جي سوفت

Welcome to
ملفات خاصة



اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )


( الموقف ) يكتبها للصباح مأمون هارون


اشراقة الصباح

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/20431538_10159147980110343_358685753198848617_n.jpg?oh=fa3295a34cb1bcd9157a8209f9a7c003&oe=5A02DB32
زعل أبو رقطي يكتب : ... اسرائيل .. والاقصى .. والرئيس !!

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/314056_10152369283060360_1326433559_n.jpg?oh=b1ecb70e5ba8585315ca7cb2123b8383&oe=5A31A54C

عبد الرحيم جاموس : المشروع الوطني الفلسطيني ما بين الإنقسام وتغول العدوان ...؟

https://scontent-lhr3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/13886488_128525544255477_4070365617426813425_n.jpg?oh=e61cb64f207e09cc95217dd96e76d5e4&oe=599DE426
حنا عيسى : يوم المرأة العالمي .. بين التاريخ والقانون المرأة وحدها ..

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/18765987_10154402777790826_7180277893935521772_n.jpg?oh=9b7ee5c1001c63cf7dc193861433502f&oe=59B6D913
عبدالكريم ابو عرقوب : فتح .. 52 عاما من التضحيات والانجازات والتحديات

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-0/p480x480/20229376_10159119801095343_7996649028968948087_n.jpg?oh=558911b889ec59ac70e47cfd1ca9d404&oe=59EBBEFB
بكر أبوبكر : أنا لا أنتمي لحركة فتح!

https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999460692.jpg
وليد ظاهر : تداعيات إنتخاب اسرائيل لرئاسة اللجنة الدولية لمكافحة الإرهاب


http://www.s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1477069557_5350.JPG&w=690
نبض الحياة يكتبها عمر حلمي الغول
https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/20953277_10155532326305119_4495875033252571944_n.jpg?oh=3e7de002de93adfca2d4bf997e0bb1cf&oe=5A373E83
عز الدين حسين أبو صفية : قراءة حزب التحرير نشاءه الحزب وتطورة

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/20800086_10155517992300119_1589317698005197108_n.jpg?oh=b978aad720f0ae1ab3bb613b7cbf0298&oe=5A32D592
احمد دغلس : ألإتحاد العام للجاليات الفلسطينية في اوروبا



حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Sary Alqudwa


https://scontent-lhr3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/10383971_10152664992540119_6199445658977143257_n.jpg?oh=82eac172cec9f937df440dcc281fff8b&oe=599C3D9E

سري القدوة : معركة الكرامة التاريخ المشرق لفلسطين

سري القدوة : في ذكري يوم الارض .. اننا لعائدون ...


سري القدوة : هذا الجيل الفلسطيني الغاضب

 فجر فلسطيني جديد 

ثورة النيل البشرية

سري القدوة : ريهام تكمل فصول المأساة ..!


سري القدوة :الانتصار لفلسطين الوطن والقضية
 



القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 286 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·من يقف وراء اختطاف رجل الأعمال بريكة في غزة؟
·د. حنا عيسى: الفوضى بالمنطقة العربية تهدد بمستقبل غامض وتنذر بتفكك عربي طائفي
·وفد فتحاوي رفيع يشارك في تشييع جثمان الشهيد فقهاء
·سرقة أكياس طحين من منزل مواطن بالبريج
·انتخاب نبيل شعث نائبا لرئيس الاشتراكية الدولية
·كتائب الدين القسام تهيمن على قطاع غزة وتتولى الإشراف على كافة ال
·فتح ترفض توظيف معاناة غزة من قبل بعض الأطراف الإقليمية لتعزيز الانقسام
·اللواء عز الدين يؤكد أن عقد مؤتمر فتح ضرورة فلسطينية في انهاء الانقسام واستعادة
·المؤامرة الدولية على المملكة العربية السعودية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون



مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: أحمد جميل عزم : فتى الوطن الذي نبت في غزة
بتاريخ الجمعة 11 أغسطس 2017 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/20768201_10159207618565343_5805875112101615508_n.jpg?oh=426fdd0e9aa6717b7566212d5e96e1dc&oe=5A26823A
فتى الوطن الذي نبت في غزة
د.أحمد جميل عزم
قرأت هذا الأسبوع كثيراً عن غزة قبل ستين عاماً، وذلك على وقع اشتداد الانقسام الفتحاوي- الحمساوي حالياً.
لطالما غنى شبان، في رحلاتهم ومناسباتهم أغنية "أنا يا أخي..


فتى الوطن الذي نبت في غزة
د.أحمد جميل عزم
قرأت هذا الأسبوع كثيراً عن غزة قبل ستين عاماً، وذلك على وقع اشتداد الانقسام الفتحاوي- الحمساوي حالياً.
لطالما غنى شبان، في رحلاتهم ومناسباتهم أغنية "أنا يا أخي.. آمنت بالشعب المضيّع والمكبل.. وحملت رشاشي لتحمل بعدنا الأجبال منجل...". وهذه الاغنية للفرقة المركزية الفلسطينية، لا يزيد وقتها على دقيقة واحدة و38 ثانية، كنّا نغنيها في الرحلات والمناسبات الوطنية ويمتد غناؤها حينها دقائق طويلة. والمعلومة التي سمعتها يوماً من أحد المحاضرين، أنّها أغنية كتبها الشاعر الشيوعي معين بسيسو، وأنّه في المنجل كان يشير لرمز العلم الشيوعي الأحمر، وهاجمه المحاضر، على أساس أنّ هدفه منحرف. في داخلي رفضت فكرة أنّ الشاعر يشير لرمز شيوعي (مع حقه بأن يشير لما يريد وأن يحلم بما يشاء)، وقلت إنّ المنجل رمز الحقل والزراعة والشجاعة، وكلها فلسطينية. لكن ما تسرب لي من القصة أنّ معين بسيسو هو كاتب القصيدة. والحقيقة التي اكتشفتها أثناء كتابة هذا المقال أنّها شعر (فتى الثورة) سعيد المزين.
كثيراً ما تُروى قصة العدوان الثلاثي على مصر وغزة عام 1956 بصفتها تجربة مهمة أسفرت لاحقاً عن تبلور الحركة الوطنية الفلسطينية، خصوصاً التقاء اليساريين والإسلاميين في القطاع بجبهة وطنية موحدة (تحولت لاحقاً لما يعرف باسم جبهة المقاومة الشعبية)، رغم تبايناتهم السياسية، وناضلوا، أو حاولوا النضال، ضد الاحتلال الذي وقع في ذلك العام. والمقصود بتبلور الحركة الوطنية بروز فصائل فلسطينية خاصة، وليست جزءا من حركات قومية وأممية وإسلامية. وما أن تروى قصّة "فتح" مثلا، حتى يروى كيف أثرت تجربة نضال 1956، في فكر الشباب الذين أوجدوا "فتح" لاحقاً. وتجد هذه القصة مثلا في كتاب الصديق حسان بلعاوي، الذي صدر مؤخراً، "غزة والحركة الوطنية الفلسطينية" الذي صدرت طبعته العربية (بعد الأصل الفرنسي)، مؤخراً، من دار الشروق. وحسان هو ابن فتحي البلعاوي الملقب بـ "أبو الوطنية".
قرأت هذا الأسبوع عدا كتاب حسّان، كتاب دفاتر فلسطينية، لكاتبه معين بسيسو، الذي أعاد أبناؤه نشره، عام 2014. ويروي كيف نشأ الحزب الشيوعي الفلسطيني في غزة في الخمسينيات، رفضاً للانضمام لأحزاب شيوعية أخرى. وكتب بسيسو الشيوعي بمحبة كبيرة لا تخلو من نبرة غيظ عن فتحي البلعاوي، أحد رموز الإخوان المسلمين في غزة، في الخمسينيات. والمحبة نتيجة لوطنية البلعاوي، والغيظ الضمني، أنّه لم يكن بإمكان الحزب الشيوعي كسب جماهيرية كافية لبلورة مشاريع نضالية، مثل رفض توطين الفلسطينيين في سيناء منتصف الخمسينيات، أو إنشاء نقابة معلمين، لولا دعم البلعاوي.
يروي بسيسو كيف وقع الإخوان والشيوعيون ضحية ملاحقة قاسية جداً من قبل نظام جمال عبدالناصر. ولكن في القاهرة، في السجن الأقرب للمسلخ، وللجحيم، كان الإخوان المسلمون المصريون يوضعون في طابقين، والشيوعيون في طابق، ولكن في الأسفل، وفي طابق واحد جمع الفلسطينيون سوياً، إخوانا، وشيوعيين، وسوى ذلك. كان مشهد السجن الواحد في كتاب بسيسو، إشارة تجربة لا تقل أهمية عن تجربة الجبهة الواحدة عام 1956، هناك شكّل أيضاً مع البلعاوي لجنة قيادة وطنية للسجن، مثلما شكلا معاً لجانا أخرى في الخارج. ويروي بسيسو أيضاً، كيف زاره صلاح خلف، الإسلامي، في المعتقل، ليهرّب، قصيدتين كتبتا على ورق السجائر، ومعهما رسالة سياسية.
لم يكن الشبان الذين أطلقوا "فتح"، وفصائل أخرى، لاحقاً سوى فتية في غزة، آنذاك، أو أنهوا دراستهم حديثاً، وكانوا طلبة البلعاوي وبسيسو ومن كان معهم، من الوطنيين، أو سبقهم البلعاوي لتأسيس رابطة طلبة فلسطين. وأحد تلامذتهم، على ما يبدو، هو سعيد المزين، الإسلامي، الذي قام مع كمال عدوان وأبو يوسف النجار وخليل الوزير بعمليات فدائية مبكرة، بنفَس إسلامي في الخمسينيات. لذلك فمن كتب أغنية المنجل هو إسلامي، تربى على يد وطنيين يساريين وإسلاميين، وصار فتى "فتح" ومن شعرائها.
لاحقاً رغم أن البلعاوي ظل متفرغاً للتربية والتعليم، إلا أنّه كان مؤسساً لفتح، وبكلمات أدق كان معلماً أو مرشداً لمؤسسيها. وظل بسيسو يسعى لوحدة الشيوعيين تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية.
التقى الإخوان والشيوعيون والبعثيون في غزة، ومن بعضهم خرجت "فتح". كانت غزة جامعة الوطنية ومهدها، عندما كانت البوصلة واضحة.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
سري القدوة : القدس .. قوة الحضارة والتاريخ



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://scontent-lhr3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/10389194_10152847972975119_7396085445227885157_n.jpg?oh=bfa67f27811748592636a7d25ac5934d&oe=599D75D5

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.30 ثانية