جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 202 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سامي إبراهيم فودة : هل أنت متجنح! لا مش متجنح! أها مين اللي متجنح
بتاريخ الأربعاء 13 يوليو 2016 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-lhr3-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/13620909_550696741780295_735394271274472689_n.jpg?oh=a38ff210a0f3140f830b2e4d9b1b826e&oe=57F98B75
هل أنت متجنح! لا مش متجنح! أها مين اللي متجنح
بقلم الكاتب//سامي إبراهيم فودة
Tiger.fateh.1@hotmail.com
إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات/
بعيداً عن التعصب الأعمى,والتشنج الفكري المتيبس,وعبودية الأصنام المصطنعة,والولاءات الخانعة لسماسرة تجار الفتح وأذنابهم ومن لف لفيفهم,وارزقية أصحاب الأجندات المشبوهة


هـــام جــدا لكل فـتحاوي......
هل أنت متجنح! لا مش متجنح! أها مين اللي متجنح
بقلم الكاتب//سامي إبراهيم فودة
Tiger.fateh.1@hotmail.com
إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات/
بعيداً عن التعصب الأعمى,والتشنج الفكري المتيبس,وعبودية الأصنام المصطنعة,والولاءات الخانعة لسماسرة تجار الفتح وأذنابهم ومن لف لفيفهم,وارزقية أصحاب الأجندات المشبوهة,نحن الفتحاويين لا نمتلك أي ضغينة لأي أحد من كان من أبناء الحركة,فقلوبنا بيضاء عامرة بالحب والمحبة والتسامح,لكل أبناء الوطن ولأبناء ديمومتنا,كما علمنا أخي الشهيد وقائدي المعلم أبو عمار وأمير الشهداء خليل الوزير,نحن مع شرعية فتح الكينونة بفكرتها الطاهرة وبكل ارثها الوطني والنضالي والكفاحي,ومن يخرج علينا بمسميات موازية للإطار الفتحاوي,فهو الذي صنف نفسه,وأراد أن يغرد لنفسه خارج البيت الفتحاوي ويجعل لذاته إمبراطوريه بالمال السياسي المشبوه ضد الحركة ومؤسساتها...
فالتجنح ليس بالنوايا وأينما بالسلوك الفعلي والممارسة العملية على أرض الواقع,فلا يعقل خلط الحابل بالنابل والصالح بالطالح والغث بالسمين وإشهار الكرت الأحمر واتهام الآخرين بحضورهم وفي غيابهم بالتجنح لمجرد له علاقة أخوية أو صورة تذكارية جمعته في مناسبة يوماً ما بمحض الصدفة مع أخ من أبناء حركة فتح له سلوكه المتجنح والمتعمد مع سبق الإصرار والترصد في الحركة بشكل علني وواضح ويتباهى أنه من أتباع القائد الذي يغرد خارج إطار الحركة...
وهناك من يمارس ظاهرة التجنح(كالبطة العرجاء)أو(كأرجل الغراب) بشكل خفي ومعروف بنواياه المريضة ومن أين يأتي بالمال المسيس ليدفع ثمن الدروع والبوسترات والصور وغيرهم الكثير من الأمور اللوجستية..الخ,ويغطي نفسه ومن معه بمواصلات وكروت جوالات ويستلم بعد تنفيذ مهمته أجر ثمن مناكفته للإطار التنظيمي,بما هو مطلوب منه على أكمل وجه, ليس قناعتاً برجل المهمات الصعبة بقدر رخصنته للمال وحب الوجاهة,
وأخر ضاناً منه أنه فهلوي ويستطيع الاستخفاف بعقول الآخرين وأنه يجيد اللعب على الحبلين والتقنع بأكثر من قناع,فتارة تجده على رؤوس الأشهاد بالأنهار يقف ويهاجم ظاهرة المتجنحين ومن يقودها ويسير في فلكهم,وفي ليل تجده يتواصل ويتسامر معهم ويكون كالحمل الوديع والابن المطيع لمن وصفهم بالمتجنحين ولاستكمال دوره ومشهده الهزلي يضع على البوسترات صورة القادة أبو عمار وأبو مازن لدر الرماد في العيون,,
وما دفعني للكتابة مقالي هذا هو مطالبة الكثير من الإخوة أبناء الفتح للحديث عن مصطلح التجنح بالحركة من أجل تصويب بعض المفاهيم الخاطئة عند الآخرين,فلا يعقل أن يسلط الضوء على شخص ما في الحركة ويوصف بمصطلح التجنح هو ومن لف لفيفه من أتباعه,وفي حين نغفل الحديث عن الآخرين هم وباء خطير على الحركة ولا نسلط الضوء عليهم..
فالتجنح بمفهومه العام هو الانحراف الشيء وميله عن موضعه الأصلي وخروجه عن المألوف,كالقطار عندما ينحرف عن السكة الحديدية,ويأتي بويلات الأمور جراء انحرافه عن مساره الصحيح,أما بالمفهوم الحركي لوصف التجنح هو عدم الانضباط والالتزام داخل إطار الحركة,وخلق تكتلات وشلليات وأجسام موازية تشكل بديلاً للأطر الشرعية نظامياً,بهدف إرباك الحالة التنظيمية وإضعاف الجسم الحركي,وتشتيت الجهد الوحدوي للأطر التنظيمية الفتحاوية,ليكون في نظر البسطاء هو المناص والخلاص والمنقذ للحركة من ترهلها وضياع أبنائها.....
فإذا أمعنا ملياً التفكير والنظر جيداً في مفهوم مصطلح التجنح وتفسيره,فحدث ولا حرج ستجد الكثير منهم يعتبرون أنفسهم كوادر وقيادة وازنة ولها ثقلها في حركة فتح ولديهم التفاف فتحاوى مستغلين اسم الحركة بكل إرثها النضالي أبشع استغلال لخدمة شخوصهم النرجسية,من خلال إقامة علاقات شخصية مع أعضاء قيادية في قطاع غزة والضفة الغربية والثقة الممنوحة للبعض منهم من قبل السيد الرئيس أبو مازن....
فهم في نظري أخطر وأشد فتك ودماراً على الحركة في تشرذمها من غيرهم ممن يتصفوا بالتجنح,فهؤلاء هم من ينطبق عليهم توصيف التجنح,أيضاً فتجدهم موجودون في صفوف الحركة من خلال التكتلات والشلليات والمحاور التدميرية ويكوته لأنفسهم في الغرف المظلمة بعيداً كل البعد عن الإطار الرسمي للحركة,فتبعيتهم مصالحهم النرجسية وأهوائهم الشخصية ومرجعاتهم لا تتعلق بقوانين الحركة ونظامها الأساسي,ولا ينصاعون للقرارات الحركة ولا يلتزموا بالأطر الشرعية بشكل باطني,وقد أسميتهم في مقالات سابقة بالمستشرقين الجدد..
وحتى نكون واضحين مع الجميع ومن وجهة نظري فإن كل حراك أو نشاط تنظيمي يحمل اسم الحركة خارج عن الأطر المعروفة والمعلومة بالنظام الداخلي حتى لو صدقت النوايا لديهم فهو تجنح,فلا يستظلوا بالأسماء والعناوين وصور القادة أبو عمار وأبو مازن لتمرير مأربكم وإسكات الغاضبين عن فعل تصرفاتكم الخاطئة,فالصمت عن ذلك تجنح والكيل بمكيالين في ذلك أيضاً تجنح...
تهيب بكم حركتكم الرائد فتح وتستنفركم بالدفاع عنها وعن مشروعها الوطني بالتصدي لكل حالات التجنح والإستزلام والتكتل والشلليات والمحاور والنعرات العائلية وظاهرة البلطجة والفاسدين وأصحاب الأجندات والمشاريع المشبوهة وأصحاب المال السياسي الخارجي الفاسد والذين يعتقدون بأموال أسيادهم يستطيعوا تبيض العقول وشراء الذمم وأخذ الحركة معهم إلى المجهول فهم واهمين كل الوهم..
فتح أولاً وأخيراً أكبر من الجميع
والله من وراء القصد

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية