جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1067 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نورالدين مزادة : المراسل الصحفي بين مطرقة الفراغ القانوني و سندان بعض الصحف
بتاريخ الثلاثاء 12 يوليو 2016 الموضوع: قضايا وآراء


المراسل الصحفي بين مطرقة الفراغ القانوني و سندان بعض الصحف

نورالدين مزادة

اعتقدت ان السنين التي ستمر على الصحافة الجزائرية بشقيها العمومي و الخاص ستحسن يوما من ادائها باتجاه اسرة المراسلين الصحفيين كحلقة اساسية في



المراسل الصحفي بين مطرقة الفراغ القانوني و سندان بعض الصحف

نورالدين مزادة

اعتقدت ان السنين التي ستمر على الصحافة الجزائرية بشقيها العمومي و الخاص ستحسن يوما من ادائها باتجاه اسرة المراسلين الصحفيين كحلقة اساسية في مهنة المتاعب غير ان الواقع الذي عشناه و الذي لازلنا نعايشه داخل هذه المنظومة التي يقال ان عملها تحسن و تطور فهو عكس ذلك ربما وجهة التحسن هذه التي حدثت في جوانب اخرى تم تخصيص لها قدرا من الاهتمام من قبل القائمين على بعض العناوين الاعلامية بالجزائر و ذلك على حساب مجهودات و تضحيات المراسل الصحفي الذي يعد هو الحلقة الرئيسية في المنظومة الاعلامية حيث لا يختلف اثنان على ان النسبة الكبيرة من التغطية الاعلامية لغالبية الوسائل الاعلامية تعود للمراسل الصحفي الذي اصبح من العناصر الهامة قي الرفع من عدد السحب للصحف و من مشترياتها لدى القراء و هذا بفضل المادة الاعلامية التي يرسلها بشكل يومي و التي تدخل في اطار الخبر الجواري الذي تعتمد عليه غالبية الصحف في تغطياتها اليومية و الذي غالبا ما يحمل معه هموم و انشغالات المواطنين اليومية عبر مختلف مداشر و قرى و بلديات الجزائر العميقة الى جانب التنويه بما تقدمه الدولة من مجهودات من خلال مختلف الانجازات التي تقوم بها على اكثر من صعيد و الدور الذي تلعبه العديد من الجمعيات النشطة في الساحة الجمعوية فضلا عن التغطيات الرياضية كلها مجهودات يساهم بها المراسل الصحفي في تنوير الراي العام الوطني و اصبح ايضا بفضل هذا العمل شريكا في الحراك التنموي الذي تعرفه بلديات الوطن غير ان كل هذه المجهودات و هذا التواجد اليومي للمراسل الصحفي بالساحة الاعلامية يقابله تقصير من ادارات بعض الصحف مستغلة في ذلك فراغا قانونيا من جهة و قبول العديد من الاطراف من اشباه المراسلين بالعمل التطوعي المجاني من جهة ثانية الامر الذي ولد اعتقادا كبيرا عند بعض العناوين الصحفية ان كل المراسلين سواسية يمارسون مهمتهم بدون مطالبتهم لحقوقهم المالية التي تعتبر جزءا لا يتجزا من اتعابهم منتهجة بذلك سياسة الهروب الى الامام في ظل القبول الارادي لبعض المراسلين المتطوعين المساهمين بطريقة عملهم المجانية هذه في بقاء هذا الفراغ القانوني في الوقت الذي تفكر فيه و تحاول اطراف اخرى من اسرة المراسلين الصحفيين في ايجاد حلول ناجعة بسن مواد قانونية بقانون الاعلام الجزائري تحمي عمل المراسل الصحفي الذي لازالت تصادفه العديد من المشاكل الاخرى و المعوقات التي تقف امامه حجرة عثرة في اداء مهامه على اكمل وجه على غرار صعوبة الحصول على المعلومة في ظل التكتم و الابواب الموصدة من طرف بعض الادارات لتبقى هذه المعاناة قائمة في رواق المراسل الصحفي الجزائري و قطاع الاعلام بشكل عام الى غاية ان تصبح للمراسل الصحفي يوما من الايام مواد قانونية تسيره و تحمي حقوقه و عمله .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية