جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 299 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: منصور أبو كريم : استراتيجيات حركة فتح للتحرر
بتاريخ الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-1/44277277_2061620760566800_4680853868274253824_n.jpg?_nc_cat=108&_nc_ht=scontent-mad1-1.xx&oh=8cf12e7dfc153a662f18b5b7ebb9d8aa&oe=5C907B03
استراتيجيات حركة فتح للتحرر:
منصور أبو كريم


استراتيجيات حركة فتح للتحرر:
منصور أبو كريم
بين المفاوضات والتدويل والمقاومة الشعبية
منذ أن تبنت حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية العمل السياسي كاستراتيجية للتحرر وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، عقب تبني المشروع الوطني القائم على التحرير والعودة في دورة المجلس الوطني بالجزائر عام 1988م، بدأ الحديث على الآليات التي يمكن من خلالها تنفيذ هذه الرؤية خاصة في ظل الخلل الذي أصاب موازين القوى الدولية عقب سقوط الاتحاد السوفيتي وانكشاف ظهر حركة المقاومة الفلسطينية في بداية تسعينيات القرن الماضي.
وفي ظل اختلال موزين القوى مع تولي الولايات المتحدة الأمريكية قيادة العالم في إطار سياسة القطب الواحد، بمواقفها المنحازة إلى إسرائيل تبنت حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية التسوية القائمة على أساس قرارات الشرعية الدولية ومجلس الأمن وخاصة القرارين 242/338، الذي أقروا أسس التسوية السياسية بعد عدوان 1967م، من خلال القبول بمؤتمر مدريد للسلام والدخول في مفاوضات أوسلو، التي نتج عنها قيام السلطة الفلسطينية التي اعتبرت خطوة على طريق الدولة.
ولأن كل مشروع يجب أن تكون لدية استراتيجية واضحة في كيفية تنفيذ هذا المشروع، وإلا يصبح مجرد كلام وشعارات في الهواء، فالاستراتيجية هي بمثابة خطة العمل في كيفية تنفيذ هذا المشروع، سواء كان مشروع سياسي أو اقتصادي أو مشروع ثقافي، أو غيره من المشاريع، أعتمد مشروع التسوية على ثلاث محددات رئيسية، هي المفاوضات والتدويل، المقاومة الشعبية، تشكل مجتمعة رافعة وطنية وخطة عمل للتحرير وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، ويمكن توضيح أبرز معالم كل استراتيجية عبر العرض التالي:
1-المفاوضات: ترتكز استراتيجية المفاوضات على ضرورة التوصل لسلام دائم وعادل وشامل على أساس دولتين لشعبين بناء على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 242 الذي طالب إسرائيل بالانسحاب من الأراضي العربية المحتلة عام 1967م، فهذا القرار الذي صدر عن مجلس الأمن هو من حدد ملامح تسوية الصراع العربي الإسرائيلي، وبناء عليه جرت مفاوضات كامب ديفيد بين مصر وإسرائيل، وبناء عليه أيضا تم التوصل اتفاق وادي عربة بين الأردن وإسرائيل.
المفاوضات كوسيلة لا يمكن الاستغناء عنها كوسيلة لتحقيق الحقوق الفلسطينية لأننا أمام احتلال عسكري واستيطاني ولا يمكن الانفكاك منه عبر العمل المسلح فقط.
2-استراتيجية التدويل: اعتمدت حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية على استراتيجية إعادة تدويل القضية الفلسطينية في المحافل الدولية بعد انسداد أفق التسوية عقب صعود اليمين الإسرائيلي المتطرف لسدة الحكم، مع تولي نتنياهو رئاسة الحكومة الإسرائيلية في عام 2009م، عبر سياسة تعزيز الاشتباك السياسي والدبلوماسي مع إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى، الذي انتج حصول فلسطين على دولة مراقب في الأمم المتحدة، والانضمام للعديد من المعاهدات والمنظمات الدولية ومراكمة العمل على الساحة الدولية بما يؤدي لتعزيز الوجود الفلسطيني في الساحة الدولية.
3-استراتيجية المقاومة الشعبية والمقاطعة الاقتصادية والثقافية: وهي الاستراتيجية التي ترتكز على عنصرين، هما المقاومة الشعبية التي تحاصر وتواجهه الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدي عبر العمل الجماهيري المنظم، في بلعين ونعلين، والخان الأحمر، والعنصر الثاني يقوم على أساس المقاطعة الاقتصادية للمنتجات الإسرائيلية على المستوى المحلي والخارجي، من خلال الضغط على الشركات الكبرى لسحب استثماريتها من دولة الاحتلال في إطار حملة BDS، هذه الاستراتيجية اثبتت ناجعتها في مواجهة الصلف الإسرائيلي وكبدت الاقتصاد الإسرائيلي العديد من الخسائر المادية.
صحيح أن مشروع التسوية يرتكز على العمل السياسي والدبلوماسي والمقاومة الشعبية؛ لكن هذا لا يعني أن مشروع التسوية يعني الاستسلام للاحتلال الإسرائيلي بأي حال من الأحوال، بل هو مشروع مقاومة فأق واسعة وأدوات تواكب التحولات والتطورات الدولية والإقليمية والاختلال في موازين القوى الدولية، مشروع يعمل على مراكمة النضال الوطني في كافة الساحات المحلية والعربية والإقليمية والدولية لمواجهة الصلف الإسرائيلي والانحياز الأمريكي الفاضح للاحتلال الإسرائيلي.

كاتب وباحث سياسي

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية