جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 197 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عطية ابوسعده : غزة اليوم ..ذاك وطني ... وهذه صرخة ..
بتاريخ السبت 11 فبراير 2017 الموضوع: قضايا وآراء

غزة اليوم ..ذاك وطني ... وهذه صرخة ..  

في بلدي استوطنت الحقيبة اجساد المهاجر في وطني ضاع الجسد وسكنت الروح سراديب المحاجر ، لا مكان لبشر وقد أُخْرِست من الاعماق الحناجر ، فهناك من يقبع على الانفس


غزة اليوم ..ذاك وطني ... وهذه صرخة ..  

في بلدي استوطنت الحقيبة اجساد المهاجر في وطني ضاع الجسد وسكنت الروح سراديب المحاجر ، لا مكان لبشر وقد أُخْرِست من الاعماق الحناجر ، فهناك من يقبع على الانفس وحش احتلاليّ كاسر .. في وطني تعددت وتنوعت هجرة المُهاجر .. تلاعب بمصيره عدو غاشم غادر  ، في وطني ضاعت الامال وتبعثرت الاهداف ، كبر ِ الصغير في غير أوان وتقزم الكبير وقُتِل بدون استئذان واستنشق عبير الحرية والشهادة في غير أوانٍ .. تَحَوْدَبَتْ الظهور قصرا وإذلالاً وحرمان . لا احتراما او وفاء كوفاء كلب لإنسان .. 

 في وطني باتت الشوارع مأمناً وملاذا ومسكنا للكثير من العائلات المعوزة والفقيرة ... في وطني ضاعت الحميّة وضاعت العزة وضاعت الغيرة وضاع التآخي وتفككت الروابط الاسرية وتحزّبت العائلة وتبعثرت معالم العشيرة وبات الكبير يخاف الصغير ولم يعد للعشيرة عنوان ... في وطني تغيرت العادات واندثرت التقاليد وانتشر التشيع والتزمت الديني يرادفه في مجال اخر الانحلال وضياع خيرة ابناء الوطن فاقدي الوعي يبتليهم الواقع المسموم المفعم بسموم الضياع والحرمان ... نقيضان في شارع واحد في بيت واحد في غرفة واحدة ..في بلدي توطنت كافة انواع المسكنات والمهدئات والمهيجات والمخربات والخوف الخوف لما هو آت آت ... حشيش افيون .. عناوين ضياع تشعبت بالاسماء معانيها ..حبوب هلوسة .. وعلى راي القذافي... 

 في وطني حتى النساء تفننت وتعلمت وتغيرت اساليبها واستوطنت اعماقها علامات الخوف من مستقبل  جائر وضياع جيل باكمله بشائره اطفال رضّع امام المساجد وعلى قارعة الشوارع يُرْمَون جوعا وحرمانا فهل تلك الامهات حقيقة من الحرائر او جار عليهن الزمان ولجأن جبرا لاحضان ذئب كاسر ..

في وطني تلونت وتشعبت وتمايلت ورقصت مآثِر القانون وتلاعبت بضمائر البشر ليبقى ابد الدهر الضعيف ضعيفا والفقير يزداد فقرا ...في بلدي ابن الغفير يجب ان يكون غفيرا تُداس الرؤوس وشعب مكلوم يائس ميؤس ...الفقير في بلدي يجب ان يموت يجب ان يستشهد يجب ان يدافع بصدره عن الوطن يجب ويجب و....... يمووووووووت الفقير ....

 في بلدي يعيش الغني يبني من جماجم الفقراء قصرا ومن دمائهم يصنع لنفسه شرابا ومن عروقهم اوتار قيتاراه تتمايل أردافه على نغم وموسيقى ومن عظامهم نايا يشدو به ويرقص ويرقص وفي عينيه غمزة وهمزة ووووووو .. 

في بلدي جرح او جراح لست ادري عميقة قَتَلت في الاعماق معالم الانتماء ..  في بلدي انقسام على انقسام وضياع على ضياع .. بعد الكثير الكثير من الحروب وابن بلدي يموت وينجب ويموت وينجب .... عشت النكبات والانكسارات والنكسات جميعها مات ابناؤنا مرفوعي الراس عشنا حروبا تلو الحروب لنبقى مرفوعي الراس ويبقى الاسد في عرينه صامدا.شامخا  ... 
 وبايدينا قُتِل ما تبقى من هياكل بشر .. من عزة وطن ..  وشعب اصبح على الذل ساكت على الضياع ساكت على الموت ساكت على الصراخ ساكت على قوت اولاده ساكت حتى على حشمة بيته اصبح للاسف ساكت ... في بلدي تقسمت الولاءات وتاهت الانتمائات وتبدلت الاهداف واصبحنا قرىً متفرقة واصبحت المستعمرات قانون وامر واقع تطبق شرائعها على اراضينا وكأن الأمر لا يعنينا .. 

غزة ماتت بلاماء ولاكهرباء، كثر الداء وشح الدواء ، في بلدي مات الانتماء ضاعت معالم الوفاء ، في بلدي هياكل بشر تسير على مايسمى بالاقدام ، تاهت عقولهم وتلعثمت في حلوقهم الألسنة وسكتت عن الكلام  . 

الكاتب عطية ابوسعده /ابوحمدي

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.12 ثانية