جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1258 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عايد الابراهيمي : عيد الفطر... وبيان التضامن مع النازحين والمقهورين
بتاريخ الأحد 19 يوليو 2015 الموضوع: قضايا وآراء


عيد الفطر... وبيان التضامن مع النازحين والمقهورين
للكاتب/ عايد الابراهيمي
الواقع المزري الذي يعيشه العراق اليوم يقف خلفه صراع كبير وضغط اكبر يعمل بقوة لإدامة زخم الصراع ومنع اي فرصة للخروج منه , تقف خلفه قوى شريرة انتفعت جدا من نزيف الدم المستمر والنهب والفوضى 


عيد الفطر... وبيان التضامن مع النازحين والمقهورين
للكاتب/ عايد الابراهيمي
الواقع المزري الذي يعيشه العراق اليوم يقف خلفه صراع كبير وضغط اكبر يعمل بقوة لإدامة زخم الصراع ومنع اي فرصة للخروج منه , تقف خلفه قوى شريرة انتفعت جدا من نزيف الدم المستمر والنهب والفوضى والعنف المستدام كي تبقى هي المتنفذة والفاعلة بالمنطقة وتمنع اي فرصة وبادرة للحل تنطلق من افواه الشرفاء والغيارى. فيما يرزح تحت هذا النفوذ غالبية الشعب العراقي وشعوب المنطقة المتضررة من هذا التدخل الذي جلب الويلات والمصائب وبات المشهد اليومي لا تفارقه صور الجثث المتفحمة والتهجير القسري والفاقة والعوز والحرمان والفوضى والعنف والرعب والقلق وباقي صور القهر الاخرى فيما نجد شحت الحلول وغياب المبادرات والتسليم والاستسلام للواقع البائس!!! والركون للخنوع والخضوع والمحاباة والتملق والتزلف والهروب من المواجهة ودس الرؤوس بالتراب هربا وجهلا وفشلا ذريعا لغياب شجاعة المواجهة لدى الاعم الاغلب من المعنيين بالواقع العراقي مما سمح وفتح شهية الاعداء والمنتفعين والسراق والعملاء ان يسرحوا ويمرحوا دون رادع!! وبالرغم من كل ذلك ينفرد الموقف المشرف لسماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني الذي يرتقي لمصاف الوطنية الصادقة والاخلاص الحقيقي للوقوف مع قضايا الشعب وازمته والمه يستشعرها ويشخص اعراضها يغوص في تفاصيلها ويحدد اسبابها ويضع الحلول الناجعة لها وينصح ويرشد ويوجه ويختصر المؤونة على الشعب الذي لا يحتاج جهد اكبر سوى الاستماع والاقتداء بهذه النصائح والتفاعل معها كي نخرج من محنتنا ونتخلص من واقعنا ونقصي العملاء والسراق والمنتفعين ومنتحلي (التمذهب والمواطنة المزيفة) ونعيش في كنف ارشادات وتوجهات ونصائح هذا المرجع الذي خصص جهده ووقته والمقربين منه لخدمة شعبه وامته عاش فصولها وعانى اثاراها ووقف معها لم يتخلى عنها ساعة واحده يعرفها ويعرف جيدا فرصة الخلاص منها وهو لم يترك فرصه لحادثة معينه تعرض لها الوطن الا وقال كلمة وقدم نصيحة وحدد موقف في بيان او خطاب في تظاهرة او وقفه التصق بالواقع وكشف لنا المتآمرين والمنتفعين والسراق والاعداء ولو كلف اي منصف نفسه وراجع بيانات هذا المرجع العراقي وقارنها مع مواقف الاخرين لا يجد المنصف اي مقارنة او مقاربة بين مواقفه المخلصة والصادقة وباقي المتاجرين بالدين ومنتحلي التشيع والتسنن ومدعي الشعارات والاطروحات والنظريات الاخرى!! واليوم ونحن نعيش الم الحزن والمصاب والنزيف المتواصل وزهق لأرواح وهدر الاموال وتقهقر الوطن بسبب القهر المزمن نجد سماحة المرجع العراقي السي الصرخي يعلن تضامنه في عيد الفطر المبارك مع ازمة الوطن والمواطنين وهوفي بيان صدر عن مكتبه:(بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد وآلة الطيبين الطاهرين واصحابه المبجّلين
وبعد ، فأننا نبارك للمسلمين والمسلمات في جميع اقطار المعمورة حلول عيد الفطر السعيد ، ونسأل الله تعالى ان يتقبل منهم الصيام والقيام وكل الطاعات ، وان يرفع عنهم كل ضيم وظلم وفقر ومرض ومشقة وهوان ، وندعو الى جعل العيد للوقوف (قولا وفعلا) تضامنا مع المستضعفين والمظلومين في كل العالم وخصوصا اهلنا في العراق الجريح من النازحين والمهجرين والمقهورين تحت القصف ورصاص القتل المليشياوي والتكفيري ، وعلينا ان نبذل كل ما بوسعنا للتخفيف عن معاناتهم ، وعليه فأننا نمتنع عن اجراء اي مراسيم بهجة وفرح في العيد ، والله ولي التوفيق .
مكتب المرجع الاعلى السيد الصرخي الحسني
الاول من شوال 1436 هــ العيد الذي من المفترض نعلن فيه مظاهر البهجة والفرح مظاهر التزين ولبس الجديد وتقديم التهاني والتبريك يفضل سماحته ان نؤجل كل ذلك دعما لازمة النازحين والمقهورين دعما لمصاب المفقودين والمظلومين دعما لوقف الموت المجاني ونهب المال العام دعما لنصرة الوطن المرتهن دعما لوقف القصف بالبراميل المتفجرة والقصف العشوائي دعما للجم عصابات المليشيات والتكفير دعما للخروج من ازمتنا ومحنتنا ومصابنا هكذا هو المرجع الصرخي اخا وحبيبا وقائدا يعيش معنا الم المصاب يتلمس معاناتنا يستشعر بنا يتألم معنا يذكرنا باخوة لنا بين مهجر ونازح ومسجون اخوتا لنا بين محاصر تحت القصف وهيمنة المليشيات وقوى التكفير هكذا هو مرجعنا السيد الصرخي يعيش معنا يومياتنا فهل نحن على استعداد ان نعيش مع الوطن ونتخلص من شراذم الشر وابواق الفتنه وتجار الموت وقادة المليشيات والتكفير هذا هو السؤال الذي يحتاج الى موقف عملي حقيقي على الارض وليس كلام ولقلقة لسان .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية