جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 242 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد حسين المياحي : من أجل تفعيل الموقف العربي ضد طهران
بتاريخ الأحد 20 نوفمبر 2016 الموضوع: قضايا وآراء

من أجل تفعيل الموقف العربي ضد طهران

محمد حسين المياحي 

   لم يکن الموقف الاخير الذي إتخذه 11 بلدا عربيا من نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، موقفا عاديا و طارئا و مفاجئا للمراقبين و المحللين السياسيين المتابعين للأوضاع في إيران


من أجل تفعيل الموقف العربي ضد طهران

محمد حسين المياحي 
   لم يکن الموقف الاخير الذي إتخذه 11 بلدا عربيا من نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية، موقفا عاديا و طارئا و مفاجئا للمراقبين و المحللين السياسيين المتابعين للأوضاع في إيران، حيث إن هذا الموقف الذي تمثل في الشکوى التي قدمتها هذه الدول في رسالتها الموجهة للأمم المتحدة و التي عبرت فيها عن القلق من استمرار سياسات إيران التوسعية في المنطقة، کما أدانت الرسالة أيضا دور إيران في صراع اليمن من خلال تدريب الانقلابيين الحوثيين وتهريب شحنات الأسلحة
.
الرسالة التي بعثتها کل من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة إلى مصر والأردن والمغرب والسودان واليمن، إلى رئيس الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة (الدورة 71) بيتر تومسون وتم توزيعها على جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة مؤخرا، وذلك في سياق رد دولة الإمارات الرسمي على بيان حق الرد الذي أدلى به عضو وفد إيران لدى الأمم المتحدة في ختام المناقشة العامة الرفيعة المستوى للجمعية العامة بتاريخ 26 سبتمبر/أيلول الماضي، والذي تضمن سلسلة من الادعاءات الباطلة التي لا أساس لها من الصحة. ذلك إن طهران قد کانت ولاتزال المبادرة الى التدخل في دول المنطقة و السعي للعبث بأمنها و إستقرارها من مختلف الاوجه. الرسالة التي أعربت عن القلق من دستور إيران الذي يدعو إلى تصدير الثورة، أو بالاحرى التطرف الديني، شددت على إن نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية دولة راعية للإرهاب بدءا من حزب الله في لبنان وسوريا إلى الحوثيين في اليمن ووصولا إلى الجماعات والخلايا الإرهابية في كل من البحرين والعراق والسعودية والكويت وغيرها. لکن الذي يجب أن نأخذه بنظر الاعتبار هنا، هو إن المقاومة الايرانية قد سبقت الدول العربية الى هذا الامر و حذرت دائما من الخطر الذي يجسده هذا النظام و ضرورة التصدي له و عدم تجاهله و أکدت على ذلك دئام و دعت دول المنطقة للعمل من أجل التصدي لمخططات و سياسات هذا النظام. الموقف العربي الجديد مع مايمثله و يجسده من أهمية إعتبارية نظرا لکونه يضع اليد على موضع الالم، لکنه مع ذلك يحتاج الى تفعيل بصورة ميدانية مٶثرة من خلال إشراك العنصر الايراني في المواجهة مع هذا النظام عبر بوابة الوقوف الى جانب نضال الشعب الايراني و دعم تطلعاته للحرية و الديمقراطية و الاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الايرانية کممثل شرعي لهذا اللشعب و سحب الاعتراف بهذا النظام المعادي ليس لشعوب المنطقة و العالم فحسب وانما حتى للشعب الايراني نفسه.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية