جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 283 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
هاني العقاد: هاني العقاد : مخرجات شو البحرين
بتاريخ الأحد 30 يونيو 2019 الموضوع: قضايا وآراء

حوار موسكو
مخرجات شو البحرين
د. هاني العقاد


مخرجات شو البحرين
د. هاني العقاد
انتهت مراسم دفن القضية الفلسطينة دون ان تدفن وانتهت مراسم التطبيع علي اساس قبول الفلسطينين المال مقابل قبول الاحتلال والاستيطان والعيش معاً اعتقادأ من العرب انه يحق لهم هذا وبالتالي تغير خارطة الصراع وقبول ما يريده كوشنر وفريق البيت الابيض اليهودي دون نقاش حتي لو كان هذا بيع فلسطين وشراء ضمائرهم وشرفهم وعروبتهم , ليس هذا ما يريده زوج ايفانكا فقط ولكنه يرمي الي ابعد من تجنيد ملوك وامراء العرب واموالهم وثرواتهم لخدمة المشروع الصهيوني ونسيان فلسطين الى الابد . انتهت مراسم الاستعراض الخاص بكوشنر والذي اراد فيه ان يكون ملك فوق الملوك وامير فوق الامراء ومتغطرس فوق المتغطرسين , صفق له العرب كذبا وتمالق امراء البحرين زورا امام حاشيته , اطعموه من اكبادهم ولحوم ابنائهم وفواكه شتي لم تباع بعد في اسواق المنامة لعله يرضي ويرضي معه ترامب تاجر البيت الابيض صاحب المشروع الاقتصادي الكبير والصفقة التي ستدر عليه مئات مليارات الدولارات ليسد بها حاجة الخزينة الامريكية من عجز اصابها بعد الحرب الاقتصادية التي شنها على الدول الكبري بالعالم كالصين وروسيا والهند واليابان وماليزيا وغيرها من بلاد العالم التي تتطلع لريادة الاقتصاد العالمي.

ليس اكثر من شو استعراضي يدشن حالة زواج عربي اسرائيلي خارج الديانات والمذاهب موظفا فانتازيا تذهب بعقول العرب الي ما بعد التصور العقلي للانسان العربي واخذهم الي جنة موعودة لن يصنعوا منها شبرا ولن يستطيعوا دفع تكاليفها مهما نذروا من ثروات بلادهم تحت تصروف ادارة ترامب وفريقه , اخذ العرب الي تصور ان شرق اوسطهم سيصبح واحة اقتصادية يصنع فيه العرب مايحتاجوا لبلادهم دون ان يدروا انهم لن يتاح لهم حتي صناعة احزيتهم التي ينتعلوها , شو اعلامي كبير مدعم بالوثائق التي تم اعدادها في مطابخ امنية واعلامية وسياسية من قبل فريق خبراء متخصصون في صناعة الوهم واعداد المخططات الواعدة للشعوب الفقير فكريا كشعوب العرب التي صادر الحكام كل ما تملك من طاقات لتبقي تحت وصاية من يعتقدوا انها متفوقون علي الجنس العربي
فكريا وعلميا واقتصاديا وسياسيا وثقافيا وامنيا وعسكريا , يعتقدوا بالفعل ان العرب اليوم ليس لديهم اي قدرة حتي علي خياطة جلابيبهم وصناعة قماشها وهذا حق لان معظم شماغات العرب و جلابيبهم وسراويلهم صناعة بريطانية وامريكية وفرنسية وغيرها .

شو رسم خارطة اقتصادية لمنطقة الصراع وزرع في عقول العرب انهم سيدفعوا لمرة واحدة بدل ان كانوا يدفعوا للفلسطينين على مدار سنوات الصراع الممتدة من العام 1967 حتي اللحظة , خارطة اقتصادية تتيح لشعوب المنطقة ان تنفتح على اسرائيل اكثر من انفتاحها على البعض او انفتاحها على ارض فلسطين التاريخية والمقدسات في القدس المسجد الاقصي وكنيسة القيامة والمسجد الابراهيمي في الخليل . نعم قدمت خارطة الحل الموعود والمستحيل انجازه باي مقاسات امريكية او حتي عربية فامقاسات الحلول يصنعها اصحاب الارض التي نهبها الاحتلال واستوطن فيها , يصنعها من ينتمون الى الارض والانسان والتاريخ والجغرافيا الفلسطينية , يصنعها من يعيشوا في الخيام و بين الحفر والخنادق ممتشقين الرشاشات وليس من في القصور تحوم حولهم عشرات من نساء اوروبا الغانيات . انها خارطة ستغير ايدلوجيا الصراع فبدلا من كان الاسرائيليون اعداء العرب سيصبحوا حلفائهم واستبدالها بعداوة جديدة يتم التحريض عليها علي انها ستدمر الهوية العربية وخليجها وتحتل ترابها دون ان يعرف العرب ان عدو الشرق هو عدو الغرب .
مخرجات بالغة الخطورة نتجت عن قمة البحرين اذا ما اصرت الادراة الامريكية علي تطبيقها فان المشهد العربي سيتحول الي مشهد ليس عربيا والصراع ستتغير مرتكزاته وتتحول ثوابت الصراع الي قضايا تم تفكيكها , وستصبح اسرائيل دولة يهودية كبري في المنطقة , وستنتهي كل قرارات الشرعية الدولية ومرجعيات العملية السياسية . مخرجات تنهي مبادرة السلام العربية وتدشن مرحلة تطبيع اسرائيلي عربي علي كافة الصعد وبكافة الاشكالة المحرمة وتدشن لحالة فصل تاريخي بين العرب وقضيتهم وتخلي عربي عن قضية فلسطين . لا مخرجات من شو المنامة يمكن احتسابهم كمخرجات سياسية ناجحة ولامخرجات يمكن تطبيقها وانجازها علي الارض فهي مخرجات معروفة مسبقا وضعت في الحسبان تصفية الصراع وانكار الاحتلال وتعريفه بانه نزاع لا علاقة للارض الفلسطينية به ولا حتي بالاقتصاد فما طرح من مبالغ لا تعدو اكثر من ارقام لن تغير شيء طالما الاحتلال جاثم على الارض الفلسطينية.
تفاصل مخرجات ورشة المنامة تكشف ان هذه المخرجات الاقتصادية مخرجات تافهة وصورية لن تتحقق حتي لو تعايش حكام العرب وبني صهيون لقرن من الزمان وتناسلوا واختلط نسلهم ببعض وتشابهت نسائهم برجالهم وصبيانهم بمخنثيهم .لعلنا نؤكد ان ورشة البحرين فاشلة بكل المقاييس لا شرعية لها فلم يتم عقدها على اساس عدالة التدخل وشفافية الرعاية لحل الصراع ولن ولم تحقق اي تغير على المستويين الاقتصادي والسياسي والجغرافي , لم يفلح شو البحرين سوي في اعلان سقوط بعض العرب ممن باعوا شرفهم وكرامتهم قبل هذا التاريخ وبالتالي فانه لا تاريخ لهم من الان فصاعدا ولن ينجحوا سوي في مزيد من السقوط وسيبقي الصراع صراعاً ينغص حياتهم ويفسد متعتهم ويشوه ويخون زواجهم المحرم الذي ما جاء لحقن دماء الشعب الفلسطيني المحتل ولا لانهاء الاحتلال الاسرائيلي البغيض للمقدسات والارض الفلسطينية ولم ياتي حتي ليوفر لشعب فلسطين لقمة عيش شريفة تساعدهم لاستعادة ارضهم وعودة لاجئيهم وحماية مقدساتهم وتحريرها من دنس الاحتلال الصهيوني .
Dr.hani_aanalysisi@yahoo.com


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية