقوات شيعيه مدعومة من إيران ، ويبدوا أن الولايات المتحدة الأميركية عازمة على تثبيت احتلالها للعراق في مواجهة ما تدعيه امتداد للنفوذ الإيراني في المنطقة ، وتسعى من وراء ذلك تحقيق مصالح إسرائيل وأمنها في ظل القلق الإسرائيلي من تعاظم القوة الصاروخية النوعية التي تمتلكها قوات الحشد الشعبي وهي مدعومة من إيران . والضربة الامريكية حملت أكثر من رسالة منها أنها تأتي في سياق الرد على ضربة تعرضت لها قاعدة أميركية في العراق وشكلت نقطة تحول سيكون لها ما بعدها، وخصوصاً أن قوات الحشد الشعبي ، وتحديداً كتائب حزب الله، أعلنت بدء العمل على رد مؤلم على قوات الاحتلال.
صحيح أن الرسالة الأميركية تشي باستعداد واشنطن للدخول في مواجهة شاملة مع حلفاء إيران، إلا أنها عكست أيضاً التدخل الأميركي المباشر لخدمة الأهداف الإسرائيلية الخاصة، ولا سيما أنه كان في مقدور الأميركيين توجيه ضربة لخصومها العراقيين في مواقع أخرى على طول مساحة العراق. إلا أن اختيار نقطة القائم يشير الى رسائل تتجاوز الرد الموضعي، علماً بأن الرد لم يكن تناسبياً على الإطلاق. وهو ما يقود إلى استنتاج بدخول مرحلة تحوّل استراتيجي للمواجهة القائمة بين واشنطن وحلفائها في مواجهة امتداد النفوذ الإيراني.
ردود الفعل الاسرائيلية التي أيدت ورحبت بالضربة الامريكيه ، ترافقت مع ردود سياسية عراقية لا تعكس القلق المفترض أن يشكله العدوان. وبانتظار موقف المرجعية الدينية في النجف من الهجوم، وقد أدانت معظم القوى والأحزاب العراقية الهجوم ، في حين دعت قيادة الحشد الشعبي إلى اجتماعات مفتوحة ، بينما دعا رئيس الحكومة المستقيل عادل عبد المهدي إلى عدم اللعب بالساحة العراقية، في ظل السجالات التي تشهدها الساحة العراقية حول كيفية التعامل مع الوجود الأمريكي في العراق من الآن فصاعدا ، وإذ تؤكد مصادر قيادية في «الحشد» أن مرحلة «اللعب وراء الستار ولّى زمانها»، وباتت « المواجهة المكشوفة ضرورةً، لذا كان التهديد الأميركي واضحاً في كل مرّة. كون واشنطن ترفض أي تغييرٍ في قواعد الاشتباك، وتريد الإمساك بالمناطق التي تراها مناسبة وتخدم مشاريعها « . وتلفت المصادر إلى « أن الأميركيين غير مرتاحين لتراجع نفوذهم مقابل تقدم النفوذ الإيراني « . ويبدو أن فصائل المقاومة العراقية ليست في وارد السكوت على الضربة، وتقول المصادر نفسها إن «الأميركيين أخطأوا في التقدير، أرادوا إرساء قاعدة الدم مقابل الدم، لكنّ ردّهم لم يكن تناسبيّاً (لناحية الخسائر)» وهذا ما يوجب «أن يكون الردّ غير عادي، بل مناسباً جدّاً لحجم العدوان الأميركي».ولن يقتصر الأمر على الميدان فان هناك حراكا برلمانيا لإقرار قانون انتشار القوات الأميركية الذي سيُفعّل مطلع العام المقبل.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.15 ثانية