جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 269 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
ماهر حسين: ماهر حسين : خالف تٌعرف !!!
بتاريخ الأحد 09 ديسمبر 2018 الموضوع: قضايا وآراء

http://noqta.info/file-attachs-58298-100-80.jpg
خالف تٌعرف !!!
ماهر حسين .



خالف تٌعرف !!!
ماهر حسين.
جريدة الصباح الفلسطينية

يُصر البعض على وجهة نظره من باب (العناد) (المكابره) مما يجعله غير قادر على رؤية الحقيقة والتعامل معها حتى ولو كانت ظاهرة كالشمس ، ويصر البعض الأخر على رأيه من باب (المعارضة) فالمعارضة لدينا في فلسطين يجب أن ترفض وتعترض بغض النظر عما ترفضه أو ما تعترض عليه ، وطبعا" تجد بعض أبطال وسائل التواصل الإجتماعي (الفيسبوكيين) في موقع المعارضة والرفض من باب (خالف تُعرف) .
الحقائق لا تحتاج الى (عناد) و(مكابرة) ومن يفعل ذلك في عالم السياسة فهو مصاب بالعمى السياسي ومصيره الإنكفاء والتراجع والخسارة ، والحقائق كذلك لا يمكن التعامل معها بمنطق (المعارضة ) الدائمة بل يجب أن نتعامل معها بمنطق الوعي لهذه الحقائق وأسباب الوصول لهـــا فلو كانت هذه الحقائق إيجابية يتم البناء عليها ولو كانت سلبية يجب معرفة الأسباب التي أدت للوصول لها ومن ثم إيجاد أفضل الحلول للتعامل معها .
وطبعا" بات من الصعب تثبيت الحقائق والتعامل معها في ظل (ثوار الفيس بوك) و(مجاهدي توتير ) الذين من الممكن أن يكونوا يساريين جدا" أو يساريين ويمينين متقاعدين ومن الممكن كذلك أن يكونوا إسلاميين جدا" جدا" أو قوميين جدا" ولكنهم بالأغلب يعانوا من الفشل والإحباط وعدم القدرة على تحقيق أحلامهم ولهذا تجدهم يعيشوا في عالمهم الإفتراضي الذي يمنحهم الفرصة ليكونوا أبطال (في عدد الايك) وفقط من على قاعدة (خالف تٌعرف) التي لا تعترف بحقائق ، فكل مواقف أبطال التواصل الإجتماعي هي لإرضاء الذات وللهروب من حالة الفشل والإحباط والعزلة ومن على قاعدة (خالف تٌعرف).
كل ما سبق لفت نظري وأنا أشاهد بعض التعليقات على النجاح الحقيقي الذي حققته الدبلوماسية الفلسطينية في إسقاط التصويت ضد حمــــاس في الأمم المتحدة.
وهنا للتوضيح ...
النجاح الدبلوماسي الفلسطيني في إسقاط التصويت ضد حمــــاس هو نجاح حقيقي وهو حقيقة راسخه ينكرها فقط مكابر عنيد أو مُعارض أعمى أو باحث عن بطولة من على قاعدة (خالف تُعرف) .
نعم هو نجاح وبل نجاح صعب جدا" بسبب مواقف حماس السياسية والإعلامية الغير مقبولة دوليا" وإقليميا" و بسبب تحالفات حماس السياسية وإنحيازها الغير مسؤول في الكثير من المواقف والملفات .
ومن المهم التذكير بأن وجود حمـــاس خارج منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني وعلاقة حماس بجماعة الإخوان المسلمين أضرت بحمــــــــــاس وجعلت التصويت صعب جدا" على العديد من الأصدقاء والحلفاء .
ولا يجب أن ننسى دور إسرائيل الذي مارسته لتشويه حماس ولتشويه حق شعبنا في الدفاع عن نفسه مما أثر على قدرة العديد من الأصدقاء للوقوف معنا .
بالمحصلة مع صعوبة التصويت وإشتباه الموقف إلا أن الدبلوماسية الفلسطينية مدعومة بالعديد من الدول الشقيقة وبالعديد من الأصدقاء في العالم نجحت في إسقاط التصويت ضد حماس .
بالنسبة لي ما قامت به الدبلوماسية الفلسطينية هو واجب وطني لأن فلسطين أكبر من أي تنظيم ولأن الخلاف السياسي مقبول في الإطار الوطني وعلى حماس أن تتعلم من الدرس بعيدا" عن التكبر والعناد .



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية