جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 305 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: المشهد الاخباري الفلسطيني 3-10-2015
بتاريخ الأحد 04 أكتوبر 2015 الموضوع: متابعات إعلامية

المشهد الاخباري الفلسطيني 3-10-2015

تقرير يصدر عن المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا بالتعاون مع مركز الاعلام


المشهد الاخباري الفلسطيني 3-10-2015

تقرير يصدر عن المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا بالتعاون مع مركز الاعلام

• أشار الطيب عبد الرحيم أمين عام الرئاسة، إلى أن تجمع المواطنين بمقر الرئاسة برام الله لإستقبال السيد الرئيس تم بطريقة عفوية، وهذا يُعد تحديا للإحتلال ودليلا على الصمود والإستعداد للتضحية. (ت.فلسطين)
• أكد د. أحمد مجدلاني عضو تنفيذية منظمة التحرير، التفاف الشعب الفلسطيني، حول السيد الرئيس والقيادة الفلسطينية، وذلك خلال مراسم استقبال السيد الرئيس في مقر الرئاسة برام الله. (ت.فلسطين)
• أشاد عباس زكي عضو مركزية فتح، بمواقف السيد الرئيس، ورفضه الضغوط التي تريد أن تنتقص من الحق الفلسطيني، جاء ذلك خلال مراسم استقبال السيد الرئيس في مقر الرئاسة برام الله، وأضاف:”هذا القائد العائد رفع العلم لكل الفلسطينيين وجسد طموح كل الفلسطينيين وآن الأوان لنبدأ باستراتيجية جديدة لمواجهة التحدي القائم”.(ت.فلسطين)
• قال أحمد عساف الناطق باسم حركة فتح خلال مراسم استقبال السيد الرئيس في مقر الرئاسة برام الله :”من حقنا ان نبتسم ونقول لسيادة الرئيس شكراً ، على هذا الانجاز وهذا النصر الذي حققته على اسرائيل وعلى حلفاء اسرائيل الذين صوتوا بلا لرفع العلم الفلسطيني، رغماً عن انفهم حققنا انتصارا كبيراً، وهذه معركة سياسية كبيرة”.(ت.فلسطين)
• قال الناطق باسم فتح اسامة القواسمي، إن الحركة قررت الدفاع عن الشعب الفلسطيني، والتصدي لقطعان الاستيطان وجيش الاحتلال، وأن السيد الرئيس في خطابه الأممي عبر عن آمال شعبه، وحقه في تقرير مصيره، وأن التعايش مع واقع المستوطنين والاحتلال لم يعد ممكناً . (سما،ق.الجزيرة مباشر)
• قال اسامة القواسمي، أن منع شعبنا في قطاع غزة الاحتفال برفع العلم الفلسطيني، واعتقال مطلقي الصواريخ على اسرائيل نصرة للأقصى، عمل مشين وغير وطني. (ق.الجزيرة مباشر)
• أكد النائب مصطفى البرغوثي، أن كل المحاولات الاسرائيلية لاحتواء الشعب الفلسطيني قد فشلت، وأضاف:”ما يجري الآن ليس مجابهات ومواجهات وسوف تنتهي “.(ق.القدس)
• قال سفير دولة فلسطين لدى إثيوبيا، وممثل منظمة التحرير لدى الاتحاد الافريقي نصري أبو جش إن دول التحرر في القارة السمراء انتصرت للقضية الفلسطينية، بتصويتها لصالح قرار رفع العلم الفلسطيني في الأمم المتحدة. (وفــا)
• قال الكاتب عبد الستار قاسم:”البيئة الوطنية بالضفة ليست جاهزة لانتفاضة، نحن بحاجة لاعادة تثقيف او اعادة ترتيب برامجنا الثقافية والتعليمية من اجل صناعة جو جديد بالضفة الغربية يقوم على الوحدة الوطنية”، وأضاف:”الشعب الفلسطيني فرح لسببين الأول هو رفع العلم الفلسطيني بالأمم المتحدة والثاني لان هناك من أخذ بالثأر من المستوطنين.(ق.الجزيرة مباشر)
• حذر رئيس القائمة العربية المشتركة د. ايمن عودة، من الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة على المسجد الاقصى، ومن الارهاب الذي يمارسه المستوطنون وامتدح خطاب السيد الرئيس بالامم المتحدة، وقال إن استمرار الممارسات الاسرائليلية بالاقصى سيؤدي فعليا الى فتح باب الصراع الديني. (معــا)
• أعرب الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي عن أسفه لعدم تحمل مجلس الأمن مسؤوليته في حفظ السلم والأمن الدوليين، وخاصة تجاه ما تقوم به إسرائيل في القدس المحتلة من انتهاكات صارخة لحرمة المسجد الأقصى والأماكن المقدسة المسيحية والإسلامية. (براق نيوز)
• ادان وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، في كلمة له أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، بشدة الانتهاكات الإسرائيلية في فلسطين المحتلة. (سكاي نيوز)
• أكد رئيس الحكومة المغربية عبد الآله بنكيران موقف بلاده المناصر للقضية الفلسطينية، ووقوفها لجانب الشعب الفلسطيني في مطالبه العادلة، وأكد أن حكومته تتابع انتهاكات الاحتلال للمقدسات الفلسطينية، وأنها ستتخذ موقفا صارما في المحافل والمنتديات الدولية، دفاعا عن قضية المغرب الأولى، القضية الفلسطينية. (وفــا)
• أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن إسرائيل ستدفع ثمن ما تقوم من جرائم تستهدف المسجد الأقصى، منتقداً استمرار حصار غزة، وقال بأن على إسرائيل إدراك أن ما تقوم به في الأقصى هو جريمة تضاف إلى جرائمها السابقة.(صفا)
• انطلقت مسيرة في العاصمة الأردنية عمان، كما نظم اعتصام في العاصمة الماليزية كوالالمبور الجمعة، نصرة للمسجد الأقصى المبارك وتنديدا بالانتهاكات المتواصلة بحقه. (ق.فلسطين اليوم،ق.القدس)
• قال نائب الأمين العام للأمم المتحدة يان إلياسون، إن عدم حل القضية الفلسطينية يجسد تحديًا خطيرًا جدًا للمجتمع الدولي، ولابد من تحرك الفلسطينيين والإسرائيليين والعالم على خط سياسي يدفع إلى حل القضية، مشددًا على ضرورة وجود حل سياسي عادل للقضية الفلسطينية، وفق حل الدولتين، كما أبدى قلقه بسبب المستوطنات وتدني مستوى المعيشة بفلسطين”.(سكاي نيوز)
• دعت وزارة الخارجية الروسية فلسطين وإسرائيل إلى عدم انتهاج مسار العنف على خلفية مقتل مستوطنين اثنين بإطلاق نار في الضفة الغربية، وقالت وزارة الخارجية في تعليق لها بهذا الصدد نقلته وكالة “ايتار تاس:”نجدد التأكيد على ثبات موقفنا الذي يرفض كلية العنف ضد المدنيين، ونشدد على ضرورة إلقاء القبض على المتورطين في جريمة القتل ومعاقبتهم”. (معــا)
• أدان وزير الخارجية الامريكي جون كيري مقتل مستوطنين اثنين بإطلاق نار قرب نابلس، وقال ان الولايات المتحدة ترفض هذا العنف المؤلم بكافة الاشكال وبكافة الأزمان. (PNN)
• قال بنيامين نتنياهو خلال لقائه مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ، تعقيبا على عملية نابلس، أن العملية لن تمر دون رد، وأضاف، أن القوات الاسرائيلية عززت تواجدها ميدانيا، وغيرت أساليب عملياتها.(دنيا الوطن)
• طالبت وزيرة القضاء الإسرائيلية ايلات شكيد، نتنياهو بالكف عن حل الدولتين والمسارعة إلى ضم مناطق “ج” ومنح سكانها وهم أقل من مليون نسمة الهوية الاسرائيلية، فيما دعت تسيبي ليفني وزيرة خارجية إسرائيل السابقة، لتهدأة الاوضاع والعودة لطاولة المفاوضات حتى لا يتحول الصراع الى صراع ديني. (معــا)
• قال المحلل العسكري بالقناة الثانية الاسرائيلية روني دانييل إن منفذي عملية “ايتمار” ترجلوا إلى السيارة واقتربوا من الاطفال الاربعة ورفضوا قتلهم وتركوهم بسلام، وأضاف دانييل: “وكأنهم يبعثون برسالة لنا: نحن لسنا حيوانات مثلكم ونحن لا نقتل الاطفال مثلما فعلتم في دوما مع عائلة دوابشة”.(سما)
• قرر جهاز الشاباك أمس، حظر نشر أي تفصيل يتعلق بعملية نابلس والتي أدت إلى مقتل مستوطنين اثنين، وذكرت وسائل إعلام عبرية، أن وزير الحرب موشيه يعلون اتخذ القرار وشدد على الالتزام به. (ق.فلسطين اليوم)
• قال وزير الصحة جواد عواد، إن الطواقم الطبية لم تسلم من إرهاب المستوطنين واعتداءاتهم المستمرة في سلفيت جنوب غرب نابلس. (ق.فلسطين اليوم)
• أكد سامي خاطر، أن التدخل الروسي في سورية عمل غير مقبول، ودعا إلى أن يكون أي دور لروسيا في سورية محل إجماع وقبول شعبي. (قدس برس)
• بث تلفزيون “سما” التابع للنظام السوري “اعترافات” لشاب قال إن اسمه “مأمون بشر الجالودي”، وأنه كان المرافق الشخصي لرئيس المكتب السياسي في حركة حماس خالد مشعل، تحدث فيها عن تفاصيل دور لحماس في دعم وتدريب فصائل سورية معارضة لنظام الأسد. (مصر الإخبارية)

التقرير المسائي الجمعة 2-10-2015

• أكد السيد الرئيس، أنه سيطبق كل ما قاله وأعلنه في الأمم المتحدة، وقال: “ما قلناه هناك نقوله هنا ونلتزم به، نحن ملتزمون بكل كلمة قلناها، لنعمل عليها، ونطبقها هنا، مضيفا إن “العَلَمُ ليس رمزا فحسب، وانما هو عنوان مجد وكرامة، عنوان تاريخ عنوان حاضر وعنوان مستقبل، ولذلك عندما نرفع علمنا فإن مجدنا وكرامتنا كلها ستكون مرتفعة”.(ت.فلسطين)
• احتشد الآلاف من المواطنين وممثلي المؤسسات الرسمية والوطنية، مساء اليوم في مقر الرئاسة في مدينة رام الله، لاستقبال السيد الرئيس، العائد من نيويورك بعد إتمام مراسم رفع العلم الفلسطيني في مقر الأمم المتحدة، وعقب إلقاء سيادته الخطاب التاريخي أمام الدورة الـ70 للجمعية العامة للأمم المتحدة.(وفــا)
• أقامت سفارة دولة فلسطين لدى ماليزيا احتفالاً بمناسبة رفع العلم الفلسطيني أمام مقر الأمم المتحدة في نيويورك، وذلك في ساحة مقر السفارة في العاصمة كوالالمبور، التي تزينت بالأعلام الفلسطينية. (وفــا)
• عبّر مفوض العلاقات الوطنية في مركزية فتح عزام الأحمد، عن رضاه من مستوى حضور فلسطين في اجتماعات الدورة الـ70 للجمعية العامة للأمم المتحدة، مؤكدا أن القيادة الفلسطينية تحقق انجازات سياسية ملموسة، وأكد أن السيد الرئيس في خطابه التاريخي بالأمم المتحدة وضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته وأظهر عدم التزام إسرائيل بالاتفاقات الموقعة.(وفــا)
• وصفت عضو تنفيذية منظمة التحرير حنان عشراوي اليوم، خطاب بنيامين نتنياهو في الأمم المتحدة بالخطاب التضليلي المبني على الغطرسة والكذب والتحايل، وشددت عشراوي على أن محاولة نتنياهو لخداع العالم لن تنطلي على أحد، وأن محاولة تقديم إسرائيل على أنها الضحية ولوم الطرف المجني عليه ينم عن إفلاس القيادة الإسرائيلية سياسيا وأخلاقيا.(وفــا)
• طالب المتحدث باسم حركة فتح اسامة القواسمي ابناء شعبنا الفلسطيني في القطاع الى رفع الاعلام الفلسطينية فوق كافة الابنية والبيوت والشوارع يوم غد السبت، كرسالة دعم وتأييد للسيد الرئيس امام التهديدات الاسرائيلية المتصاعدة، وانهم يلتفون حول الرئيس في توجهاته السياسية على الصعد كافة.(معــا)
• قال رئيس الوزراء رامي الحمد الله: “نعول على جهود حركة عدم الانحياز في الضغط على اسرائيل لوقف انتهاكاتها بحق المواطنين الفلسطينيين والقدس وفك الحصار عن غزة، فهذه الجهود أكثر أهمية في ظل تدهور الأوضاع بسبب السياسات والممارسات غير القانونية لإسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، فهي تتحدى القانون الدولي وإرادة المجتمع الدولي”. (وفــا)
• قال النائب مصطفى البرغوثي إن إتفاق أوسلو انتهى، وكذلك الإتفاقات الأخرى مع إسرائيل .( تايمز أوف إسرائيل)
• نقلت صحيفة “القدس العربي” اليوم عن مسؤول فلسطيني وصفته بالبارز قوله ان السيد الرئيس لن يبدأ بتطبيق قرارات التحلل من اتفاقيات أوسلو فور عودته إلى رام الله، وذلك وفق ما اتفق عليه مع ممثلي عدد من الدول الكبرى، وأضاف المسؤول إن “اتخاذ خطوات الرد على تهرب إسرائيل من تطبيق اتفاق السلام سيكون بشكل مدروس”.(القدس العربي،سما)
• اعتبرت حركة الجهاد الإسلامي عملية اطلاق النار التي وقعت ليلة امس شرقي نابلس والتي قتل فيها مستوطنين اثنين، رداً طبيعياً على انتهاكات الاحتلال المتواصلة في مدينة القدس ومختلف المدن الفلسطينية. (ق.فلسطين اليوم)
• حذرت القناة العبرية العاشرة نقلاً عن مصادر عسكرية في جيش الاحتلال، بأن “الضفة الغربية تشتغل”، مضيفة أن “الأمور خرجت عن السيطرة”، هذا وتشهد مناطق الضفة الغربية المحتلة مواجهات عنيفة بين المواطنين من جهة وقوات الاحتلال وقطعان المستوطنين من جهة أخرى. (ق.فلسطين اليوم)
• حمّل وزراء في حكومة نتنياهو السيد الرئيس مسؤولية عملية اطلاق النار شرقي نابلس، في حين نشر الجيش الاسرائيلي 4 كتائب عسكرية في الضفة الغربية بشكل عام وفي منطقة نابلس بشكل خاص وفقا لما تداوله المواقع العبرية اليوم الجمعة.(معــا)
• حمّل وزير المواصلات الاسرائيلي اسرائيل كاتس “ليكود” السيد الرئيس المسؤولية عن العملية شرق نابلس بقوله “ان دماء المستوطنة نعمه وزوجها ايتام من مستوطنة نريا على يدي أبو مازن، بسبب التحريض المستمر الذي يمارسه ضد اسرائيل والمستوطنين”، وتوعد الوزير بثمن كبير لمنفذي العملية ومن يقف خلفهم. (معــا)
• قال نائب رئيس الكنيست الاسرائيلي بتسئيليل سمورتيج من حزب البيت اليهودي ان السيد الرئيس هو العدو الحقيقي لاسرائيل وشعبها، وهو معروف بمواقفه المعادية لاسرائيل من خلال انكاره المحرقة، محملا سيادته المسؤولية عن العملية شرق نابلس، وأضاف ان نظام “ابو مازن” يلحق اضرارا كبيرة باسرائيل ويجب اسقاطه واعادة كل الارهابيين الى السجون.(PNN)
• طالب زعيم حزب “البيت اليهودي” نفتالي بينت، من نتنياهو التطبيق الفوري لمطالب حزبه، ببناء مستوطنة جديدة بالضفة الغربية عقب كل عملية، معتبرا أن الرد المناسب على هذه العمليات بمزيد من الاستيطان ومنح قوات الجيش مزيدا من الصلاحيات لملاحقة “الارهاب” والقضاء عليه، وحمل المسؤولية بشكل مباشر للسيد الرئيس عن العملية شرق نابلس.(معــا)
• طالب الناطق باسم مستوطنة “نريا” التي يسكنها قتلى عملية اطلاق النار ببناء مستوطنة جديدة في نفس موقع تنفيذ العملية، معتبرا بأن الرد على هذه العمليات يجب ان يكون بمزيد من الاستيطان في الضفة الغربية. (معــا)
• بحث سفير دولة فلسطين في تركيا فائد مصطفى الاعتداءات التي تنفذها دولة الاحتلال الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى المبارك، والمقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة على وجه الخصوص، مع رئيس شؤون الأديان التركي محمد قورماز، وأوضح مصطفى أن هذه الاقتحامات ضمن مخططات مدروسة لتقسيم المسجد الأقصى زمانيا ومكانيا. (وفــا)
• أدى آلاف المواطنين من القدس وأراضي الـ48، اليوم، صلاة الجمعة في الشوارع والطرقات بسبب الحصار العسكري المشدد المفروض على المسجد الأقصى المبارك، والقدس القديمة. (وفــا)
• قالت مبعوثة رئيس الوزراء البريطاني لشؤون التجارة في الأراضي الفلسطينية المحتلة والكويت والأردن البارونة موريس، إنني أدرك تماما حجم التحديات التي تواجه القطاع الخاص الفلسطيني، وذلك في تصريح وزعته الخارجية البريطانية ، لمناسبة انتهاء زيارتها للضفة الغربية، التي كرست للعمل على تعزيز الروابط التجارية بين الشركات الفلسطينية والبريطانية.(وفــا)

التحليل اليومي

نتنياهو والهروب الى الامام

مركز الإعلام
وقع خطاب السيد الرئيس كالصاعقة على اسرائيل والذي كشف عن حقائق تتعلق بالسياسة التي اتبعتها اسرائيل منذ التوقيع على اتفاق اوسلو ولغاية الان، حيث كشف الخطاب عن عدم احترام اسرائيل للاتفاقيات الموقعة مع الجانب الفلسطيني وعدم الالتزام بها وبالتالي فان الفلسطينيين لن يذهبوا بعيدا في استمرار التزامهم بهذه الاتفاقيات التي تتنصل اسرائيل منها.
هذه الحقيقة ازعجت نتنياهو وجعلته غير قادر على الرد وإقناع المجتمع الدولي بعكس ذلك اذ ان هناك حقائق ماثلة على الارض تؤكد على صحة ما ورد في خطاب السيد الرئيس وخاصة تنصل اسرائيل من الالتزام بالاتفاقيات الموقعة مع الفلسطينيين ورفض اسرائيل لحل الدولتين التي قامت عليها اتفاقيات اوسلو.
لكن الذي ازعج نتنياهو وجعله يفقد صوابه هو الانذار الذي وجهه السيد الرئيس لإسرائيل والقاضي بعدم التزام الفلسطينيين من الان فصاعدا بتلك الاتفاقيات طالما لم تلتزم بها اسرائيل وكان نتنياهو يراهن على عدم توفر الجرأة لدى القيادة الفلسطينية لإعلان ذلك لكنه سمعها بأذنيه وشهدت عليها كافة وسائل الاعلام المسموعة والمقروءة والمرئية، وهو حدث اعتبر بمثابة زلزال اذا ان الفلسطينيين حشروا اسرائيل في الزاوية وفرضوا عليهم حالة من التوازن كانت دائما تميل لصالح اسرائيل باستخدامها القوة في تنفيذ سياستها، حتى ان القناة الثانية الاسرائيلية عنونت في احدى نشراتها قائلة “لا تستهينوا في خطاب ابو مازن”.
اما الان فقد تم تحييد ظاهرة الاحتلال القائم في موازين القوى في هذه المعركة الجديدة التي تخوضها القيادة الفلسطينية مع اسرائيل وبات القرار بيد القيادة الفلسطينية. اما الموضوع الاخر الذي يثير غضب نتنياهو فهو رفع العلم الفلسطيني على مباني الامم المتحدة وقيام السيد الرئيس برفعه شخصيا واعتبر نتنياهو ذلك بانه بداية الاعتراف الفعلي بالدولة الفلسطينية
اسرائيل حاولت تهدئة الموقف الذي نتج عن الخطاب الفلسطيني والالتفاف عليه وخاصة ان هناك غالبية كبيرة من المجتمع باتت تتبنى الموقف الفلسطيني وتدافع عنه وحاول نتنياهو تفويت الفرصة على الفلسطينيين بعد ان عجزعن ايجاد ثغرة يدخل منها ويخاطب المجتمع الدولي من خلالها، فكان ان اعلن التزامه بحل الدولتين واستعداده للعودة الى طاولة المفاوضات دون شروط مسبقة، واعتبر مدير عام وزارة الخارجية الاسرائيلية دوري غولد خطاب السيد الرئيس بانه تحريضي وانه يجب اعداد العدة بسبب هذه التهديدات الا انه عاد وقال بان اسرائيل تفضل الطريق التفاوضي.
هذه المواقف الاسرائيلية تؤكد ان اسرائيل وقعت في مأزق وتحاول الخروج منه بإعلانها الاستعداد للعودة الى المفاوضات، لكن هذا مصطلحا مطاطا ولا يخدم المسار التفاوضي البتة لان العودة دون تحديد مرتكزات ومحددات جديدة لعملية التفاوض ستعيد المفاوضات الى سيرتها الاولى.
العودة الى المفاوضات هذه المرة ستختلف عن سابقاتها ولن تكون العودة اليها من الجانب الفلسطيني الا بشروط وضمانات موقعة من كافة الاطراف الدولية النافذة في السياسة الدولية سواء كانت اللجنة الرباعية ام الأمم المتحدة وان تذيل تلك الضمانات بعبارة واضحة في حال فشل المفاوضات وهو ان “تعترف الاسرة الدولية جميعها بدولة فلسطين”.
العودة الفلسطينية للمفاوضات تحدد بالشروط التالية_
• تحديد سقف زمني لانتهاء المفاوضات.
• اعلان اسرائيل انسحابها الكامل من الاراضي التي احتلتها عام 1967 بما فيها القدس الشرقية.
• ترسيم حدود الدولة الفلسطينية في حدود 67 وعاصمتها القدس الشرقية.
• التوقف الكامل عن مصادرة الاراضي وإقامة المستوطنات
• اطلاق الدفعة الرابعة من الاسرى الفلسطينيين الذين رفضت اسرائيل اطلاق سراحهم وتوقفت عندها المفاوضات.
• حل قضية اللاجئين.
اذا ما وافقت اسرائيل على هذه الشروط فان الجانب الفلسطيني سيكون مستعدا للعودة الى المفاوضات.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية