جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1024 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ساهر الأقرع : امنية جديدة للدكتور محمود الهباش في العام الهجري الجديد
بتاريخ السبت 01 نوفمبر 2014 الموضوع: قضايا وآراء


https://fbcdn-sphotos-f-a.akamaihd.net/hphotos-ak-xap1/v/t1.0-9/1459863_10154814893020343_7762750167261422200_n.jpg?oh=abdc89200a6c0ad3b528db7bef26793b&oe=54F53FF4&__gda__=1424413901_efb6047f2f82c21006e31c7c4ba31e01امنية جديدة للدكتور "محمود الهباش" في العام الهجري الجديد
كتب / ساهر الأقرع

 يصعب على المرء ان يقر ولو للحظة ان تكون جمجمته لعبة بيد خفية، ولكن عندما ننظر لواقع الحال في عالمنا العربي لاكتشفنا انه بات حقل تجارب في بعض الجماجم الفردية وتسوق البعض الآخر كالقطعان،


امنية جديدة للدكتور "محمود الهباش" في العام الهجري الجديد

كتب / ساهر الأقرع


 يصعب على المرء ان يقر ولو للحظة ان تكون جمجمته لعبة بيد خفية، ولكن عندما ننظر لواقع الحال في عالمنا العربي لاكتشفنا انه بات حقل تجارب في بعض الجماجم الفردية وتسوق البعض الآخر كالقطعان، وكأن هناك أيدي خفية تدفعهم للموت. وهذا المشهد المؤلم دفع مستشار الرئيس عباس للشؤون الإسلامية - د. محمود الهباش" الى أن يطلق صرخة العام الهجري الجديد بقوله: يا معشر المسلمين استيقظوا من غفلتكم وانيبوا الى ربكم". ولذا لو سألت تلك الجماجم التي قامت بقتل جنود مصر انه فعل إرهابي ولا يخدم وطنه او امته، وانه بات معول هدم وخنجر في خاصرة الأمة لرد بان هذه الأمة اصلا لا تستحق الحياة. و يتكرر المشهد في العراق واليمن و سوريا و لبنان، و حتى من قام بمهاجمة الجنود المصريون وقتلهم بدم بارد الاسبوع المنصرم في تحرك ارهابي لا تقره العقول المؤمنة السليمة. انه لوضع مؤلم فعلا ان يقول مثل هذا الكلام و يرتكب مثل تلك الأفعال من أبناء الامة الذين أصبحت أمتهم هي من يدفع الثمن الفادح لأفعالهم المريبة التي لا تعرف تخدم من؟ وهذه الأفعال المشينة أصبحت سمة في اقطار فوضى العرب الذي اصبح فيه دم المسلم ارخص من دم النعاج. و لذلك كانت صرخة المفتي لعل الله ان يصلح حال المسلمين في عامهم الجديد حتى أصبحت الاماني كالأحلام فقال: يا أخواني انها لمصائب عظيمة، أعداؤنا في رغد العيش، وفي نعيم وراحة، يدبرون المكائد لأجل إذلالنا واشعال الفتنة بين أبنائنا، وترويج اسلحتهم الفتاكة.

فيجعلوا صدور الامة اهدافا لتجارب أسلحتهم الخبيئة المدمرة التي لا يسمح في بلادهم منه بشيء، لكنها موجهة لبلاد المسلمين ". و هو هنا يرى اننا امام مأزق الثقة بالأعداء والاستعداء بهم ليصبح ابن الامة هو العدو الذي يقوم بالعداوة مع أمته بالوكالة. فماذا فعلت تلك الجرائم في مصر و لبنان و غيرها من الدول سوى إلحاق الأذى بالأبرياء، اما سيادة الأوطان فلن تمس طالما ان جموع الناس أدركت تلك المصالح مبكرا وان حاولت الايدي الخفية العبث بها. و لذا في عامنا الجديد أصبحت الحاجة ماسة الى ثقافة أمنية في حدها الادنى تستزرع في جيل الصغار قبل ان تستزرع تلك الأيدي الخفية بذرتها وتقطف رؤوسهم في وقت مبكر. وقد يظن ان في الامر مبالغة ولكن لا يعرف مرارة صرخة المفتي الا من عاش الم استدراج صغير من أسرته وربط في خاصرته حزاماً ناسفاً او دفع به في عربة متفجرات. و عند مقابلة بعضهم تجد البساطة في الجواب الذي ينبي عن حقل قابل لاستزراع اكثر من فتنة والدفع به للتنفيذ.

وبما ان المفتي طرح الأمنية التي يظن البعض انها من بدع العصر فما هي امنياتنا لأمة باتت مفككة وبينها الكثير من حقول الريبة اكثر من زروع الثقة، وأصبحت الحدود مناطق مدججة بالنار بدلا من استراحات استقبال واكرام ضيوف. انه واقعنا الذي نتمنى ان يغيره الله الى الأحسن في عامنا الجديد. عام لا مكان فيه لتجريب أسلحة في صدور العرب المسلمين، وعام يعود العرب فيه الى دينهم وعروبتهم لحفظ ما تبقى من عروق لا تزال تسري فيها تلك العروبة. فالجيل القادم بدأ يفقد مقومات الايمان بالعروبة وأصبح مقلدا للكثير من فكر الاعداء.

ولعل بعض نظريات على الاناسة الثقافية يكشف لنا بعض عورات أجيال مجتمعاتنا. فالجيل الجديد يريد ان ينسى تلك الحقبة وثقافتها التي ولدت هذا الوضع المأسوي، وعلينا الانتظار الى ميلاد جيل يؤمن بوحدة ولو في المصالح بعد جيل فقد الأمل في كل وحدة حتى لو كان في قرار من جامعة الدول العربية. يقول و ينستون تشرشل " عندما لا يكون العدو بداخلنا، عندها لا يستطيع عدو الخارج ان يؤذينا"، وهذا حال امتنا الاذى آت من داخل جماجم بعض أبنائنا، فباتت صدور البقية مرمى لمدافع أعدائنا.


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية