جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 283 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
لؤى الكترى: لؤى الكترى : عندما يتزين الشهداء بالاضحيه
بتاريخ السبت 26 سبتمبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء

لؤى الكترى  : عندما يتزين الشهداء بالاضحيه


عندما يتزين الشهداء بالاضحيه
لبى ابراهيم عليه السلام نداء ربه بذبح سيدنا اسماعيل وحكمه الله التى اقتضت ذلك , هى نفس الحكمه التى ارسلت جبريل عليه السلام بكبش عظيم فداء لاسماعيل عليه السلام , ولكن فى الوقت الذى يتسلى حكامنا بمناظر الدماء التى تراق على ارضنا العربيه عامه وارض فلسطين خاصه , حيث اصبحت الهويه ضائعه والذاكرة مفقودة , بما يتعرض اليه وطننا العربى الكبير , ورفع شعارات الحكام بان الانسان اغلى مانملك , نرى هذة الشعارات الكاذبه التى افقدت الانسان قيمته الانسانيه فاصبح اقل مانملك , حيث القتل والتشريد والهجرة من الوطن الام الى عالم مجهول ومصير محتوم بضياع الاوطان , وانتهاء الانسان , هذا الانسان الذى كرمه الله رب العالمين بالافضليه على الخلق اجمعين , جعلناة فى اسفل سافلين , دون وازع من احكام دين او ضمير او كرامه انسانيه , جعلناة ارخص مانملك , فاصبحت الويلات تلاحقنا فى كل زمن وفى كل حين , اما ان الاوان لان نرتفع برقى الانسان والدماء تراق كل وقت وكل حين , وقدسنا تهود بايادى لعينه دون اهتمام من احد الا بشعارات كاذبه مللنا سماعها , وطفرنا ممن يرددونها , اما ان الاوان لان نرتقى كما احب الله عز وجل لنا الرقى , ونحن من ارسل فينا من كرمه على الخلق اجمعين رسول امين جاء برساله تحمى الحمى والدين , اما ان لنا ان ننزع من قلوبنا كل حقد لعين , فى يوم الوقوف بعرفه  حيث يتقبل منا الاعمال دون حقد او نفاق  او رياء , اما ان الاوان ان نرتقى بحلم الوحدة الذى طال من سنين , ان نغفر ونسامح وان نجعل من قلوبنا انشودة للعاشقين , عشق للوطن بانسانه وحجرة وشجرة وترابه , لقد اثكلتنا الهموم والسموم , واثكلنا جرحنا النازف واثكلتنا شعاراتكم التى ترفعونها والتى لم ترتقى حتى لثمن حبر قد كتبها .
الى كل من حمل الوطن جرحا نازفا هل لنا ان نرتقى الى مستوى الحب والتضحيه ام ان الشعارات اصبحت شغلكم الشاغل , دون اعتبارات لاى شيئ الا لشعارات كاذبه .
ايها المتمسكون بشعاراتكم كفاكم وجرحنا النازف يستمر بكم وبافعالكم , كفاكم فلن يرحمكم التاريخ لخذلانكم لشعوبكم , ولن تتقدموا خطوة واحدة مادمتم تحملون احقادكم بين جنباتكم وتطبقها عقولكم الممسوحه .
لقد ضاعت فلسطين بشعارات رنانه واليوم تهود القدس وانتم غارقون فى وحلكم وفى اوهامكم , مادامت رؤسكم لاتحمل الاجماجم فارغه ولا تحمل عقولا مستنيرة محبه للخير امينه , كفاكم غرقا فلم يعد الامر يحتمل فكم تريدون من اضاحى انسانيه قربانا لاسيادكم , فما زالت النفوس تستصرخ والالم يتعمق والوطن اصبح غريبا الى متى , وقد دنست اوطانكم ومقدساتكم , الى متى سيظل الانسان يدفع ثمن مهاتراتكم وعدم مبالاتكم وانقسامكم البغيض, توحدوا ففيه الخير لكم ولاوطانكم وفيه رضا الرحمن الذى سيتقبل منكم تضحياتكم.
فى عيد الاضحى لمن نرسل التهانى فى ظل انقسامكم وقدسكم تهود , نرسلها للمعذبين ام للمشردين ام للشهداء ام للغرباء فى اوطانهم , لمن نرسل التهانى وقد اصبحت الناس كخراف تساق الى الذبح يوميا , فكم من ذبيح يشفى صدوركم فسكاكينكم تنوعت على رقابنا , فكم من معذب سليب الارادة ينتظر السكين , وكم من مشرد عن وطنه اصبح غريبا يمتطى قوارب الموت للنجاة من سكينكم , وكم وكم وكم
وكم من تدنيس لاوطاننا ومقدساتنا يحرك فيكم النخوة ايها الغافلون العامهون , وكم نقتل يوميا باساليب ليس لها وصف او انسانيه او دين , ذبحنا على اعتاب اوطاننا بسكاكين من غريب وقريب , بانفصال وانقسام لعين , وتتباكون على وطن ملاعين كاذبين .
فكم من اضحيه يلزمكم لتلين قلوبكم فاسماعيل الذبيح لم يعد بيينا فقد افتداة ربه بكبش عظيم لانه من الصالحين , اما انتم ايها المساكين فمن يفديكم وحولكم كل جبار لعين , عن الحق معرضين , وبدمائكم ومعاناتكم يتسلون .
فما لكم الا رب العالمين فهو ناصر المستضعفين بان يزلزل الارض من تحت اقدام كل مغتصب اثيم , ان يزلزل الارض تحت اقدام المتصهينين الذين عن معاناة شعوبهم مبتعدين .
فسحقا لكل من جعل معاناة الشعوب سوقا للمتاجرين والمزاودين
وسحقا لمن رفع شعارات ولم يتخذ كرامه الانسان دين
وبرغم ذلك سنفرح مع الفرحين بعيد من الله امين سياتى يوما وان يفدى هذا الشعب الامين بكبش عظيم
فكل عام وامتنا العربيه والاسلاميه وشعبنا الفلسطينى بالف خير
ولن يغفل الله عن كل الظالمين وسيفدى شعوبنا بكبش عظيم فهو ناصر المستضعفين
لؤى الكترى

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.06 ثانية