جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 593 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: بسام صالح :ما بعد انتخابات الجاليات الفلسطينية في أوروبا
بتاريخ الثلاثاء 01 يناير 2019 الموضوع: قضايا وآراء

ما بعد انتخابات الجاليات الفلسطينية في أوروبا "جَعْجَعة" هوجاء
بسام صالح


ما بعد انتخابات الجاليات الفلسطينية في أوروبا "جَعْجَعة" هوجاء
بسام صالح

مؤتمر اتحاد الجاليات الفلسطينية في أوروبا والذي استضافته مدينة روما، يومي الأول والثاني من شهر ديسمبر الجاري، وما أثاره من جدل بين البعض من الزملاء والزميلات من الصحفيين والصحفيات ،الكوادر ، المؤتمرين والمراقبين المؤسسين من عصف فكري بين العديد من أعضاء المؤتمر أنفسهم سواء قبل أو خلال او بعد انتهاء المؤتمر بما خرج به من مخرجات، كل هذا بحد ذاته يدلل على أهمية الاتحاد وأهمية الجاليات المتواجدة في أوروبا وحرص فلسطيني أوروبا على قضيتهم وطبيعة مهامهم لكونها السند والسد الحامي والمدافع عن كينوننيتا الفلسطينية التي تعيش في وجداننا وما يلقيه ذلك علينا من دور هام واستراتيجي لمزيد من العمل والتخطيط للتأثير في الرأي العام الأوروبي لما فيه مصلحة شعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة، إضافة إلى التصدي للإعلام الصهيوني والمتصهينين الجدد من التيارات اليمينية في مختلف دول الاتحاد الأوروبي وهي مسؤولية لا يمكن الاستخفاف واللعب بها أو النظر إليها بفوقية جاهلة مناطقية هوجاء لا يملكها سوى من أصابه عمى البصر والبصيرة والغرور المتنفذ .

إن نجاح الجاليات الفلسطينية في أوروبا تمييز أولا بأنها تنطلق من مبدأ المواطنة فاغلب أعضاء جالياتنا يتمتعون بجنسيات البلدان التي يعيشون فيها ويتمتعون بحقوق المواطن، وجالياتنا مسجلة حسب قوانين البلد الأوروبي الذي نعيش فيه ومعترف بها قانونيا ضمن المنظمات الأهلية وبالتالي تخضع للمساءلة القانونية والقضائية في البلد، وهذا ما يفتح إمامها كجالية آفاق متعددة للعمل ومتشعبة في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتضامنية. وهذا لا يتناقض مع الانتماء للقضية الوطنية بل هو عامل مساعد ومؤثر في دعمها وتعزيز علاقاتها مع الجمهور وبالتالي التأثير على الرأي العام و صولا إلى تشكيل لوبي ليس فقط من أبناء الجالية الفلسطينية بل من مختلف فئات الشعب، لوبي داعم وضاغط على سياسية الدولة لصالح قضية شعبنا الفلسطيني العادلة .

مخرجات المؤتمر السياسية لم تخرج عما ذكر أعلاه من دعم وتأييد لمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده لأننا نحن المنظمة والمنظمة نحن الذين ندعم حق شعبنا في النضال والدولة وعاصمتها القدس وحق العودة ودعم حركة أسرى الحرية والحركة العالمية للمقاطعة BDS .
ما اثأر بعض الجدل.. التدخلات من خارج المؤتمر التي لم تلقى الاستحسان بل مضت بعفوية (أهل الدار) ويا دار ما دخلك شر ...؟! لكن ما يثير الاستهجان الشديد الغير مسئول ما بعد انتخاب الهيئة الإدارية التي ستقود الاتحاد خلال السنة أو السنتين القادمتين بانتظار توحيد كافة الجاليات والاتحادات الأخرى الموجودة في أوروبا والغير مشاركة في مؤتمر روما، والجدل هو حول مدى ديمقراطية انتخاب ألأخ الرئيس من بين أعضاء الهيئة الإدارية التي فازت بأغلبية ساحقة ضمن قائمة الوحدة الوطنية، وما جرى من خلل نتيجة إلغاء تصويت الهيئة ألإدارية ( الاول ) ليلحقه تصويت، لبعض الإخوة الغير حاضرين عبر الهاتف، منهم من كان خارج أعمال ومجرى المؤتمر في روما مما يخالف ابسط قواعد الديمقراطية ..؟! بهدف التغيير في النتيجة النهائية لصالح ألأخ الرئيس الحالي، وهذا لا يعني الوقوف ضد الرئيس الحالي أو ضد الهيئة الإدارية، ولكنه في حد ذاته تدخلا لا يليق بديمقراطيتنا المكتسبة ليشكل خللا كان يتوجب الابتعاد عنه واحترام رأي الأغلبية الحاضرة والتي مارست حقها في الانتخاب " الحُرْ " رغم معرفتنا بان هناك ضغوطات مورست على البعض ، غُض النظر عنها للمصلحة العامة. ولكن أن يجعجع مسئول كبير في منظمة التحرير الفلسطينية وهو لم يشارك أصلا في المؤتمر، وبدون أي مسؤولية وطنية اوثقافة ديمقراطية ، ليتهم الذين لم يصوتوا لصالح ألأخ الرئيس الحالي، بأنهم " مِشْ " وطنيين ...؟! فهذا اتهام مردود عليه ولا يجوز التهاون او السكوت عليه، فأعضاء الهيئة الإدارية جميعهم من الوطنيين والكوادر المعروفين بتاريخهم ونضالهم والتزامهم السياسي والتنظيمي وغالبيتهم من كوادر حركة فتح النشطين و الفعالين في ساحات تواجدهم. وهذا يتطلب من قيادة حركة فتح " المركزية " ومن دائرة المغتربين فتح ملف للتحقيق في هذا الموضوع (ألأحمق ) الذي يحتوي بداخله على اتهام بعدم الوطنية ليس فقط لأعضاء الهيئة الإدارية أو لجزء منها، حسب قول القيادي البارز ...؟! بل لكل أعضاء المؤتمر الذين شاركوا في العملية الانتخابية، وهو اتهام موجه أيضا لأبناء حركة فتح عموما الذين ساهموا بوضع قائمة الوحدة الوطنية المُلزمة، وهم الأغلبية المُلتزمة في المؤتمر. إذ اللجؤ لاستخدام التعبير ( مِشْ وطنيين ) سواء كان همسا او بعلاقات الزمالة أو عتابا ..! فهو أمر مرفوض رفضا باتا وعلى هذا المسؤول أن يعيد حساباته ومواقفه من أبناء الحركة الرائدة في أوروبا الذين يبذلون جل الجهود لما فيه خير شعبنا وقضيتنا يعملون بصمت وإرادة الثوار دون البحث عن مكاسب شخصية أو مناصب تمنح لذوي القربى والمناطقية.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية