جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 756 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
صالح الشقباوي: صالح الشقباوي : السعودية تقود مراجعة دينية لعلاقتها باليهود في فلسطين
بتاريخ السبت 11 أبريل 2015 الموضوع: قضايا وآراء

https://fbcdn-sphotos-a-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xpa1/v/t1.0-9/10171290_10155241408805343_1574938082535954148_n.jpg?oh=9c456f0ba4c8f6c1ca4ad855913b8b30&oe=55533858&__gda__=1435749198_cb12e2285a6d9131e1ee16a0ae604014
السعودية تقود مراجعة دينية لعلاقتها باليهود في فلسطين
صالح الشقباوي

بالعودة إلى الماضي الأوروبي سنجد أن الكاثوليكية حاربت اليهودية في أوروبا ومنعت إنتشارها وفرضت عليها قيودا دينية صارمة بعد أن آمن معتنقيها من المسيحيين أن اليهود


السعودية تقود مراجعة دينية لعلاقتها باليهود في فلسطين
 صالح الشقباوي
salehshakbawi1@hotmail.com

السعودية تقود مراجعة دينية لعلاقتها باليهود في فلسطين بالعودة إلى الماضي الأوروبي سنجد أن الكاثوليكية حاربت اليهودية في أوروبا ومنعت إنتشارها وفرضت عليها قيودا دينية صارمة بعد أن آمن معتنقيها من المسيحيين أن اليهود هم من يتحملوا دم المسيح بعد أن قاموا بصلبه وقتله لذا فقد أحلت عليهم لعنة الله وشردهم ونفاهم في أقصى البلاد شرقا وغربا , لكن مارتن لوثر في القرن السادس عشر جاء بثورة دينية على الكاثوليكية وأطاح بها وأسس ما يسمى البروتستنتينية التي أعادت الإعتبار لليهود وللتوراة وقالت أن اليهود هم شعب مختار وأن المسيح ولد يهوديا .
اليوم تقود السعودية نفس الثورة البروتستنتية التي قادها لوثر ولكن بأيدي وأدوات وأموال عربية إسلامية تريد أن تجري تصحيحا للتاريخ الإسلامي اليهودي , وتريد أن تساعد اليهود في إقامة الوعد الأكبر للسيطرة على العالم بعد أن ساعدت أوروبا اليهود في تحقيق الوعد الأصغر و المتمثل في إقامة دولة إسرائيل من خلال إجراءها لمراجعة كبيرة للنظرة الإسلامية القديمة ضد اليهود و شرعنة إحتلالهم لفلسطين وللقدس المقدسة أولى القبلتين وثالت الحرمين وإنهاء النظرة العدائية الإسلامية لهم ولإحتلالهم لفلسطين وجعل العداء إسلامي إسلامي وعربي عربي وبذلك تجلس إسرائيل ويهودها فوق كرسي العرش الشرق أوسطي بعد أن تبدل حالة العرب الإجتماعية والسياسية والتقارب مع إسرائيل من خلال إعادة بناء شرق أوسط يسوده الأمن والسلام بأموال عربية خليجية وتقوده إسرائيل إنتظارا لحلول العصر المسيائي والسعادة الأبدية بعد التخلص من عالم الأشرار ليحل عالم النور والسلام والحياة السعيدة الأبدية وينتهي فيه الألم والموت إلى الأبد وتحقيق الفردوس المنتظر الذي لن يكون لملوك السعودية مكانا فيه لأنهم عالم أشرار منافقون ولكنهم مساهمون في إنهاء الصراع الديني الإسلامي مع اليهود لتمتين المسألة اليهودية وبذلك يضمنون مستقبل اليهود في فلسطين ويساهمون في قتل الحلم الفلسطيني ووئد الدولة الفلسطينية في المهد ويساهمون في إعادة المسألة الفلسطينية إلى مربع الصفر العدمي لكن ذلك بعيد عليهم وعلى عباءاتهم فعصرالنهضة اليهودي لن يكون على حسابنا ولا على حساب شعبنا ولا أرضنا وإن كانوا رحماء باليهود فليعيدوهم إلى خيبر فهي على مايبدو أحن حضنا وأدفئ موطنا عليهم من فلسطين خاصة وأنتم ياملوك التفكيك والتدمير العربي ستنالون جزاءكم وستهدم عروشكم .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.34 ثانية