جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 253 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد سالم الأغا : رسالة عاجلة
بتاريخ الأحد 07 فبراير 2016 الموضوع: قضايا وآراء


محمد سالم الأغا  :  رسالة عاجلة
أخوتي و أحبتي في الله كلٌ باسمه ولقبه ، حياكم الله و أسعد الله أوقاتكم بكل خيراته ونعمه التي نعرفها والتي لا نعرفها و لم نحصها ، و نعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات



محمد سالم الأغا  :  رسالة عاجلة
أخوتي و أحبتي في الله كلٌ باسمه ولقبه ، حياكم الله و أسعد الله أوقاتكم بكل خيراته ونعمه التي نعرفها والتي لا نعرفها و لم نحصها ، و نعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ونعوذ بالله من شرور أعدائنا اليهود الصهاينة و من شرور عملائهم و وكلائهم عرباً وعجماً وفرساً و مجوس ... ونسأل الله أن يرينا الحق حقاً ويرزقنا إتباعه و أن يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا وإياكم اجتنابه ... وبعد ،،،
لقد حدثني أخ فاضل وعزيز من الذين اغتربوا للدراسة في أحد الجامعات الأمريكية وكان يدرس إدارة اعمال وعلاقات عامة كما أخبرني ، و في يوم امتحان واختبار مادة العلاقات العامة التي كان يدرسها ، فوجئ بورقة الامتحان التي أعدها مدرس وأستاذ تلك المادة تحتوي علي سؤال واحد فقط وقد خصص له درجات عالية وقد كان السؤال ينم عن ذكاء مدرس المادة وهو : ما الاسم الأول لعامل النظافة في جامعتهم ؟؟؟
وقال صديقي : صُعقت لما قرأت السؤال الوحيد بعدما كنت مملوءاً بالثقة خاصة أنني درست أياما طويلة وفي كتب مختلفة حتى أكون جاهزاً للإجابة علي عشر أسئلة متوقعة في أصعب النظريات التي درسناها ...
ولكن كل ذلك لم يشفع لي أن أجيب علي : " ما أسم عامل النظافة " ...
وأضاف : ساعتها نظرت لورقة الإجابة البيضاء ببله لم أعتده من قبل ، واستحضرت في مخيلتي ابتسامة عامل النظافة الأسمر الذي كان يمر من أمامي عشرات المرات يومياً دون أن أكلف نفسي بالحديث معه أو أسأله عن اسمه ...
وقد أخبرني أنه لم يجب علي السؤال هو 15 طالبا مثله إلا طالب واحد ...
وسرعان ما قال لي : أن أستاذهم كشفهم أمام أنفسهم وأنه أراد أن يعلمهم درساً هاما وبارعا بأن لا يهتموا فقط بالنظريات ففي سوق العمل أمامهم يخضع للتنافس و علي الكل أن يشمر عن ساعديه و يخالطوا الناس ويتعلموا منهم ومن خبراتهم ، و وأوضح لهم أن الشخص الناجح هو الذي يبادر الآخرين ويكسر حاجز الخجل معهم ويتبادل معهم الخبرات الحياتية ...
أخوتي وأحبتي في الله مما سبق نستخلص العبرة والدرس الأهم مما رواه صديقي العزيز :
أن دراستنا للعلوم التي نتعلمها ليست مواد صماء تحفظ بدون تمعن فيما بين الحروف ، فكثير منا يمر من أمام الآخرين دون أن يُلقي تحية الإسلام عليهم ، لاسيما و أن ديننا الحنيف يقدم لنا الأجر والثواب و غرس في نفوسنا إفشاء السلام منذ الصغر فتبسمك في وجه الناس يزيد الألفة و المحبة و يغلغلها في نفوسنا ، وعلينا أخوتي و أحبتي أن نستمع لقول رسولنا الكريم صل الله عليه وسلم " و الذي نفسي بيده لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا ، ألا أدلكم علي شئ إذا فعلموه تحاببتم ، افشوا السلام بينكم " ... صدق رسولنا الكريم صل الله عليه وسلم
اللهم اجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه ... اللهم ألف بين قلوبنا و أهدنا و أهدِ بنا ... و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ومغفرته ورضوانه ...
أخوكم ومحبكم في الله
أبو علي محمد سالم الأغا
خان يونس ــ قطاع غــــزة ـــ فلسطين
6 فبراير 2016

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية