جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1094 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: جمال ايوب:لا شيء في غزة يبشر بقرب الفرج
بتاريخ الأربعاء 05 نوفمبر 2014 الموضوع: قضايا وآراء

لا شيء في غزة يبشر بقرب الفرج


 


لا شيء في غزة يبشر بقرب الفرج


بقلم جمال ايوب

 فلا مفر أمامنا ولا خلفنا إلا رص الصفوف والوحدة الوطنية لم لا والدم واحد والجرح والحلم واحد والعدو الجلاد واحد لا تفرق قنابل طائراته ولا قذائف دبابته بين بيت وبيت أو طفل وطفل أو فصيل وفصيل فكلنا فلسطينيون مجرمون نستحق الموت في نظر الاحتلال .غزة هناك شعب صابر محاصر منذ سنوات ، لا شيء في قطاع غزة يبشر السكان بقرب الفرج في بدء إعادة أعمار ما دمره العدوان وخربه الحصار ، ولا اشاراتٍ تدل على انتهاء المعاناة ، وزوال الألم ، ورفع الحصار ، ونهاية العقاب ، بل كل شيء فيه يدل على اليأس ، ويبعث على الإحباط ، فلا اجراءاتٍ عملية لبدء عملية الأعمار ، ولا موافقة على شاحناتٍ تحمل مواد البناء ومستلزمات الأعمار ، ولا تحويل لأموال المساعدات ، ولا سماح لجهاتٍ مانحة وأطرافٍ ترغب في المساعدة بإدخال الأموال أو المؤن والمعدات ، ولا تسهيلاتٍ على المعابر ، ولا استعداداتٍ لدى الدوائر ، ولا نية حقيقية لأي جهدٍ جادٍ ، ما زالت الخلافات قائمةً على أشدها بين كل الأطراف ، بين أصحاب الشأن والجيران ، وبين الأعداء والمانحين ، وبين المسؤولين والمتضررين ، على من يشرف على البناء ، ومن هي الجهة المسؤولة عن تقديم المساعدات ، وصرف أذونات استلام الاسمنت والحديد ، وتحديد كمياتها وأنواعها ، والموافقة على توقيت صرفها وجهة استلامها ، وكيف ستتم آلية مراقبة عملية الأعمار ، ومتابعة التنفيذ ، الأطراف الدولية والإقليمية والمحلية ، منشغلون ومختلفون ، بل متشاكسون ومتعارضون ، يعاندون ويخالفون ، ويصدون ويمنعون ، ويؤخرون ويعرقلون ، ويضعون الشروط المعقدة ، ويبالغون في رسم السياسات المتشددة ، وبيان المواصفات الكثيرة ، وتحديد التفاصيل المضللة ، 
بينما سكان قطاع غزة يعيشون في ظل معاناةٍ دائمةٍ ، أليمةٍ وقاسية ، مستمرةٍ وباقية ، فالبيوت مدمرة ، وآلاف العائلات تعيش في العراء بلا مأوى ، أو في المدارس وما بقي من المساجد ، وبدون خدماتٍ أو تسهيلاتٍ ، أنهكته البطالة والفقر ، وأوجعته الحروب المتوالية ، تكبد خسائر جسيمة حيث فقد الآلاف من الشهداء وعشرات الآلاف من الجرحى نسبة كبيرة منهم أصيبوا بإعاقات دائمة ، عشرات الآلاف من المنازل المدمرة ، يصاحبها مئات الآلاف من المشردين بلا مأوى ، اقتصاد متهاوي ، ووضع اجتماعي لا يحسد علية ، عشرات الآلاف من الشباب بلا أمل في مستقبل ، آلاف الأرامل والأطفال اليتامى ، في ظل هذه الحالة ينظر هذا الشعب مترقبا تغير الحال آملا أن يصحو يوما وقد بدأت عجلة التغيير في حياته ، ولكن الأيام تمضي ولا شيء من هذا ، وتتفاقم الحلة المأساوية التي يعيش فيها . لا نفشي سراً ولا نذيع خبراً عندما نقول بأن سكان قطاع غزة قد أصابهم اليأس ، ونزل بهم البأس ، وسيطرت الكآبة عليهم ، وكسا الأسى حياتهم ، وانعكس الشقاء على أجسادهم ، ونال الأذى من روحهم ، وانعكست المعاناة على تصرفاتهم ، فبدت نفوسهم ضيقة متحشرجة ، عصبيةً ثائرة وغاضبةً ناقمة ، لا تصبر ولا تحتمل ولا تسكت ، ولا تأمل ولا تثق ، ولا تؤمن ولا تصدق ولا تعلق على غير الله أملاً ، ولا تنتظر من غيره فرجاً. ولا نكذب عندما نصفهم بأنهم يائسين محبطين ، ومحطمين مدمرين ، وحائرين تائهين ، وغلابة مساكين بسطاء ، وفقراء معدمين ، ويسبون ويلعنون وينتقدون ويتهمون ولا يبرؤون ، ويعممون ولا يستثنون ، يتحدثون بلا وعي ، ويعيشون بلا أمل ، ويمضون بلا مستقبل ، ولا يتوقعون من غير الله الفرح ، فهو موئلهم وناصرهم ، وسامع دعاءهم وملبي رجاءهم ، إذ لا يأملون من الصديق قبل العدو لهفة النجدة ، ولا سرعة العون ، ولا عاجل الغوث ، ولا صادق العطاء ، ولا تجرد في البذل ، ولا سخاء في الغوث ، ولا إخلاص في المساعدة. ولا نهول الأشياء ، ولا نضخم الحقائق ، ولا نعظم الوقائع ، ولا نفتري ولا ندعي ، ولا نبالغ في الوصف ، ولا نفرط في العرض ، ولا نقول غير الصدق ، ولا نتحدث بلسان فريقٍ من الناس ، ولا فئةٍ من المتضررين ، إنما ما نقوله هو حال الناس جميعاً في قطاع غزة ، وهو وصفٌ لشؤونهم كلهم ، وتعبيرٌ عن حالهم جميعاً ، فالمعاناة شاملة ، والألم عامٌ وكامل ، والشكوى من الجميع ، والحاجة ماسة للكل ، والنقص والعوز بلا استثناء. إخوتي في الوطن , تعالوا إلى كلمة سواء بيننا ألا نعشق إلا فلسطين وألا نحلم إلا بفلسطين وألا نقاتل إلا لأجل فلسطين وألا نتصارع على فلسطين , تعالوا نعبر إلى الغد عبر بوابة الوطن الواحد الموحد , تعالوا نكنس الاحتلال وننثره غبارا خلفنا , فالوطن يضيق بنا وعلينا إذا تفرقنا ويتسع لنا وبنا إذا توحدنا...  

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.16 ثانية