جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1080 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سامي إبراهيم فودة : الذكرى السنوية لرحيل الشهيد البطل محمد طعيمة
بتاريخ الأثنين 27 يونيو 2016 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent.fmad3-1.fna.fbcdn.net/v/t1.0-9/13516651_545248218991814_3642425893151294294_n.jpg?oh=994dbc3c18d3b67021351335c32479b5&oe=57F1603C
الذكرى السنوية لرحيل الشهيد البطل محمد طعيمة
ابن كتائب شهداء الأقصى الشهيد

بقلم الكاتب//سامي إبراهيم فودة


قال تعالى:"من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا"...

من فمي انطق وصيتي,ومن قطرات دمي,أكتب ميلاد شهادتي,أوصيكم بالفتح إخوتي,لا تساوموا على موت ديمومتي


الذكرى السنوية لرحيل الشهيد البطل محمد طعيمة

ابن كتائب شهداء الأقصى الشهيد

بقلم الكاتب//سامي إبراهيم فودة

Tiger.fateh.1@hotmail.com

قال تعالى:"من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا"...

من فمي انطق وصيتي,ومن قطرات دمي,أكتب ميلاد شهادتي,أوصيكم بالفتح إخوتي,لا تساوموا على موت ديمومتي,فإن سقطت على التراب مسربلاً بدمائي,وتلطخ وجهي بالدماء وغير من ملامح شكلي,وتكسرت عظامي وتناثرت أشلائي على الأرصفة وفوق جثث إخوتي ورفاقي,وداس البغال المأجورون فوق جثماني,فلن تنكسر نفسي أمام طغيان قاتلي,سأبقى شامخاً كالأسد في مماتي مهما جار ظلم قاتلي,فخذ يا أخي من طلق نارك وانحت عظمي,واصنع من أشلائي لحمي المتناثرة قنبلة,وفجرها في قاتل شعبي,لتمر رجال العاصفة من هنا وتواصل مسيرة رفاق دربي...

فما أنا بصدده اليوم هو تسليط الضوء على سيرة عطرة للشهيد البطل,ابن كتائب شهداء الأقصى- الشهيد البطل محمد عبد القادر قاسم طعيمة/ أبو المجد والذي إرتقى شهيداً على يد الغدر والخيانة ......

الاسم/ محمد عبد القادر قاسم طعيمة/ أبو المجد

من مواليد السعودية// 1983

الانتماء/ فتحاوي

البلدة الأصلية/ المجدل

أسرته العائلة/ تتكون من خمس شباب وهم ضياء وبهاء ومحمد واحمد ومحمود ويأتي محمد في الترتيب الثالث من بين إخوته وأخواته ..

الحالة الاجتماعية/ أعزب

مكان السكن/مشروع بيت لاهيا

الوظيفة/ موظف شرطة

المؤهل العلمي/ دبلوم "جامعة الأزهر إدارة أعمال"

تاريخ الاستشهاد/ 15/3/2007م

يوم الاستشهاد/ الأربعاء

ساعة وقوع الجريمة/ ما بين العصر والمغرب في معركة الدفاع عن شرعية حركة فتح

مكان وقوع مسرح جريمة الاغتيال/ ارتقى شهيداً على أيدي الغدر والخيانة في مشروع بيت لاهيا شمال القطاع أمام صيدلية الخلفاء.

أدوات الجريمة التي استخدمت في عملية الاغتيال // بنادق رشاشة كلاشينات

عدد القتلى الذين تولوا عملية اغتياله/مجموعة من المسلحين التابعة لحركة حماس

ومضات مضيئة خالدة في مسيرة حياة الشهيد/ محمد طعيمة.

كان الشهيد محمد متأثر جداً بعلاقته الحميمة مع ابن عمته علي طعيمة ويعتبره هو الأخ والصديق الحميم والمقرب له وصندوق أسراره والذي لا يفارقه طول الوقت ولا غيب عنه لدرجة إذا رأته عمته أم الشهيد صارت تبكي لان وجوده يذكرها في محمد...

عمل أثناء دراسته في مدرسة الشهيد احمد الشقيري ضمن صفوف منظمة الشبيبة الفتحاوية وكان عضو هيئة إدارية....

إنضم الشهيد ضمن صفوف كتائب شهداء الأقصى-فلسطين- منذ النشأة عام 2001م....

تلقى العديد من الدورات العسكرية الميدانية ضمن صفوف الكتائب....

كان أحد أبرز مقاتلي كتائب شهداء الأقصى حيث برز دوره الفاعل أثناء تصديه للأجتياحات المتكررة لمناطق شمال غزة....

التحق شهيدنا البطل ضمن صفوف الأجهزة الأمنية عام 2003م.

أصيب شهيدنا في قدمه بعيار ناري ثقيل من قبل قوات الاحتلال وهو في مهمة جهادية زرع عبوة ناسفة ولكنها لم تكتب له الشهادة….

نجا من محاولة اغتيال من قوات الاحتلال أثناء الاجتياح الغاشم على شمال القطاع أكثر من ثلاث مرات فارتقى بجانبه الشهيدين حسن وموسى درويش في معركة أيام الغضب...


عملية اغتيال الشهيد محمد عبد القادر طعيمة بأدق التفاصيل/

قامت مجموعة من كتائب القسام في تمام الساعة الرابعة والنصف من مساء يوم الأربعاء الموافق 14/3/2007م بتهديد الشهيد البطل محمد طعيمة متلفظين معه بعض من كلماتهم الخادشة للحياة "وقائلين له أيامك معدودة يا محمد"فبدأ شهيدنا بالمزاح معهم وكان يعتقد بأنهم يمازحونه,وفي تمام الساعة الخامسة إلا ربع كان متوجه الشهيد إلى مهمته اليومية المعتاد عليها في الرباط على الثغور,وكان لذى الشهيد محمد معلومات مسبقة بأن دبابات العدو الإسرائيلي تتقدم من جهة الشرق,حيث أجرى اتصالاً بالمجموعة الخاصة به للذهاب سوياً إلى الأماكن المتفق عليها للرباط لهذه الدبابات..

وذلك في تمام الساعة الخامسة مساءاً فإذا به تفاجأ بوقوف مجموعة من القوة القسام المسلحون تستقل جيب من نوع sozy أزرق اللون وقاموا بإنزاله من السيارة التي كان يستقلها ووضعوه أمام صيدلية الخلفاء وأطلقوا رصاصاتهم الحاقدة العشوائية على جسده الطاهر,فأصيب في القدمين والحوض وبالشريان الرئيسي الموصل للقلب وتقطع العديد من الشرايين,حيث وصل إلى مستشفى الشهيد كمال عدوان في حالة بالغة الخطورة وتم نقله إلي مستشفى دار الشفاء بغزة,ولكن حالته الصحية بدأت بالتدهور فقامت وزارة الصحة بالتنسيق لتحويله إلى المستشفيات الصهيونية,ولكن الكيان الصهيوني رفض ذلك لعدة أسباب منها أولاً/ لأنه مطلوب لديها/ ثانياً:- لأن الرصاصات التي بداخل الشهيد محمد يوجد بها {جرثومة} صنعتها حماس لكى تقتل أي شخص يصيب برصاصاتها الجرثومية...

فأصبح لديه نزيف شديد لمدة تزيد عن ثمان ساعات واستهلك 77 وحدة دموية,حتى الساعة الثالثة من فجر يوم الخميس(الموافق 15/3/2007م)حتى صعدت روحه الطاهرة إلى بارئها في الجنان لتعانق أرواح الشهداء المغدورين,وتم إلقاء نظر الودع الأخيرة على الشهيد محمد من قبل الأهل والأحبة والأصدقاء وتم تشييع جثمانه الطاهر في جنازة عسكرية شارك بها جميع قيادات الحركة في الشمال ومنهم الأخ الشهيد سميح المدهون ومسلحين الكتائب ورفاقه,وقد شارك في تشييع جثمانه ألاف المشيعون وقد وارى الثرى إلى مثواه الأخير في مقبرة الشمال بيت لاهيا...

نم قرير العين يا أخي الشهيد محمد طعيمة/ أبو المجد.

فدماء الشهداء لا تسقط بالتقادم مهما طال الزمن أو قصر.

المجد كل المجد لشهيدنا البطل/ محمد عبد القادرطعيمة.

المجد والخلود والوفاء لشهدائنا الأبرار.

والحرية لأسرانا البواسل .

والشفاء العاجل لجرحانا الأوفياء..

والخزي والعار للخونة العملاء المأجورين.

والله من وراء القصد

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.21 ثانية