جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 304 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد سالم الأغا : خان يونس ومقاومة العدوان الثلاثي الأنجلوفرنسي إسرائيلي 1956
بتاريخ الثلاثاء 14 مارس 2017 الموضوع: قضايا وآراء


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏نص‏‏‏
خان يونس ومقاومة العدوان الثلاثي الأنجلوفرنسي إسرائيلي 1956
كتب : محمد سالم الأغا *
 
رغم مرور الستين ــ أويزيد ــ علي العدوان الإسرائيلي الأنجلو فرنسي علي مصر الشقيقة التي كان يرأسها في ذلك الوقت الرئيس الخالد أبو خالد جمال عبد الناصر رحمه الله عقاباً له علي قيامه

 


خان يونس ومقاومة العدوان الثلاثي الأنجلوفرنسي إسرائيلي 1956
 
كتب : محمد سالم الأغا *
رغم مرور الستين ــ أويزيد ــ علي العدوان الإسرائيلي الأنجلو فرنسي علي مصر الشقيقة التي كان يرأسها في ذلك الوقت الرئيس الخالد أبو خالد جمال عبد الناصر رحمه الله عقاباً له علي قيامه و رفاقه الضباط الأحرار بثورة 23 يوليو المجيدة التي غيرت معالم وطننا العربي و وقفت بالمرصاد للأطماع الإستعمارية و كسره لإحتكار السلاح و تأميمه لشركة قناة السويس و إعادتها لملكية شعبنا المصري الشقيق وتخصيص إيرادتها لتمويل بناء السد العالي في أسوان. وهذا ما دعي الدول الإستعمارية بريطانيا وفرنسا وربيبتهم إسرائيل إلي أن يتآمروا علي شقيقتنا مصرــ التي أغلقت مضائق ثيران المصرية أمام الملاحة الإسرائيلية بعد قيامها بإغتصاب فلسطين وتهجير أبناء شعبنا الفلسطيني من مدنهم و قراهم ، كما كانت مصر تدير قطاع غزة بعد النكبة الفلسطينية التي حلت بنا ــ . ولا زلنا نذكر كل ما حاكته الدولتان البريطانية و الفرنسية وإسرائيل من مؤمرات و الملابسات
لشن عدوانهم ثلاثي علي مصرنا الغالية والذي طال قطاع غزة فأحتلته إسرائيل و شبه جزيرة سيناء في 29 أكتوبر 1956، ولكن خان يونس مدينتا الباسلة صمدت في وجه الجيش الإسرائيلي النازي الهمجي وقاومته مقاومة سجلها لها ــ التاريخ الوطني الفلسطيني ــ بأحرف من نور ، فقادت همجية عدونا الصهيوني النازي ألي أن يرتكب مجازره و جرائمه في كل بيت دخله و فتشه تفتيشاً بحثاً عن الفدائيين الأبطال الذين كبدوه خسائرا أثارت همجيته ونازيته، وكان هذا الفدائي الفلسطيني من مجموعات الشهيد البطل مصطفي حافظ و إسم شهرته " أبو الكاس " ــ محمد عبد اللطيف أبو الكاس من قرية بيت دراس التي هُجر هو وأهله و أهل قريته إلي خان يونس سنة 1948، ــ الذي تحصن فوق عمارة أبو دقة تحت الإنشاء في وقتها، و هو بلباسه العسكري و أخذ يصطاد دبابات العدو التي أخترقت شارع المدينة الرئيسي و يرمي في أبراج كل منها بقنبلة ميلز فينفجر بها وبمن داخلها، ويفعل بالأخري كما فعل بالأولي وكانت حصيلة حصاده يومها تسع دبابات أتي عليها و بمن فيها من جنود صهاينه حتي لاحظوه بأجهزة رؤيتهم يتحرك فوق عمارة أبو دقة المشار أليها سابقاً فألقوا القبض عليه وهو حي يرزق مثخناً بجراحه التي أمطروه برصاصهم قبل أن يستسلم لجنودهم ، فما كان منهم إلأ أن القوه حياً، من سطح عمارة أبو دقة لتدوسه دباباتهم و مجنزراتهم بكل ما أوتوا من إجرام و نازية ...
و لا زلنا نذكر كيف قام أعدائنا الصهاينة بإقتحام خان يونس و إقتحام محالها التجارية التي تعج بالمواد الغذائية و عبئوا ما وقع بأيديهم من بضاعة ونقلوها ألي داخل أرضنا الفلسطينية المحتلة 48، وكيف أقتحموا بيوت و منازل خان يونس بهمجيتهم ونازيتهم وكيف خلفوا وراءهم أبناء عائلاتنا شهداء و جرحي نزفت دمائهم حتي لقوا الموت دون مسعف و دون إسعاف ... ولا زلنا نذكر ونتذكر أننا شهدنا بأم أعيننا الجرائم الصهيونية الإسرائلية التي أرتكبت علي حائط قلعة خان يونس و في كل أزقة و شوارع مدينتنا الباسلة خان يونس و شوارع مخيمها الصامد الصابروفي مناطق خان يونس وقراها خزاعة و عبسان الصغيرة و الكبيرة وبني سهيلا و القرارة و" الزنة " وقاع القرين و السطر الشرقي و الغربي ، كما لا زلنا نذكر ونتذكر كل جرائمهم و مجازرهم النازية التي أرتكبوها بحق مدينتا الباسلة التي لقبها التاريخ الفلسطيني بأنها مدينة الشهداء و الأوفياء الذين نفخر ونعتز بأسمائهم و أسماء عائلاتهم الذين قدموا شهدائهم للدفاع عن مدينتهم الباسلة خان يونس. الصحفي الفلسطيني
أبو علي محمد سالم الأغا
عضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين
و عضو الإتحاد العربي للصحفيين
و عضو الإتحاد الدولي للصحفيين
• m.s.elagha47@hotmail.com
الثلاثاء 14 م
الصورة الأولي للشهيد مصطفي خافظ أثناء مشاهدته لتحرج أفراد المجموعات الفدائية التي كان يرعاها قبل إستشهاده رحمه الله
و الصور الثانية : صورة رمزية للشهيد محمد عبد اللطيف أبو الكاس شهيد من شهداء مجزرة خان يونس في 3 نوفمبر 1956

لا يتوفر نص بديل تلقائي.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نص‏‏‏

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية