جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 561 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: حمادة فراعنة : أختيار برهم صالح إنتصار لوحدة العراق
بتاريخ الخميس 04 أكتوبر 2018 الموضوع: قضايا وآراء

أختيار برهم صالح إنتصار لوحدة
العراق
حمادة فراعنة


أختيار برهم صالح إنتصار لوحدة
العراق
حمادة فراعنة

تعرفت على الرئيس برهم صالح، والتقيته غير مرة من خلال الدعوات والزيارات المتكررة لبغداد وكردستان من قبل صديقي حكمت محمد كريم ( ملا بختيار ) أمين سر المكتب السياسي لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، ووجدت لديه وفيه أنه من مدرسة الرئيس الراحل جلال الطلباني، التي تؤمن حقاً بمسألتين مترابطتين وهما : 
أولاً : الحفاظ على الشخصية الكردية واستقلاليتها وهويتها الوطنية القومية ورد الاعتبار لها بما تستحق بعد ظُلم تاريخي وقع عليها من قبل ثلاث قوميات عملوا وإن كانوا منفصلين عن بعضهم البعض، عملوا على اضطهاد الكرد وحرمانهم حقهم في التعبير والهوية وسرقة تاريخهم وتشويه روايتهم وتحالفاتهم وهم العرب في العراق وسوريا وتركيا وإيران، فالكرد وأرضهم تنقسم بين البلدان الأربعة وتمزق ولائهم وثقافتهم وتشردوا مضطهدين لما تعرضوا له من حرمان حق تقرير المصير وتدمير تماسكهم بأقسى أنواع الذل والمهانة، باستثناء فترة قصيرة سعى لها الرئيس الراحل صدام حسين، حينما قرر منح الحكم الذاتي منفرداً عن باقي دول الإقليم، لإقليم كردستان العراق. 
ثانياً : الحفاظ على وحدة العراق وتماسكه على أساس المواطنة والشراكة ودولة عراقية موحدة تضم قوميتين متساويتين في الحقوق والواجبات العرب والكرد، وضمن دستور ديمقراطي يكفل الموازنة بين الأغلبية والأقلية.  
سمعته يقول رداً على رغبات الانفصال الكردي عن العراق وعلى فكرة الاستفتاء: « كيف يمكن المساواة بين فكرة الشراكة في دولة كبيرة قوية، وبين دولة مستقلة صغيرة محاصرة من خصوم وأعداء لن يتركوا لها فرص الحياة السوية والطبيعية «. 
برهم صالح أدرك بشكل مبكر مثله مثل رفيقه ورئيسه جلال طلباني أن تركيا وإيران ضد أي نزوع استقلالي لدى الكرد، لأن ذلك سيؤثر عليهما، فإذا كان الكرد في العراق ستة ملايين، وفي سوريا مليونان، فهم في تركيا ثمانية عشر مليوناً، وفي إيران حوالي عشرة ملايين مما يعني أن فكرة استقلال كردستان العراق إذا انتصرت وتعززت ستدمر تركيا وإيران لأنها ستتسلل لهما وتدفع باتجاه استقلال الكرد لدى تركيا وإيران، كما أن الاستقلال الكردي وإن كان قضية وطنية قومية لدى الكرد، ولكنها قرار دولي، لم يكن متوفراً حتى لدى الولايات المتحدة التي رفضت فكرة الاستفتاء وهذا ما نصحتْ به واشنطن حليفها رئيس الإقليم مسعود البرزاني الذي ارتكب خطأه التاريخي بالإصرار على الاستفتاء وأدت إلى هزيمة كردستان وخسارة العديد من الإنجازات التي حققها الكرد عبر نضالهم الطويل وتضحياتهم الكبيرة . 
جلال الطلباني كان يتباهى بعلاقته مع رفيقه الراحل جورج حبش، ومع صديقه نايف حواتمة فيصف نفسه على أنه لو لم يكن كردياً لكان قومياً عربياً بروح تقدمية تصر على الشراكة والوحدة والمساواة بين العرب والكرد. 
نجاح برهم صالح لم يكن نتيجة التصويت فقط بل هو نتاج تاريخ ونضال
 وتفاهم وإصرار على العلاقة الندية المتكافئة وإرساء قيم المساواة بين العرب والكرد لدى الدولة العراقية الموحدة على أساس المواطنة والشراكة. 
الدستور - 4/10/2018

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية