جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1082 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ناهض محمد اصليح : الرئيس الفلسطيني فكر ونضال
بتاريخ الثلاثاء 28 فبراير 2017 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-0/s600x600/16830906_1009598319175368_9145059203471172366_n.jpg?oh=36a15e036c01d9c62ea2e7a6eaeffff7&oe=594A1589
الرئيس الفلسطيني فكر ونضال
كتب / أ ناهض محمد اصليح
عضو الأمانة العامة للشبكة العربية لكتاب الرأي والأعلام
لقد إمتازت الحركة الوطنية الفلسطينية بقياداتها الذين حملُ الهم الوطني بجدارة الكفاءة من خلال الحفاظ ع القضية الفلسطينية حية برغم كل محاولات الشطب والتغييب من قبل نظم ارتبطت


الرئيس الفلسطيني فكر ونضال
كتب / أ ناهض محمد اصليح
عضو الأمانة العامة للشبكة العربية لكتاب الرأي والأعلام
لقد إمتازت الحركة الوطنية الفلسطينية بقياداتها الذين حملُ الهم الوطني بجدارة الكفاءة من خلال الحفاظ ع القضية الفلسطينية حية برغم كل محاولات الشطب والتغييب من قبل نظم ارتبطت بشكل مباشر وغير مباشر بالمصالح الأمريكية والدولية فيما بقت القيادات الوطنية ضمن دائرة الفهم لمجمل التغيرات الأقليمية والدولية وهنا تميزت حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح العمود الفقري والأساسي لمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني بقدرتها ع الأحتفاظ بريادة العمل النضالي والسياسي والدبلوماسي منذ تاريخ تكون الحركة الوطنية والتي جائت بعد نكبة 1948 والتي مرت بمراحل خطرة ووعرة جداً في بيئة إقليمية غير ثابتة وغير مستقرة وفي بدايات التأسيس والأنطلاق كان ولا يزال السيد الرئيس محمود عباس صِمَام أمان يرفد الثورة بنضاله وفكرة ورأية والذي كان موثراً في المحطات النضالية الي جانب إخوتة الشهداء القادة وفي المقدمة منهم الشهيد الرمز ياسر عرفات والذي أوصي قبيل إستشهادة أخوتة بالحفاظ ع إرث شعبنا الكبير من التضحيات الجسام بالوطن المحتل والشتات واليوم بات الرئيس الفلسطيني أبو مازن يحمل ما حملة إياة رفيق دربة الرئيس ياسر عرفات ماضياً في زعامة الشعب الفلسطيني في نضال يتجةً نحو الأقتراب من حلم تجسيد الدولة ع أرض الوطن بعد مجمل الجهد الكبير
الذي بذلتة وتبذلة القيادة الفلسطينية بتوجيهات سامية من الزعيم الفلسطيني أبو مازن وهنا وأمام هذا التقدم الفريد بشكل النضال السلمي والسياسي والدبلوماسي. ونجاحاته وأنجازاتة بات لدي بعض العواصم الوظيفية هاجساً من نجاح الرئيس الفلسطيني وتسلحة بالقانون وبالشرعية الدولية والتي حشرت دولة الأحتلال بالزاوية فبدأت محاولاتها البائسة ومن جديد بمواقف تصب بمصلحة اسرائيل بداً وإنتهائاً من خلا ل التدخل بالشان الداخلي الفلسطيني والذي لم يفلح حتي لحظة كتابتي لهذا المقال ومن هنا فأن ثقة شعبنا تزداد يوماً بعد أخر بقيادتة الوطنية وبممثلة الشرعي والوحيد منظمة التحرير الفلسطينية بزعامة الرئيس أبو مازن
والذي طوَّق ويطوق كل المحاولات الخبيثة والتي تستهدف الحركة الوطنية الفلسطينية والمشروع الوطني الماضي بتحقيق وتجسيد الدولة والأستقلال فلا نامت أعين العواصم و أدواتها الرخيصة والتي تعمل بخفاء وتعليمات إرتباطاتها مع دولة الأحتلال الأسرائيلي للنيل من منظمة التحرير والقيادة الوطنية وشرعية نضالها ، ففكر ونضال الرئيس محمود عباس
لا يزال يجهله المراهقون المرتهنين لتلك العواصم
وعليهم أن أرادوا خيراً لفلسطين وأشك في ذلك
بالأنتظار طويلاً حتي يسحقهم التاريخ والزمن
ولأن الذاكرة الوطنية الفلسطينية لفظتهم والي الأبد ولن تسعفهم العواصم ولا مؤتمراتها
ولا أموالها ، حما الله فلسطين وممثلها الشرعي والوحيد منظمة التحرير الفلسطينية بزعامة السيد الرئيس محمود عباس أبو مازن




 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.19 ثانية