جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 130 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نبيل عبد الرؤوف البطراوي:غزة تحدد المعالم
بتاريخ الأربعاء 27 أغسطس 2014 الموضوع: قضايا وآراء

غزة تحدد المعالم

 


غزة تحدد المعالم

 نبيل عبد الرؤوف البطراوي

غزة حددت المعالم حقا لشعبنا أن يحتفل ويخرج في الشوارع والميادين مهلا فرحا بهذا النصر العظيم ,نصر الارادة والعزيمة والتصميم ,نصر تحطيم النظريات التي اراد النظام العربي وقوى الشر العالمية ترسيخها في عقول وقلوب ابناء شعبنا وامتنا بأن هذا الكيان الصهيوني لا يقهر ,نصر تحطيم نظرية التوازن الاستراتيجي ,التي انفقت عليها انظمة العار مليارات الدولارات على شراء السلاح الذي كانت نهايته صدور ابناء امتنا العربية ,نعم لقد اثبتت المقاومة الفلسطينية وصمود شعبنا العظيم صدق المثل الشعبي بأن كف يواجه مخرز أن امتلك الكف الارادة والتصميم وأخذ على عاتقه وضع نهايات لمفهوم عدم القدرة على مواجهة هذا الكيان الغاصب ,أن حالة الصمود الاسطوري التي تحلت بها جماهير شعبنا من خلال احتضانها لأبنائهم المقاومين والمقاتلين والقابضين على السلاح والتضحية بالغالي والنفيس من اجل ان يخسأ العدو الصهيوني وامله في وضع شرخ بين الشعب ومقاومته املا خائبا فاشلا لا يمكن ان يتحقق لان شعبنا ينشد الحرية والتحرير والعيش بكرامة فوق هذه الارض . حقا لشعبنا ان ينتصر لأنه تمكن من نقل المعركة الى قلب الكيان الصهيوني ولم يعد في هذه المعركة العدو هو من يقرر ويفرض شروط الهزيمة على الجيوش والجماهير بل اليوم وبفعل المقاومة الباسلة هي من فرضت شروطها وهي من اصدرت تعليماتها للصهاينة بالعودة الى بيوتهم في مغتصبات غلاف غزة . حقا لشعبنا ان يحتفل بهذا النصر العظيم لأنه لم يعد وحده من يدفن الموتى ويضمد جراح الجرحى ,بل اصبح الصهاينة من الجنود يصارخون كالنعاج امام ضربات المقاومة ويطلقون النار على ارجلهم من اجل الهروب من المواجهة كما هرب الاف الصهاينة من مستوطناتهم ومدنهم وقراهم من ضربات المقاومة الباسلة . حقا لنا ان نحتفل بهذا النصر مقاومتنا تمكنت من تعطيل الحياة في دولة الكيان الصهيوني في مطار اللد وميناء حيفا وشلت الحياة بكل اشكالها في المدن والتجمعات الكبرى وكسرت ثقة المواطن الصهيوني بقيادته التي لم يعد يصدقها في نقل اخبار المعركة يتوجه لأعلام المقاومة لأخذ الحقائق والتعليمات . حقا لنا أن نحتفل بالنصر لان 51يوما من القتال والحرب المدمرة الشرسة التي استخدم الكيان الصهيوني كميات من السلاح المدمر القاتل ما يساوي ما استخدم في حروب تخوضها جيوش كبرى في مساحات كبرى ,ولكن غزة كان مكتوب على كل ذرة تراب قف ايها الصهيوني اليوم زمانك انتهي ومن هنا سنعيد الكرة الى فلسطين التي بات الحلم لدى اطفالنا بالعودة والتحرير قريب بعد ان تم اكتشاف هشاشة هذا الكيان وضعفه وان هزيمته ليس بالأمر الصعب بل لا يساوي بيت العنكبوت في داخله ودائما اللص يهرب حينما يرى صاحب البيت يتململ ,من هنا بدأت صحوة الانسان الفلسطيني وعدم النداء على الغير من العرب والمسلمين من اجل التحرير ليكون المثل ما حك جلدك الا ظفرك. حقا لنا ان نحتفل بالنصر لان اهداف العدو الصهيوني من هذه المعركة وكما حددها سحب سلاح المقاومة واعادة الانقسام وافشال حكومة الوحدة الوطنية ,فكانت النتيجة بأن اصبح الحفاظ على سلاح المقاومة مطلب وطني فلسطيني واصبحت حكومة الوفاق الوطني هي المعول عليها ان تقوم بالعمار من قبل المجتمع الدولي ,والانقسام بات من الماضي الذي لا يرغب احد من ابناء شعبنا النظر أليه لان وحدة الهدف والمصير التي جسدتها حرب غزة بين كل ابناء شعبنا في كل بقاع تواجده تقول بأن الخلاف الوحيد القائم مع العدو الصهيوني وأن الوحدة الوطنية والالتفاف حول الهدف من قبل الكل الوطني كفيل ان تصنع الانجازات ,وفلسطين ليست ملكا لاحد وقيادته ليست موروث مقتصر على فئة دون سواها ومؤسساته ليست حكرا على جماعة بعينها والشعب هو من يجب ان يقرر من خلال حياة ديمقراطية يستحقها شعب يضحي . أن النصر والهزيمة في ميدان المعركة لا تحسمها اعداد الشهداء والقتلى من الجانبين المتحاربين ولا تقرها كميات العتاد التي يمتلكها الجانبين ولكن من يقررها هي الارادة الصلبة والعزيمة الحرة والقدرة على الصمود وعدم الانحاء امام غطرسة وجبروت وهول النيران التي يقذفها العدو من اجل كسر ارادة الشعوب ,ولنا تجربة الشعب الفيتامي الذي ضحى بملونين انسان في حين ان امريكيا خسرت خمسين ألف جندي والشعب الجزائري الذي ضحى بمليون انسان في حرب التحرير والجيش الفرنس خسر عشرات الاف من القتلى وفي النهاية انتصرت ارادة الشعوب . أن النصر الحقيقي اليوم يجب ان يتجسد بشكل فعلي على ارض الواقع من خلال الكل الوطني من خلال خطة وطنية جامعة شاملة بالتفاف حول وحدتنا الوطنية والعمل بشكل متكامل وصادق على التخلص من اثار هذه الحرب المجرمة التي مارسها العدو الصهيوني على البشر والحجر بقصد تحطيم ارادة شعبنا الصامد من خلال اعادة الاعمار وتضميد الجراح لتعود الحياة الى مسارها الطبيعي من خلال تشكيل لجان وطنية جامعة وشاملة تشرف على كل متطلبات عودة الحياة الى طبيعتها بشفافية ومصداقية وتوازي بين الجميع ,من أجل اعادة اعداد مجتمع مقاوم قادر على خوض معركة التحرير القادمة ان لم يصحوا العالم ويعمل على ايجاد حلا عادلا وشاملا لقضية شعبنا التي باتت في ادراج المؤسسات الدولية اكثر من ستين عاما , فهل يصحو العالم ويعمل على فهم معالم الطريق نحو تحقيق الاستقرار في منطقتنا والعالم ؟؟؟ 27-8-2014 


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية