جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
http://s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1478756502_6109.JPG&w=690



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )

http://yaf.ps/server/uploadedFiles/photogallery/hesar/full/008.jpg


( الموقف ) يكتبها للصباح مأمون هارون


اشراقة الصباح


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 275 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!
·قصيدة ((( متى تكون القصيدة وطنآ ؟ !!! ))) لشاعر الصومعة والعاصفة. فلســــــطــــ
·قبل موتِ الأرجوانِ
·قصيدة ( البحر وإمرأة وطفولتي ) لشاعر الصومعةوالعاصفة
·سأكتب للحمام،،،،،،،،،،،


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون



مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مازن عز الدين: اللواء مازن عز الدين يكتب ... ( لنذهب الى المؤتمر الحركي الفتحوي السابع
بتاريخ الأحد 16 أكتوبر 2016 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-lhr3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/14724398_10157608171040343_3231617873513297953_n.jpg?oh=b5977d22227ccebf55624044599fc9dd&oe=58AAF8BC
اللواء مازن عز الدين  يكتب ... ( لنذهب الى المؤتمر الحركي الفتحوي السابع للنجاح ) 

حالتنا اليوم في الغالبية من إطاراتنا الحركية ، لا تسرنا ولا تسر اصدقائنا ولا تسر شعبنا الذي يحتفظ


اللواء مازن عز الدين  يكتب ... ( لنذهب الى المؤتمر الحركي الفتحوي السابع للنجاح ) 

حالتنا اليوم في الغالبية من إطاراتنا الحركية ، لا تسرنا ولا تسر اصدقائنا ولا تسر شعبنا الذي يحتفظ لحركتنا العملاقة بمكانتها في ضميره ووجدانه انها صانعة ثورته المعاصرة وقائدة الموجات المتلاحقة من جبروت انتفاضته التى جعلت العالم أجمع يستفيق ليرى ظلم الاحتلال ويرى الحق الفلسطيني ويتجاوب معه مما أوقع الاحتلال في دائرة الارباك والتخبط في ظل الظروف التي أصبح فيها الاقليم لا وزن له والنيران تشتعل في غرف نومه . 
وحالنا في فتح تم تشخيصه في عشرات الجلسات وفي كل المستويات ، وخلص الجميع الى ضرورة البحث عن الاسلوب او الطريق الذي يعيد للحركة وضعها الطبيعي الذي كانت عليه من التميز الإيجابي ، وتم التوافق من الجميع على ان المؤتمر العام هو الذي ينهي كل الاشكاليات التي تمر فيها الحركة والتي لا يرضى عنها احد والتي وصلت الى حدود انعدام الانسجام بين القيادة والقاعدة بحيث اذا اخذت الاطارات العليا قرارا فإن القاعدة لاتكثرث له ولا تنفذه كما يجب . لهذا نحن نذهب الى مؤتر نطمح أن يكون بمستوى التحديات المحيطة بنا ويليق بحجم التضحيات ،ونحن نقف امام حركة مترامية الاطراف وكبيرة وموثرة وخطها السياسي هو الاكثر نضجا على كافة المستويات ، لهذا لابد ان نذهب لمؤتمر ناجح ، يوحد ولا يفرق ، يقوي ولا يضعف وينهض بالحركة ويدفعها الى الامام ،لهذا لابد من معالجة القضايا المتعلقة بالإشكاليات العالقة بحكمة وشجاعة لأن الرقم الحالى المقترح لعضوية المؤتمر قد لا يكفي لحركة بتشخيصها الحالي، وقد لا يات بالعلاج المريح للحركة وقياداتها التاريخية والفاعلين فيها ، لهذا لا يعيب الحركة اذا ارتأت ان زيادة عدد الاعضاء يحل ويعالج مشاكلها لهذا نتمنى على السيد الرئيس واللجنة المركزية ان يطوروا الرقم المطروح ، وحتى لا يتحول عدد من الشباب الفتحوي لقوى تشكك في المؤتمر ونتائجه في ظل الاوضاع السياسية المعروفة للجميع والمحيطة بالحركة ، وحتى تبقى فتح متماسكة وقوية لابد ان نذه لمؤتمر يراعي حلول للمشاكل ولا يضيف اليها مشاكل أخرى .
والمؤتمر الذي نسعى اليه ونصر على النجاح فيه ولا شيء غير النجاح عليه ان يعالج النصوص الخاصة بالبرنامج السياسي وقدرة الحركة على تحمل مسؤوليات النضال لتحقيقه ، وعليه معالجة الضعف والثغرات التي نحتكم اليها في النظام الاساسي وهذا يفرض علينا جميعا ان لا نستنسخ خلل الماضي القريب وان نأت بقيادة قادرة على تحمل امانة المسؤولية القادمة وان تكون اطارات الحركة إطارات جامعة لا تلقى بأبنائها وقياداتها الى الفراغ حيث لا اطارات يتفاعلون فيها .
وحركة يسيطر عليها ويوجهها قيادات يمتلكون الخبرة والتجربة الميدانية والتاريخية وتراعي تدافع الاجيال بحكمة ، وتضع الانظمة والقوانين التي تحمي العضوية وتمنع التفرد وينضبط ابنائها لهذه القوانين هي حركة تاريخية قادرة على ان تتخطي كل ما يعترضها وتخرج من مؤتمرها السابع مضمدة جراحها ومحافظة على وحدتها ووزنها التاريخي. فهل نحن ذاهبون الى انتاج مؤتمر ناجح ؟ نتمنى ونامل من الله ان يساعدنا على تحقيق ذلك .!!!
اللواء/ مازن عز الدين 
رام الله 16/10/2016م

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
سري القدوة : القدس .. قوة الحضارة والتاريخ



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/10389194_10152847972975119_7396085445227885157_n.jpg?_nc_eui2=v1%3AAeHIr4CuKgiCasykwZ-dA6dfeeSMO8QIrNCrgGp9IpdAc67L8Hx2_FOKSvvqCWRv7b4Jk676wDQIGO045duoRDDoo6hFde7ObdZ4ib3sdGSkSw&oh=e44127b9b92a0d32652ff41380c2ce57&oe=5B016AD5

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 2.51 ثانية