جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 154 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
عبد الرحيم جاموس: عبد الرحيم جاموس : الإرهاب والمواجهة الحاسمة ...!!!
بتاريخ الأربعاء 16 ديسمبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xfp1/v/t1.0-9/12345627_10153728812165119_2129562134521533852_n.jpg?oh=f5c32c9d2afc092edb797bc3aba39637&oe=56D4AA9C
الإرهاب والمواجهة الحاسمة ...!!!

بقلم د. عبد الرحيم جاموس
لا زال المشهد السياسي العربي والإسلامي، يزداد تعقيداً، في ظل إحتدام المواجهة مع القوى الإرهابية، التي تَنسِبُ نفسها زوراً وبهتاناً للعروبة والإسلام، وقد باتت ((ظاهرة الإرهاب))


الإرهاب والمواجهة الحاسمة ...!!!
بقلم د. عبد الرحيم جاموس
لا زال المشهد السياسي العربي والإسلامي، يزداد تعقيداً، في ظل إحتدام المواجهة مع القوى الإرهابية، التي تَنسِبُ نفسها زوراً وبهتاناً للعروبة والإسلام، وقد باتت ((ظاهرة الإرهاب)) تمثل التحدي الأكبر، الذي يواجه الدول العربية والإسلامية، وغيرها من دول العالم، لما تحمله هذه الظاهرة من تهديد لإستقرارها وتمزيق لوحدتها الوطنية والمجتمعية، إن هذه الظاهرة قد تنامت وتفشت وتعددت أشكالها وفصائلها في ظل العولمة، وتطور وسائل التقنية ووسائل الإتصال، ما جعل إنتشارها أكثر يسراً وسهولة، وزاد من مخاطرها ما أدى إلى إحتدام المواجهة معها على مستوى العالم أجمع، وقد استتبع ذلك قيام التحالفات الدولية والإقليمية لمواجهة هذه الظاهرة لوضع حدٍ لها قبل أن تتمكن من تحقيق أهدافها، الجهنمية في إشاعة الفوضى وعدم الإستقرار، وتدمير الدول والمجتمعات وإغتيال الأمن والسلم المجتمعي، الوطني والإقليمي والدولي على السواء.
إن إنبعاث الطائفية السياسية الدينية والولاء والإنتماء إليها، بدلاً من الإنتماء والولاء إلى الوطن والدولة، مثل الأرض الخصبة لتفشي ظاهرة الإرهاب، والتحدي الأكبر للمجتمع والدولة في الدول العربية والإسلامية، وحول الدين من موحد للشعب وللدولة إلى ممزق للهوية الوطنية، ومضعفٍ للولاء للدولة وللوطن، وممهد لتفكك الدول والمجتمعات، ومؤجج للصراعات والحروب الأهلية والطائفية والتي يجرِ الإحتراب على أساسها، لتكون النتيجة تفكيك الدول والمجتمعات وتقسيمها.
إن تحدي مواجهة الإرهاب المتفشي باتت تسيطر على المشهد السياسي العربي في ظل حالة الفوضى التي تضرب فيه، شرقاً وغرباً وشمالاً وجنوباً، فاتحة كل الأبواب للتدخلات الإقليمية والدولية فيه، في ظل غياب نظام عربي أو إسلامي قوي ومتماسك، قادر على مواجهة ظاهرة الإرهاب، فمن هنا تبدو الحاجة الماسة لإستعادة النظام العربي والإسلامي لتماسكه ووحدته وقدرته، لإستعادة الأمن والإستقرار والذي بات مفقوداً في العديد من الدول العربية والإسلامية، خصوصاً أن الركون للنظام الدولي وحده في مواجهة هذه الظاهرة قد بان تقصيره وعجزه عن وضع حدٍ لها، بل قد أدى تراخيه معها، إلى سعة الرقعة التي باتت تتمدد إليها، وبالتالي فإن المواجهة الفردية أيضاً لهذه الظاهرة أيضاً وحدها غير كافية للإنتصار على الإرهاب وأدواته، وإجتثاث أسبابه وتجفيف منابعه الفكرية والمادية على السواء.
إن قيام تحالف عربي إسلامي لمواجهة ظاهرة الإرهاب والإنتصار عليها، باتت ضرورة أكيدة للإنتصار على الإرهاب وإجتثاثه، كي تستعيد كافة الدول أمنها وإستقرارها وسلامها الداخلي، الذي يمثل الأساس للحفاظ على وحدتها، والبيئة اللازمة لتحقيق النمو والتطور، وتلبية حاجات مواطنيها.
في هذا السياق تأتي أهمية التحالف العربي الإسلامي الذي أعلن عنه في الرياض لمواجهة الإرهاب ليمثل جبهة إسلامية عربية متحدة، تشمل غالبية الدول الإسلامية والعربية من أجل حشد طاقاتها الفكرية والمعنوية والسياسية والمادية من عسكرية وأمنية وغيرها، لمواجهة هذه الظاهرة بالتنسيق مع الشرعية الدولية والوطنية في أي دولة من الدول الإسلامية، تمثل خطوة جوهرية في المعركة المحتدمة مع الإرهاب، وفصائله المختلفة وساحاته المتعددة، وسيمثل هذا التحالف
ركيزة أساسية يبنى عليها أستراتيجية شاملة في إعادة بناء النظام الإقليمي العربي والإسلامي، لسد الفراغات الإستراتيجية التي نفذت منها قوى الإرهاب وفصائله، سواء كانت منظمات أو عصابات أو دول، سعت وتسعى لتأجيج هذه الظاهرة الخطيرة، وتوفر لها الحاضنة الفكرية والسياسية والمادية والديمومة والإستمرار.

د. عبد الرحيم محمود جاموس
عضو المجلس الوطني الفلسطيني

E-mail: pcommety @ hotmail.com
الرياض 16/12/2015م الموافق 05/03/1437هـ

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.39 ثانية