جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
http://s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1478756502_6109.JPG&w=690



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )

http://yaf.ps/server/uploadedFiles/photogallery/hesar/full/008.jpg


( الموقف ) يكتبها للصباح مأمون هارون
http://s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1490963188_227.jpg&w=690


اشراقة الصباح


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 307 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: تمارا حداد : اتجاهات سياسية وامنية واقتصادية لعام 2018
بتاريخ الأربعاء 10 يناير 2018 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/26219512_10155933641640119_1626689206924611844_n.jpg?oh=7cbe862abf44c1925ebccafc51455fc7&oe=5AED53F8
اتجاهات سياسية وامنية واقتصادية لعام 2018.
بقلم الكاتبة : تمارا حداد.



اتجاهات سياسية وامنية واقتصادية لعام 2018.
بقلم الكاتبة : تمارا حداد.
تشهد منطقة الشرق الاوسط توترا ملحوظا على الصعيد الامني والسياسي والاقتصادي والاجتماعي، وكل اتجاه مرتبط بمصالح دول اقليمية ودولية، وكل دولة تشهد تغيرا ينعكس اما سلبا او ايجابا على الشعوب ومتطلباتهم.
الاتجاهات الثلاث تبقى رهن التطورات الجيوسياسية في المنطقة ، فالاتجاهات الاقتصادية عند بعض الدول ستتعافى حسب ديناميكية اسعار النفط في الاسواق العالمية، وبعض الدول الاخرى ستعاني من انكماش حقيقي.
على الصعيد المحلي تعيش القضية الفلسطينية من الناحية السياسية اسوأ حالاتها، لعدم وجود برنامج سياسي وطني يوصلها الى بر الامان، قطاع غزة محاصر قد ينفجر في اي لحظة نتيجة الاوضاع الاقتصادية الصعبة وانتشار الفقر والقتل والبطالة والرواتب المنكمشة وانتشار الامراض وانقطاع الكهرباء، الحالة الامنية في غزة مستقرة الا ان الجماعات التي تنتمي الى داعش تقوم بزعزعة استقرار القطاع حيث ان تلك الجماعات تساهم في جر حماس الى حرب ضدهم في غزة ومنطقة سيناء، لابعاد انظار المقاومة عن اسرائيل .
الضفة الغربية تعيش اليوم حالة الاحباط والهزيمة فصائل لا تملك آلية للخروج من هذه الازمات السياسية والاقتصادية، الحالة الامنية مستتبة حتى الآن فالاجهزة الامنية الفلسطينية قوية اذا ما قورنت بالاجهزة العربية الاخرى، الضفة تنتظر انعقاد المجلس المركزي لعل وعسى ان يخرج بمخرجات تنفع الشعب الفلسطيني.
على الصعيد العربي، اليمن يشهد افول الصراع الداخلي، نتيجة صراعات الدول الاقليمية والدولية والوجود الايراني فيها، وهذا يساهم في تاجيج الحرب في اليمن، استمرار في اطلاق الصواريخ الباليستية، وتزايد الحركات الانفصالية في اليمن بانفصال اليمن الجنوبي عن الشمالي، الى حين ترتيب التوازنات الداخلية ما بعد مقتل صالح.
العراق يحاول اعادة الاعمار في المناطق التي تحررت من داعش، سيحارب الفساد، تنامي العلاقات العراقية مع دول الخليج بالتحديد السعودية، مصر والاردن، التأثير الايراني ما زال يؤثر على السياسة الخارجية العراقية.
سوريا تحارب تنظيم داعش وجبهة النصرة، ومن ثم لتهيئة الظروف المواتية للنهوض بالتسوية السياسية، تزايد نفوذ كردي في الشمال، خلايا الجماعات المسلحة موجودة الى حين استثمارهم حسب ما تقتضيه مصالح الدول الاقليمية والدولية، روسيا متواجدة في سوريا لعدة اسباب:-
1. التوسع الروسي في سوريا.
2. استغلال الثروات في سوريا، وارساء قواعدها في المياه الدافئة في البحر الابيض المتوسط.
3. بيع السلاح وهذا يعود بالنفع المادي لروسيا.
روسيا تخطط عام 2018 تحصين الوضع الداخلي لها، تحفيز الاقتصاد الروسي، تعزيز قوتها العسكرية، احتواء الضغط الامريكي، التصدي للعمليات الارهابية، الانخراط في بؤر الازمات الاقليمية في الشرق الاوسط وحماية وجودها الاستراتيجي.
ايران ستحتوي المظاهرات الداخلية عبر خروج حشود مضادة لدعم النظام الايراني، استمرار التدخل في الدول العربية لبسط نفوذها الايراني وتحقيق مشروعها التوسعي في مناطق الشرق الاوسط وافريقيا، ايران ستشهد هدوء سياسي آني هذا العام قبل العاصفة، عبر توازن علاقاتها الخارجية والداخلية.
تركيا تستعمل القوة الخشنة عام 2018، عبر القواعد العسكرية وتعزيز حضور قوي في البحر الاحمر لمنافسة دول الخليج، ناهيك عن استعمال القوة الناعمة عبر المشاريع الاقتصادية والتبادل التجاري بينها وبعض الدول الافريقية ، ستعمل بشكل مباشر وغير مباشر للحصول على مكاسب استراتيجة واقتصادية في منطقة الشرق الاوسط.
داعش بعد خسارته في سوريا والعراق سيرجع الى بلاده لاستكمال العمليات الارهابية اذا ما قامت بلادهم على وضع سياسة تقوم على احتواء تلك الجماعات.
مصر قلقة ما بعد التقارب التركي السوداني، وبسبب انتقال الدواعش الى سيناء وهدفهم زعزعة الامن القومي المصري.
امريكا تحرك العالم عبر خيوطها السياسية والاقتصادية والعسكرية، اسرائيل تعيش حالة من الازدهار عبر تواصلها العلني والسري مع الدول العربية والافريقية.
الختام الحالة العربية تعيش اضعف حالاتها اليوم هزيمة تلو الهزيمة، نسال الله الرحمة.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
سري القدوة : القدس .. قوة الحضارة والتاريخ



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/12246870_10153690228250119_5752309006497879385_n.jpg?_nc_cat=0&oh=01c696032c216558cbd530b7c1a59bf7&oe=5C029013

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.28 ثانية