جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 370 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: كمال الرواغ : دولة غزة-ودولة طالبان - نفس المصير
بتاريخ الأحد 14 أكتوبر 2018 الموضوع: قضايا وآراء

"دولة غزة-ودولة طالبان-نفس المصير"
كمال الرواغ



"دولة غزة-ودولة طالبان-نفس المصير"
كمال الرواغ
إن حديث ناطقي حركة حماس الأن عن تأجيل للمصالحة الداخلية لما بعد الرئيس أبو مازن أطال الله في عمره لهو تجاوز لكل المعايير الدينية والأخلاقية وعبث ولهو سياسي على حبال الوقت لإطالة امد الإنقسام، وصولاً إلى الانفصال الكامل وتشكيل ذراع دولة الإخوان في غزة بحكم حمساوي
إن حركة حماس ذاهبة الى خيار الهدنة الذي أفشله الرئيس أبو مازن من خلال إجراء المصالحة أولا كاولويه وطنية وتفهم وتبني الاخوه المصريين والعرب جميعا هذا الخيار ، الا ان حماس تحاول اختراق جدار الهدنه من خلال ملف الاسرى الاسرائيليين الموجودين لديها بعيدآ عن الاعلام وتفعيل مسيرات الموت على الحدود غير عابئة بالدماء التي تراق وصولا لاجراء هدنه طويله مع الاحتلال ورفع الحصار عن غدة لاقامه مشروع غزة ستان والتي ستخولها اسرائيل الى قنبله موقوته و الصاعق بيد اسرائيل ستفجرها متى تشاء طبعا بعد استكمال اجراءاتها الاحتلاليه والاستيلاء على ما تبقى من ارض فلسطين التاريخية في الضفه الغربيه والقدس و غور الاردن .
لتنتقل بعد ذلك في خطوات نحو الداخل لتنفيذ وتطبيق قانون القوميه اليهودي العنصري في الداخل الفلسطيني المحتل، حراس الذاكرة المكانيه والزمانيه لفلسطين .
ان حماس ذاهبة الي استنساخ تجربه حزب الله في جنوب لبنان ، ولكن تجربه حزب الله اللبناني السياسيه ناضجه وبها وعي وطني كبير منسجم مع الدوله والعلم والنشيد الوطني اللبناني ومنصهره في العمل السياسي العام في الدوله اللبنانيه في توافق وطني كبير يحفظ المؤسسه والنسيج الاجتماعي المتنوع عرقيا ودينيا وسياسيا .
حركه حماس بسلوكها السياسي والابتعاد عن الكل الوطني وعدم تجاوبها مع مساعي المصالحه التي يبذلها الاخوة المصريين ستمكن الاحتلال والحكومه الصهيونيه العنصريه من تنفيذ استراتيجياتها في تقزيم القضيه الفلسطينية الكبرى الى مشروع انساني واغاثي والقضاء على حلم الدولة الفلسطينيه المستقلة٠
فبالامس القريب شنت على غزة ثلاث حروب لم تتورع اسرائيل من خلالها في قتل الاطفال والنساء والشيوخ وتجريف المنازل وترويع السكان وتفجير الناس الامنين بالصواريخ الحارقه في شهر رمضان الكريم وفي ساعات الافطار لتمحي عائلات فلسطينيه بأكملها من السجل المدني ، فاسرائيل دوله مجرمه وقاتله ليس لديها اخلاق الحرب ولا السلام فهي بالامس صفت قياداتكم بأبشع جرائم وارهاب دولة منظم دون اي وازع انساني او اخلاقي ودون اي التزام بقوانين او اعراف دوليه فلا تراهنوا على مجرمي الانسانيه الذين لايحفظون عهود او اتفاقات، فلقد تنكرت اسرائيل لكل الاتفاقات مع السلطة الوطنية امام طل العالم وقامت بتدمير جميع مقرات ومؤسسات السلطه الوطنيه في قطاع غزة وافشلت مشروع اوسلو المرحلي الانتقالي وقامت بخطة مجطمة ومدروسه ومرسومه بالانسحاب من غزة احادي الجانب لحمايه مواطنيها واقامه معزل ومنفى فلسطيني جديد اسمه سجن غزة الكبير بسيطرة أمنيه اسرائيلية مطلقه توطئتاً للاستيلاء على ما تبقى من اراضي في الضفه الغربيه وسلب ما تستطيع من ارض واستعادة امجاد مملكه يهودا والسامرة المزعومة ،وايضاً اتمام فرض قبضتها الحديدية على مدينة القدس والاستيلاء على المقدسات الدينيه وتهجير ما تستطيع من سكانها واستبدالهم بعائلات صهيونية دينيه متطرفه واقامه مدارس تلموديه في احيائها العربيه لازعاج السكان ودفعهم للرحيل خارج القدس واقامه نظام جنوسايد جديد على السكان الفلسطينين في الداخل وفرض قانون القوميه اليهودي العنصري والتفرغ بعد ذلك لقطاع غزة الكيان الارهابي الجديد المهدد للسلم والامن لاسرائيل والمنطقه طما ستروج لذلك عالميا وستقوم بالقضاء على حركه حماس على غرار دوله طالبان في افغانستان ودوله داعش في العراق وهي جاهزة لاستقدام لاعبين جدد واعادة تشكيل قيادات جديدة تحكم غزة رموز الادارة المدنيه الكامنه .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية