جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 362 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: فاتح المحمدي : إيران أمام منعطف الحسم
بتاريخ الثلاثاء 14 مارس 2017 الموضوع: قضايا وآراء

إيران أمام منعطف الحسم

فاتح المحمدي  

معالم و مظاهر المشهد السياسي في إيران باتت تتخذ منحى جديدا مختلفا تمام الاختلاف عن الاعوام السابقة، خصوصا وانها تقترن مع معطيات و ظروف و اوضاع إقليمية


إيران أمام منعطف الحسم

فاتح المحمدي  
معالم و مظاهر المشهد السياسي في إيران باتت تتخذ منحى جديدا مختلفا تمام الاختلاف عن الاعوام السابقة، خصوصا وانها تقترن مع معطيات و ظروف و اوضاع إقليمية و دولية تکاد تميل للإتفاق و التطابق مع تلك المعالم و المظاهر الجديدة الطارئة على المشهد السياسي في إيران. مظاهر القوة و الغطرسة و التعجرف التي إتسم بها النظام الايراني المتطرف طوال أکثر من ثلاثة عقود و نصف من عمره، إعتمدت بصورة خاصة على اموال نفط الشعب الايراني المهدور بغير وجه حق، إذ أن مليارات الدولارات التي کان يمکن بناء أرضية و اساس إقتصادي قوي و متماسك لإيران، قد صرفها و يصرفها النظام على مخططاته و سياساته المشبوهة و غير السليمة و التي إنعکست و تنعکس دائما بالسلبية و الاضرار على الشعب الايراني بشکل خاص، وعلى شعوب المنطقة بشکل عام، وان تحديد تدفق المليارات على النظام من شأنه أن يؤثر کثيرا على بنية النظام و يسبب لها أکثر من إهتزاز و ترنح، وان العقوبات الدولية التي تجددت مرة أخرى ضد هذا النظام على الرغم من الاتفاق النووي، تتحدث تقارير متباينة عن ظهور تأثيراتها على الرغم من ان الوقت مازال مبکرا لإصدار هکذا أحکام و توقعات، لکن الاجواء السياسية داخل إيران و في المنطقة و العالم، کلها باتت تنظر للقضية الايرانية من زاوية مختلفة تماما عن الاعوام السابقة، لأسباب عديدة أهمها: 1ـ ان المجتمع الدولي قد بات يمضي قدما في طريق التشدد و الجدية في التعامل و التعاطي مع النظام الايراني، خصوصا بعد أن وجد بأنه لايکترث بتعهداته و إلتزاماته في الاتفاق النووي و يمضي قدما في تطوير قدراته الصاروخية و کذلك في مساعيه السرية من أجل مواصلة برنامجه النووي. 2ـ أجواء المنطقة و مناخها السياسي العام و بفعل إنکشاف و إفتضاح المخططات الايرانية في دول المنطقة، لم تعد تتناسب مع الصوت النشاز و القبيح للنظام الايراني، حيث أن معظم البلدان في المنط‌قة و بعد أن رأت بأم عينها الدور الايراني المشبوه في العراق و سوريا و لبنان و اليمن، لاترحب بالنظام الايراني و لاتريد إقامة أية علاقات سياسية وطيدة معه خصوصا بعد موقفه المشين من ثورة الشعب السوري، وان هذا النظام الذي کان يراهن على إحداث الفتن و القلاقل في دول المنطقة وجد نفسه بعد سقوط العديد من الانظمة مکشوفا تماما أمام شعوب و دول المنطقة و لم تعد ألاعيبه بو مخططاته تنطلي على أحد، والاهم من کل ذلك أن نهجمه المشبوه ضد دول المنطقة بدأت آثاره تظهر على الشعب الايراني بصورة واضحة بحيث لايمکن الاستهانة بها. 3ـ تصاعد روح المقاومة و الرفض و التصدي لنظام الملالي داخل الشعب الايراني بفعل النجاحات الکبيرة و الساحقة التي حققتها و تحققها المقاومة الايرانية على مختلف الاصعدة خصوصا في تمکنها من کسر طوق الصمت الدولي المفروض على القضية الايرانية بفعل السياسات المشبوهة للنظام الايراني إذ نجحت المقاومة ليست في تدويل قضية أشرف و إخراج سکان أشرف سالمين من العراق على الرغم من التهديدات التي کانت تحدق بهم، و انما توفقت أيضا في دفع المجتمع الدولي لإدراك الخطأ الفاحش الذي وقعت به الدول الغربية عندما سايرت النظام الايراني وقامت بإدراج منظمة مجاهدي خلق ضمن لائحة الارهاب، إذ بدأت الاصوات تتصاعد هنا وهناك بشأن الدور المشبوه لهذا النظام ومن کونه أکبر راع للإرهاب في العالم کله. هذه الاسباب الرئيسية و اسباب أخرى، قد دفعت بهذا النظام الى زاوية حرجة جدا و الى ممر لامخرج له سوى بنزول قادة و مسٶولي النظام من کرسي الحکم و استسلامهم لإرداة الشعب و التأريخ، ذلك لأنهم أمام منعطف حاسم لايمکن التعامل معه إلا بالرحيل عن الحکم. 

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية