جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 895 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: جمال ايوب : مشكلة حقيقية أن ندخل في حوار ونقاش
بتاريخ الأحد 06 مارس 2016 الموضوع: قضايا وآراء

مشكلة حقيقية أن ندخل في حوار ونقاش

انتشرت ثقافة قمع الرأي عند محاولة التعبير عن الرأي الآخر , مشكلة حقيقية أن ندخل في حوار ونقاش جاد مع شخص ما , وساهم الإعلام كعادته في تعزيز هذه الظاهرة من خلال البرامج الحوارية


مشكلة حقيقية أن ندخل في حوار ونقاش

انتشرت ثقافة قمع الرأي عند محاولة التعبير عن الرأي الآخر , مشكلة حقيقية أن ندخل في حوار ونقاش جاد مع شخص ما , وساهم الإعلام كعادته في تعزيز هذه الظاهرة من خلال البرامج الحوارية , أو ثقافة برامج الضيف الواحد , وعادة ما يكون المذيع أو المحاور فيها محايدا , فيعزز حياده المفتعل تلك الثقافة للأسف ,
الرأي الواحد , والبطل الواحد , والفكر الواحد , وثقافة الأنا المستبدة استشرت , وكلها أمثلة حياتية انعكست على الإعلام وانعكس هو الآخر عليها , وها هي معاولها لا تمل ولا تكل حتى في سيارات الأجرة بين أشخاص غرباء عن بعضهم البعض,الجميع أصبح أبو العريف , والكل يتشبث بظل العناد صائبا كان أو على خطأ , وانعدمت ثقافة الحوار الراقي بأن يفند كل مزاعمه وأدلته ويترك الخيار للأخر أن يبدي وجهة النظر المقابلة بذات الطريقة , حتى أن مجرد محاولة استثمار مهارات أحدهم في الإقناع تلاشت , واستبدل الأمر بفرض الخضوع بحد السيف وأحيانا بالسيف كله ..
يعمد البعض للأسف بترديد عبارات خارجة عن إطار الصحة أو المنطق بشكل كامل , فمثلا قد يعتبر أحدهم أنه لا بد أن يفرض رأيه على الصغير لأنه الكبير , أو على المرأة لأنه الرجل , وهذا رأي غير حكيم بتاتا , بل سيكون له انعكاسات مستقبلية في غاية الخطورة إن لم نتدارك الأمر سريعا ..
أين منا اليوم من يفعل فعلة عمر بن الخطاب رضي الله عنه ومن فوق منبره في خطبته أمام جمع المسلمين ليقول بكل حزم أخطأ عمر وأصابت امرأة ؟!!
لا يحق لأحد مصادرة لا الرأي ولا الرأي الآخر , لكم فكركم ولي فكر , فحرية الاعتقاد الديني ملك لله فقط , سنها واهتدينا بها كيفما شاء ..
أما حرية الاعتقاد الدنيوي ملك للفرد ذاته تبعا لبحثه وتحليله ولقناعاته الناتجة , فلا يحق لأي كان إسقاط رأيه على الآخرين أو إجبارهم باعتناقه لا بترهيب ولا بترغيب , بل كما أسلفت لنا البحث والتحليل ومن ثم الاقتناع بصدق الرؤى وتبني المواقف أو الرفض ببساطة ..
إن كان رب السماء والأرض ، وربنا رب كل شيء الخالق ، ترك لنا حرية الطريق التي نسلكها , (إنا هديناك النجدين فإما شاكرا وإما كفورا) , وبعد التذكير والهداية والعلم بالشيء فـ(لا تزر وازرة وزر أخرى) فكيف بالمخلوق ينكر هذا الحق ويحجبه ويصادره عن غيره أثناء التجادل حول فكر دنيوي يتغير بتغير الزمان والمكان ..

والشاهد هنا أنه مادامت العادة غير ثابتة فإن الفكر غير ثابت أيضا , ولكل وقت آذانه كما يقال , وبالتالي فحرية الرأي مكفولة , إذا لا يحق للآباء منع الأبناء من صوغ أفكارهم وترجمتها لسلوكيات تنعكس لاحقا كنهج حياة لهم , وما الآباء إلا ولاة أمر , وما الأبناء إلا جيل يتبع جيل ..
ولأن العادات أصلها سلوك ، جاء من ظهر فكر , فالفكر إذا لم يُمنع منذ سالف العصر والأوان ,
مادام هذا الفكر دنيويا خالصا لا يتعارض مع أن الله واحد أحد ، وأن الدين الله الإسلام ، تماما كما نقله محمد صلى الله عليه وسلم ، وكما بينه القرآن الكريم ..

جمال ايوب

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.15 ثانية