جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 919 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: علاء ابو النادي : نبي هدوء اليوم  !
بتاريخ السبت 10 نوفمبر 2018 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/46012981_10156714329625119_2050003133219733504_n.jpg?_nc_cat=109&_nc_ht=scontent-mad1-1.xx&oh=4ec3c693ba96d82e1bd93d0ef1b6336b&oe=5C753A56
*"نبي هدوء اليوم"  !*
علاء أبو النادي فلسطيني في الشتات



*"نبي هدوء اليوم"  !*

أوصل دفعة تحت الحساب بسيارته الدبلوماسية، حاملة السم، خمسة عشر مليون دولار أمريكي، عبر حاجز للإحتلال الصهيوني وتحت أعينه،

وبعد أن رفع له ولهم "أبطال المقاومة" شارات التهليل والترحيب، مع سجلات الأسماء التي ستوزع عليها "الأموال المباركة"، وأعادها إليهم الإحتلال بعد أن لونها بالأحمر والأخضر !

وبعد تلقي الجماعة، حماس، أوامر المندوب السامي الجديد، العمادي، "نبي هدوء اليوم" [نبي تعني نريد]، وتنفيذها بكل اجتهاد،

نجدها إلتزمت أيضا بتوزيع ثمن دماء الشهداء، وعذابات أبناء الشعب كلهم، وفصل غزتنا عنا، على من تكرم "السيد شلومو" بالموافقة على أسمائهم ولونها بالأخضر !

بعد ذلك صرنا نرى داعيا جديدا من دواعي الفخر ورفع الرأس، فصار الذي لم يقبل " نتنياهو" باستلامه حصته من أجرة محاولات تدمير الوطنية والقضية الفلسطينية المستمرة، يقول: (محروم وأفتخر) !

ليس غريبا ولم ولن نتفاجئ ابدا من ما تفعله هذه الجماعة الممتهنة لتجارة الدين والمقاومة منذ نشأتها المشبوهة، ولن نستغرب أبدا من قبولها لأن تأتمر بإمرة سماسرة الأمريكان والصهاينة... بعد أن جربت العمل سابقا بإمرة تجار مقاومة ودين.. ورافضي "نهج التسوية" كما يقال، وهم الذين غادرتهم فور أن توقعت سقوطهم ورفعت راية من يحاربهم !

ولكن الغريب أن يظل المغرر بهم على ضلالهم !
وأن يظل هنالك من يثق بصحة توقعات الأغبياء !
وأن يظل القائلين بأنهم مع الجماعة الإخونجية لأنها جماعة "صدق ومقاومة ونزاهة" ! بالرغم من كل الأدلة الدامغة التي لا تنتهي على كذب هذا الإدعاء الساذج، أم أنهم يقبلون بالتنقل معها حيثما تريد ؟!
وأن لا يرى الذي قال أن السلطة حولت الشعب لطوابير تصطف لتأخذ الرواتب...... أن حماس قد صنعت طوابيرا من أولادها تصطف للراتب، ويتعامى عامدا عن أن راتب السلطة لا يأتي أبدا ثمنا لتأجير النفس ولا للعمل ضد فلسطين وشعبها !
وأن لا يرى كيف أن جماعته المحببة كانت تعلي دوما من شأن غزتنا على سواها وتضعها في مكانة المحور صارت تستهجن اليوم بعد كل الاعتراضات على سلوكها الانفصالي المكشوف  وتسأل "لماذا كل هذا التضخيم لغزة؟!" ؟! 
وأن لا يرى أن اتفاقات الهدنة والتهدئة وفض الإشتباك والهدوء... إلخ من هذه المسميات، المباشرة أم غير المباشرة، تتضمن اعتراف طرفي الاتفاق ببعضهما البعض ! 
وأن لا يرى أن استمرار الإنقلاب والإنفصال والانقسام يعتبر أكبر ثمن سياسي تقدمه الجماعة ثمنا للمال السياسي ولاستمرار حكمها الاسود بينما تصرخ كذبا، أنه لا ثمن سياسي ولا تفاهمات لاتفاق الهدنة ! 
الغريب جدا أيضا هو أن نجد أن "المتشددين" بالتمسك بكل فلسطين وبما يسمى "سلاح المقاومة".. هم أول من يقبل ويبرر الإرتهان لخدم الأمريكان والخارج، وأول من يقبل ويبرر فصل غزتنا عن فلسطيننا، وأول من يقبل ويبرر "ميكافلية" الاسلامويين التي تقول بلا أي تردد وخجل (تقع مصلحة الدين [والوطن] حيثما تقع مصلحة الحزب) !!

أما نحن، أبناء الوطنية الفلسطينية وحملة مشاعلها، نثق تماما بأن رد فلسطين وأولادها المخلصين سيكون إجهاض هذا المخطط الأمريكي الصهيوني كما أجهضوا ما قبله وسيفعلون بما بعده بكل تأكيد،

فالحجارة التي تلقاها موكب سمسار أمريكا والإحتلال، والتي رمته بها سواعد أبناء مخلصين وحقيقيين لفلسطين ويعيشون معنا الذكرى الرابعة عشر لاستشهاد الزعيم الرمز ياسر عرفات، قد اجبرته على الهرب كالجبناء، تعتبر وبلا أدنى شك.. رد كل فلسطيني وطني في أي مكان وزمان على مؤامرات الإحتلال الصهيوني وأدواته في الداخل والخارج.

ولن يفلح تصريح تافه من مستشار في خارجية إيران أحد أهم دول التجارة في الدين والقضية الفلسطينية بمنح الإخونج أي شرعية من أي نوع كان.

ولن يغطي خبر كاذب تكتبه وسائل الإخونج الإعلامية يقول "وسط ترحيب كبير يزور العمادي......". على حجارة فلسطين الأصيلة، ولكن هل سيعتبر المغرر بهم وأولئك الذين يسلمون أدمغتهم للشيطان ؟! 


علاء أبو النادي فلسطيني في الشتات

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.31 ثانية