جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 458 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نضال العرابيد : الميكيافللية وفلسفة حكم الشعوب العربية
بتاريخ الثلاثاء 30 مايو 2017 الموضوع: قضايا وآراء

#وجهة_نظر:

#نضال_العرابيد

الميكيافللية وفلسفة حكم الشعوب العربية

عندما تقرأ كتاب الأمير للفيلسوف والمؤرخ الإيطالي "نيكولو ميكيافللي" تشعر بأنك تقرأ أقبح و أقذر كتب السياسة وأساليب الحكم التي سادت إيطاليا 


#وجهة_نظر:

#نضال_العرابيد

الميكيافللية وفلسفة حكم الشعوب العربية

عندما تقرأ كتاب الأمير للفيلسوف والمؤرخ الإيطالي "نيكولو ميكيافللي" تشعر بأنك تقرأ أقبح و أقذر كتب السياسة وأساليب الحكم التي سادت إيطاليا في حقبة عائلة الأمير "لورونزو ميدشي"، أو "لورونزو العظيم" كما أسموه أهل جمهورية "فلورنسا" آنذاك الوقت حقيقةً تشعر أن الميكيافيللية كفلسفة قمعية فاسدة لخصت أسلوب المفسدين من ساسة كل العصور، وتملقهم وكلامهم المعسول والوعود الوردية التي يرسمونها لشعوبهم والإستحواذ على قلوب و أذهان البسطاء وإستخدامهم جسراً ليتربعوا على العروش ويتمكنوا من الجلوس على كراسي الحكم، يجيدون التحدث ببلاغة و لكن تجدهم يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم ويخفون في قلوبهم الجشع والفساد بشتى ألوانه، وبمجرد أن يتمكنوا من مقاليد السلطة والحكم يظهر سلوكهم الحقيقي وتسقط أقنعتهم الزائفة ...الخ. 
ومما لا شك فيه أن مبدأ الميكيافيللية في إستحداث فكرة الغاية تبرر الوسيلة هي محصلة أو ملخص لحياة السياسي الفاسد وكل غاياته التي تعتمد على وسائل قد تكون غير أخلاقية وغير إنسانية من أجل وصوله إلى مبتغاه ،وحينها تدرك أن "شكسبير" كان صادقاً عندما كتب في مسرحيته الشهيرة" زوجات وينسور المرحات" حيث يقول على لسان إحدى شخصياته هل أنا مخادع ؟هل أنا ميكيافيللي؟ ... نعم هكذا كانت شخصية ميكيافيللي في جمهورية فلورنسا لا تحظى بحب ولا تقدير حتى في الأدب والمسرح وأعمال الدراما .
  كانت شخصية ميكافيلي لا تحظى إطلاقاً بالإحترام ، وكلما أمعنت في قراءة الفلسفة الميكيافيللية تدرك أنك عليك الوقوف والتأمل لتتعجب!!! وتصمت قليلاً لتجد النصف الآخر من عقلك يحدثك ويقول لك ما أصدق التاريخ حينما يعيد نفسه ويتكرر من جديد ليرسم لنا صورة قديمة حديثة تظهر فيها بشاعة الميكيافليين الجدد في عالمنا ومحيطنا العربي، صورة تعكس الوجه الحقيقي لتجار المبادئ والأخلاق والوطنية ممن نادوا عبر المنابر و الموتمرات بالحرية والعدالة الإجتماعية والتنمية البشرية والإقتصادية، ووعدوا شعوبهم بجبال من الأمل وتملقوا ثم تملقوا وتملقوا حتى الثمالة ليتمكنوا ثم تناسوا برامجهم السياسية وخطبهم الخدماتية بل والقوا بها في سلة المهملات، وأصبح همهم الأوحد هو الإستمرار بالحكم الذي من خلاله يتنعمون بالثروة والمال السياسي على حساب أوجاع شعوبهم وأنين أوطانهم التي أوصلوها إلى تيه بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وقضوا على أحلام  شعوبهم وتركوها ممزقة مفككة مكتئبة مقموعة مفزوعة مفرغة من محتواها الوطني  .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.27 ثانية