جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 348 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: هل بدأ إعمار قطاع غزة من خلال إعادة بناء منازل قيادات حماس؟
بتاريخ السبت 25 يوليو 2015 الموضوع: متابعات إعلامية


هل بدأ إعمار قطاع غزة من خلال إعادة بناء منازل قيادات حماس؟


 على مقربة من مسجد القرارة ، المدخل الشمالي لمدينة خانيونس ، ترى وتسمع أصوات عمال البناء ، والمكينات الصغيرة ، وهي تهدر في المكان ، بينما الطوب مرصوص قرب سور على الطريق ،



هل بدأ إعمار قطاع غزة من خلال إعادة بناء منازل قيادات حماس؟
 على مقربة من مسجد القرارة ، المدخل الشمالي لمدينة خانيونس ، ترى وتسمع أصوات عمال البناء ، والمكينات الصغيرة ، وهي تهدر في المكان ، بينما الطوب مرصوص قرب سور على الطريق ، والحديد مرمي في انتظار العمال ، والإسمنت رأي العامة المحرومين منه "مكوم" قرب البيت الذي يعاد بناءه ، وعندما تجد نفسك مسروراً للمشهد ، تصدم من ردة فعل الناس ، وعدم رضاهم عما يجري ، فالمنزل الذي يعاد بناءه ليس لمهجّر مسكين ، أو مواطن عادي ، تعرض بيته للدمار ، وليس لأرملة شهيد ومكلومة ، بل هو لقائد "همام" سبق سواه في إعادة الإعمار ، اعتاد الظهور على وسائل الاعلام ، لينافح ويدافع ويصرخ ويمرر مواقف باسم حركة حماس ، هذا القيادي الاعلامي الكبير ، بدأ الاعمار عنده ، فظن أن المقاومة أثمرت في أرضه ونسي أن غالبية المدمرة بيوتهم لازالوا في "الكرفانات" التي تسحق أدميتهم في جو شديد الحرارة ، كما أهانت كرامتهم في منخفض شتوي قاسي البرودة .

وهذا القيادي الذي يعتبر من الصف الثالث أو الرابع في قيادة حماس ، قد وصله الدور في إعادة إعمار منزله ، وقد سبقه الى هذه "المكرمة" من هو أسبق منه "مقاومة" وأعلى منه رتبة بالتنظيم ، وبلا شك بيته قد تم إعادة إعماره قبل أشهر من بدء إعادة إعمار هذا القيادي الصغير ، الذي يسكن حياً متواضعاً في منطقة متواضعة ، ولكنها أصبحت بوجوده أكثر أهمية ، من حيث الخدمات والامكانيات .

والمتابع لمسيرة سلحفاة الإعمار في قطاع غزة ، لا بد أن مر على خبر جرى نشره خلال الشهر الجاري مفاده أن اسرائيل قد سمحت بإدخال مواد بناء لإعادة إعمار منازل قيادات حماس في قطاع غزة ، ويقول الخبر الذي نشرته صحيفة "الحياة اللندنية " بتاريخ 15يوليو 2015:

"ذكرت مصادرة فلسطينية لـ"الحياة" اللندنية، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي وافقت أخيراً على السماح بإعادة بناء منازل عدد من قيادات حركة «حماس»، فيما رفضت السماح ببناء منازل لقادة من فصائل المقاومة الأخرى.

وأشارت المصادر إلى أن سلطات الاحتلال وافقت على السماح بإدخال كميات من مواد البناء لصالح إعادة إعمار مئات منازل الفلسطينيين المدمرة كلياً، أو مدمرة جزئيا لكنها غير صالحة للسكن.

 

وقالت إن من بين مالكي المنازل المدمرة كلياً التي وافقت سلطات الاحتلال على السماح بإعادة بنائها القيادي البارز في «حماس» محمود الزهار، والقياديين في «كتائب القسام» الذراع العسكرية للحركة الشهيدين محمد أبو شمالة ورائد العطار اللذين اغتالتهما قبل أيام قليلة من نهاية العدوان الصيف الماضي".

ومروراً بالزهار والشهيدين العطار وابو شمالة ، نجد أن حركة الإعمار في قطاع غزة ، باتت حصرية جداً وضيقة ومغلقة تماماً على حماس وقياداتها وأنصارها، وهذا القول مسنود ببحث المواطن العادي عن كيس أسمنت واحد ، في كل قطاع غزة ولا يجد له أثراً، حتى في السوق السودة التي تم اغلاقها بحكم مطاردة أجهزة حماس لتجارها في هذه المرحلة .

اما عن وزارة الاقتصاد التابعة لحركة حماس في القطاع ، وادعاءها أنها تفتح باب التسجيل للمواطنين العاديين لحصولهم على الاسمنت ، فهذا تكذبه المراوغة ، والمخادعة التي تمارسها الوزارة على المواطن ، فهي تفتح التسجيل ولكن قبل فتحه بساعة تكون قد اتصلت بمن تريد ، ليقوم بالتسجيل ، ومن ثم اغلاق الصفحة التي فتحت لمدة لا تزيد عن الساعتين ، وبدون أي اعلانات مسبقة لذلك ، والاعلانات تتم بعد إغلاق صفحة التسجيل على موقع الوزارة ، وكأنها مارست مهمتها على ما يجب ، والمواطن العادي أخر من يعلم عن التسجيل ومواقيته في وزارة نصبت نفسها ساعي بريد لقيادات حماس وانصار الحركة فقط .

والغريب العجيب في المسألة أن الجهات الدولية حسب خطة سيري لإعادة إعمار قطاع غزة ، تحصل على نسخة إلكترونية من صفحة الوزارة وفترة التسجيل للحصول على الاسمنت ، الذي ظاهره مضبوط حسب المعايير الموضوعة وعدالة التوزيع ، وباطنه لا يصل إلا لمن تريد الوزارة أن توصل اليه الاسمنت .

ومن وسائل المراوغة والدهلسة المتوفرة في أسواق إعادة إعمار القطاع ، ترميم بيوت ومنازل ومنتجعات وحتى قرى ترفيهية تابعة لقيادات ورجال أعمال مقربين من حركة حماس ، وهؤلاء المستفيدين من شاحنات الاسمنت التي تصل بشكل يومي الى قطاع غزة ، ولا يشم رائحتها المواطن العادي ، ولو دفع ثمن الكيس الضعف .

فلذا عامة الناس والمنكوبين منهم والمدمرة بيوتهم والذين ينتظرون ، لا زالوا يظنون أن إعادة إعمار قطاع غزة لم يبدأ بعد ، ولكن الذين يسبرون الحقيقة ويمرون على منازل قيادات حماس يجد أن العملية قد بدأت فعلاً ومنذ فترة غير بسيطة .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية