جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 758 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عبدالحميد الهمشري : شعاع الأمل في النفق المظلم
بتاريخ الأحد 10 أبريل 2016 الموضوع: قضايا وآراء

شعاع الأمل في النفق المظلم
 بقلم : عبدالحميد الهمشري

ثلاثة عشر عاماً انقضى على أكبر عملية غزو همجي مسلح في التاريخ ، قادته دولة عصابات تدعي أنها الدولة العظمى في العالم ،


شعاع الأمل في النفق المظلم
بقلم : عبدالحميد الهمشري

 ثلاثة عشر عاماً انقضى على أكبر عملية غزو همجي مسلح في التاريخ ، قادته دولة عصابات تدعي أنها الدولة العظمى في العالم ، واصفة نفسها زوراً وبهتاناً أنها الحارسة الأمينة لحقوق الإنسان .. هكذا تدعي ، والخبر اليقين عندكم .. أنها صانعة الإرهاب العالمي وشعارها أن لا حقوق بالتمني أبداً  .. استخدمت شتى أنواع الأسلحة التدميرية والمحرمة دولياً ، فأوقعت أكبر الخسائر البشرية ، ودمرت البنية التحتية لبلد الحضارة الأزلي بلاد ما بين النهرين ، عراق العروبة وحصن الرشيد ، أثناء الغزو وما بعده .. واعتقدت حينها أنها يمكنها أن تفرض إرادتها المطلقة وأن الحرب قد انتهت باحتلال عاصمة الرشيد بغداد ، فخاب فألهم أمام مقاومة شرسة أثقلت كاهلهم قادها حزب مناضل يؤمن بأمة عربية واحدة تجمعها وحدة الحال والمصير ، ووطنيون أحرار من مختلف الأطياف في ذلك البلد المعتدى عليه ، فكانوا وما زالوا شعاع الأمل في النفق المظلم ، فألحقوا بهذا العدو خسائر لم يكونوا يتوقعونها .. فخرجوا في عام 2011 بفعل تلك المقاومة الشرسة التي يعلم بها القاصي والداني والعدو قبل الصديق ، فالشمس لا تغطى بغربال ، خرجوا يجرون أذيال الهزيمة ويتجرعون ذل الهوان ، بفعل إرادة عصبة مثلت أمة لم تستكن وما زالت تملك ناصية البيان .. فلم يتمكن هذا العدو الغاشم من تحقيق ما يصبو إليه سوى سرقة خير البلد وتسليمه أمورها ، لعصابة مارقة مزقت وحدته ، ونشرت الفساد والإفساد في ربوعه ، فرائحة فسادهم تزكم الأنوف ، والكل في هذا العالم يتحدث عنه وعن صنيعهم المشين .. وهنا لست بوارد تناول الحديث عنهم كي لا يعتقدوا أن لهم ثقل أو لهم وزن ، فسيرتهم سيبقى إن بقي منها شيء ، فقط ما يقال عن ابن العلقمي الذي قاد هولاكو إلى بغداد وليس أكثر.. لكن شموع الأمل ما زالت ماثلة بأحرار ذلك البلد العزيز على قلوبنا الذين سيفوتون الفرصة من جديد على أعداء الداخل والخارج وإعادة اللحمة فيه كما كانت إلى سابق عهدها حيث كانت تجمع الكل الأخوة والمحبة ونفس التطلعات .

لا شك أن الجرح دامٍ وعميق فالمأساة ما بعد الاحتلال كانت ولا زالت مرعبة اعتمدت أسلوب فرق تسد ونهب ثروات العراق والأمة قاطبة وإشعال الحرائق المفتعلة هنا وهناك وفي كل أرجاء الوطن العربي الكبير لامتصاص ثرواته فانتشرت الجريمة والسلب والنهب واشتعلت الحرب الإثنية والمذهبية التي لا تبقي ولا تذر ، وتفسخت الأمة وانتشرت بها فوضى كوندليزا رايس الخلاقة التي ما زالت تأكل الأخضر واليابس في كياناتنا العربية الفتية ، وتفرد العدو الصهيوني في أرض وشعب فلسطين الجريحة ، وانتهكت العصابات الفارسية والمرتبطين معها حرمات الأرض العربية في يمننا وشامنا التي بارك الله فيهما ، وفي ليبيا وتونس الأبيتين، واجتاحت مشاكل  اقتصادية وأمنية كيانات أخرى .. وإن لم يعِ أصحاب الحل والربط ومركز القرار فيها ويتداركوا ما يجري ، وما هو مرسوم فإن المستقبل سيبقى مجهولاً وغامضاً ولا يمكن التكهن بما ستؤول إليه الأمور وأين سترسو بنا السفينة أمام هذه الأمواج المتلاطمة والتي تعبث بنا إلى حيث لا ندري إلى عالم المجهول ..

حمى الله وطننا العربي من كل الشرور وأعاد للأمة صولتها وعزتها وكرامتها ، ونشر الأمن والأمان في ربوعه من شرقه إلى غربه ومن شماله إلى جنوبه إنه سميع الدعاء .. اللهم آمين.      


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية