جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 122 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عبد الاله الراشدي : المرجع الصرخي يُحذر العرب من الخطر الإيراني مرة أخرى.
بتاريخ الأحد 13 مارس 2016 الموضوع: قضايا وآراء

المرجع الصرخي يُحذر العرب من الخطر الإيراني مرة أخرى.
قبل الاتفاق النووي الإيراني حذر المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني شعوب الدول العربية للضغط على حكامها لإيقاف التمدد الإيراني والتوسع الإمبراطوري ذا الصبغة الطائفية ,


المرجع الصرخي يُحذر العرب من الخطر الإيراني مرة أخرى.
قبل الاتفاق النووي الإيراني حذر المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني شعوب الدول العربية للضغط على حكامها لإيقاف التمدد الإيراني والتوسع الإمبراطوري ذا الصبغة الطائفية , غير أن المؤسف أن حكومات الدول العربية لديها إستراتجية قائمة على أن أمريكا هي من يتصدى لإيران باعتبار وجود مصالح لهذه الدولة العظمى في الخليج وباقي الدول العربية وبالتالي لن تسمح لإيران بالتعدي على حلفائها وضرب مصالحها في البلدان العربية , نعم لربما أن التوجه الأمريكي لن يسمح لإيران بأن تسيطر على المنطقة سيطرة مطلقة, لكن أمريكا وجدت أن مشروعها التقسمي أو خارطة الشرق الأوسط الجديد والذي تعمل عليه لا يتم إلا بأيدي إيرانية وذلك لتقسيم دول المنطقة إلى دويلات أثنية متناحرة وهذا الذي يفسر لنا سكوت أمريكا عن التحالف الروسي الإيراني, فأمريكا ستردع ايران لكن بعد أن يتم مشروعها الطائفي التقسيمي ويكون قد فات الاوان بالنسبة للدول العربية واضاعت الفرصة مرتين الآن وكما يقول المرجع العراقي الصرخي الحسني  فأن أمريكا ودول أوربا أصبحت في مأمن من رعب البرنامج النووي الإيراني وإيران أصبحت اضعف تجاه هذه الدول لكنها أصبحت قوية في مقابل الدول العربية بعد دخول اللاعب الروسي في المعادلة كحليف لإيران . أذن الدول العربية أصبحت في وضع لا يحسد عليه أمام مشروع تقسيمي تقوده أمريكا وتنفذه إيران . يقول المرجع العراقي الصرخي الحسني (أولًا ــ لقد أضاعت دول الخليج والمنطقة الفرص الكثيرة الممكنة لدفع المخاطر عن دولهم وأنظمتهم وبأقل الخسائر والأثمان من خلال نصرة العراق وشعبه المظلوم!!! لكن مع الأسف لم يجدْ العراق مَن يعينُه، بل كانت ولازالتْ الدول واقفة وسائرة مع مشاريع تمزيق وتدمير العراق وداعمة لسرّاقه وأعدائه في الداخل والخارج، من حيث تعلم أو لا تعلم!!!
ثانيًا ــ هنا يقال: هل يمكن تدارك ما فات؟!! وهل يمكن تصحيح المسار؟!! وهل تقدر وتتحمّل الدول الدخول في المواجهة والدفاع عن وجودها الآن وبأثمان مضاعفة عما كانت عليه فيما لو اختارت المواجهة سابقًا وقبل الاتفاق النووي؟!! فالدول الآن في وضع خطير لا تُحسَد عليه!!! فبعد الاتفاق النووي اكتسبت إيران قوةً وزخمًا وانفلاتًا تجاه تلك الدول!! وصار نظر إيران شاخصًا إليها ومركَّزًا عليها!! فهل ستختار الدول المواجهة؟!! وهل هي قادرة عليها والصمود فيها إلى الآخِر؟!!
ثالثًا ــ إنّ الوقائع والأحداث والفرص تتغيّر بتغير الظروف وموازين القوى المرتبطة والمؤثرة فيها، وفوات الفرصة غصّة، ونذكر هنا:
1 ـ بعد التدخّل الروسي في سوريا اختلفت التوازنات كثيرًا، وامتدّ تأثير التدخّل إلى العراق!!!
2 ـ الأمور بمجملها تغيّرت سلبًا وإيجابًا بعد أزمة النفط وانخفاض أسعاره!!!
3 ـ المؤكَّد جدًا أنً إيران بعد الاتفاق النووي اختلفتْ كثيرًا عما كانت عليه، وقضيتها نسبيّة، فبلحاظ أميركا وكذا دول أوربا فإنّ إيران في موقف أضعف لفقدانها عنصر القوة والرعب النووي، مع ملاحظة أنّ رفع الحظر النفطي والاقتصادي عن إيران قد أدخَل العامل الاقتصادي كعنصر ممكن التأثير في تحديد العلاقات!! وأما بلحاظ الخليج والمنطقة فالمسألة مختلفة وكما بينّا سابقًا!!!
ونسأل الله تعالى العزيز القدير أن يفرِّج عن شعبنا العراقي والسوري وكل المظلومين)
وعلى هذا فالمشروع الإيراني الأمريكي لن يقف عند العراق وسوريا  وسيمتد إلى دول الخليج وبقية الدول العربية وسنرى أمريكا متفرجة لغرض انجاز المشروع الجهنمي . وعلى هذا فعلى الدول العربية التصدي لإيران كي تضع أمريكا أمام الأمر الواقع.
عبد الاله الراشدي



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية