جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1380 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: طلال قديح : روسيا تعود، وبقوة، لتقوم بدورها كدولة عظمى مؤثرة..؟؟
بتاريخ الجمعة 11 سبتمبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء

روسيا تعود، وبقوة، لتقوم بدورها كدولة عظمى مؤثرة..؟؟

 
  طلال قديح *

    ظل العالم بعد الحرب العالمية الثانية مسرحاً لدولتين عظميين، تنفردان بالدور الرئيس والأهم، وتتقاسمان مناطق النفوذ،  هما الولايات المتحدة الأمريكية زعيمة للمعسكر الغربي الرأس مالي، والاتحاد السوفييتي


روسيا تعود، وبقوة، لتقوم بدورها كدولة عظمى مؤثرة..؟؟

 
  طلال قديح *

    ظل العالم بعد الحرب العالمية الثانية مسرحاً لدولتين عظميين، تنفردان بالدور الرئيس والأهم، وتتقاسمان مناطق النفوذ،  هما الولايات المتحدة الأمريكية زعيمة للمعسكر الغربي الرأس مالي، والاتحاد السوفييتي زعيم المعسكرالشرقي الاشتراكي، الذي وجدت فيه الشعوب المناضلة لنيل الحرية والاستقلال، نصيراً وحليفاً مساندا ،في كل المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية.  ولا ننسى دور الاتحاد السوفييتي في مؤازرة فيتنام في نضالها ضد الاستعمار الغربي حتى النصر.وكانت فيتنام ساحة لحرب ضروس حتى فرضت نفسها كقوة مناضلة ومثالا يحتذى لكل الشعوب الثائرة ضد الاستعمار.    تصدى الاتحاد السوفييتي بكل إمكاناته للمد الاستعماري في كل العالم، ولم يدخر جهداً في نصرة الشعوب الثائرة ضد الظلم والاستبداد، حيث وجدت لديه كل ما تطلبه من تدريب وسلاح ودفاع في المحافل الدولية.   ظل الاتحاد السوفييتي حليفاً صلباً للعالم العربي في وجه الصلف الأمريكي وربيبته إسرائيل التي طغت وبغت وتحدت وتمددت باحتلال المزيد من الأراضي العربية فضلا عن كل فلسطين في عدوان حزيران عام 1967م.   إن مواقف الاتحاد السوفييتي لا ينكرها إلا جاحد.. ومنها الإنذار السوفييتي للعدوان الثلاثي على مصر عام 1956م ، الذي أجبر بريطانيا وفرنسا وإسرائيل على وقف العدوان والانسحاب، تجر أذيال الخزي والعار. بينما يسطع دور مصر القيادي في العالم العربي بزعامة الرئيس جمال عبد الناصر الذي أصبح زعيما للعالم الثالث يشار إليه بالبنان ، وتغدو مصر قبلة للثوار من كل الأقطار. وبناء السد العالي وما يمثله من تحد، وما يرمز إليه ، لهو خير برهان على العون السوفييتي المميز، ونصرته للحق العربي في وجه الاستعمار الغربي، الذي تجرعنا غصصه وعانينا قسوته عقودا طويلة.    فتح الاتحاد السوفييتي الباب على مصراعيه أمام الطلاب العرب من مصر وسوريا وفلسطين والعراق واليمن والجزائر للالتحاق بالجامعات ونيل أعلى الدرجات ، لتخرّج جيلا مؤهلا مواكبا النهضة العالمية في الطب والهندسة وسائر علوم العصر.، ثم يضطلع بدوره في خدمة وطنه وأمته..    وظل هذا الأمر يقض مضاجع الغرب ويؤرقهم ، فشمروا عن سواعدهم ، وصمموا على تفتيت الاتحاد السوفييتي وتغييبه عن الساحة الدولية، لتنفرد أمريكا وحلفاؤها بتسيير الأمور على هواها ووفق مصالحها بلا اعتبار لأحد سواها.    وكان نتاج ذلك ما شهده العالم العربي من تداعيات ما سمي زورا وبهتانا بـ "الربيع العربي"،الذي أتى على الأخضر واليابس، وأصاب الحلم العربي في مقتل..وأعادنا إلى الحقبة الاستعمارية البغيضة، وما فيها من آلام وأحقاد، وفرقة وخلاف.    ومع كل ذلك تبدو في الأفق بوادر تبشر بمستقبل أفضل في ظل الدور الذي تلعبه مصر الآن، بعد غياب اضطراري فرضه الوضع الداخلي بعض الوقت وهو ليس أكثر من كبوة جواد، ينهض لينطلق بثقة نحو الهدف المنشود.   وهنا تتوجه روسيا لتستعيد مكانتها كقوة عظمى، وتمارس دورها الإيجابي بدءاً من الشرق الأوسط، وخاصة مركز الثقل، مصر وسوريا. وتعلن عن إرسال بوارجها الحربية وطائراتها المقاتلة لتدك معاقل الخارجين عن القانون وتحاول بذلك إعادة سوريا، بلداً آمناً مستقراً ، بعيدا عن المعاناة التي امتدت قرابة خمس سنوات.    إذن، عادت القوة العظمى" روسيا" لتضطلع بدور الاتحاد السوفييتي، فتتعادل كفة الميزان مع أمريكا، التى عانى العالم الثالث من تفردها على الساحة الدولية. ولا يمكن لأحد أن ينكرالدور الروسي أو يتجاهله مقابل الموقف الأمريكي، كبحاً لجماحه ومنعه من التمادي في تعدياته كيفما شاء. لذا شاهدنا زعماء عربا ومسؤولين كبارا، توافدوا في زيارات لموسكو لتعزيز التعاون في كافة المجالات، وبدء مرحلة تعيد الأمور إلى ما ينبغي أن تكون عليه من تبادل الجميع للمصالح والمنافع.  وسوف يظل العالم أكثر أمنا طالما كانت هناك قوتان عظميان كل منهما تحسب حساب الأخرى..لكن ويل للعالم إذا انفردت به قوة عظمى واحدة بلا منافس..؟؟؟ · 

   كاتب ومفكر عربي · 

   10/9/2015م


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية