جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1118 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: ساهر الأقرع : أبو مازن .. أهلا وسهلا بك في غزة ... ولكن
بتاريخ الخميس 17 مارس 2011 الموضوع: قضايا وآراء

ساهر الأقرع : أبو مازن .. أهلا وسهلا بك في غزة ... ولكن

كتب : ساهر الأقرع



"نتقدم بكل فخر واعتزاز بالتحية إلى الرئيس محمود عباس ونعلن تأييدنا لكل ما جاء في خطابه في الجلسة الافتتاحية للمجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية ولمبادرته الشجاعة والعظيمة من أجل إنهاء الانقسام، وندعو حركة حماس إلى المبادرة بقبولها وعدم إضاعة هذه الفرصة التاريخية والتي ستؤدي لطي هذه الصفحة المأساوية في تاريخ شعبنا".



ساهر الأقرع : أبو مازن .. أهلا وسهلا بك في غزة ... ولكن

كتب : ساهر الأقرع


"نتقدم بكل فخر واعتزاز بالتحية إلى الرئيس محمود عباس ونعلن تأييدنا لكل ما جاء في خطابه في الجلسة الافتتاحية للمجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية ولمبادرته الشجاعة والعظيمة من أجل إنهاء الانقسام، وندعو حركة حماس إلى المبادرة بقبولها وعدم إضاعة هذه الفرصة التاريخية والتي ستؤدي لطي هذه الصفحة المأساوية في تاريخ شعبنا".


كما نبارك كل الجهود وكل المحاولات التي تؤدي إلى إعادة اللحمة والوحدة لصفوف شعبنا، و"نخص منها جهود شباب الوطن الذي خرج في أنحاء وطننا الحبيب بمسيرات وتظاهرات تنادي بإنهاء الانقسام والإصرار على الوحدة الوطنية، وذلك تأكيدا منا على ضرورة إعادة اللحمة والوحدة إلى صفوف شعبنا".

ونحن ولله الحمد ـ في نعمة نحسد عليها تستحق منا الشكر لا الكفر، هذا الوطن شعبه النزيه يكره الحمق ويرفض التعامل مع الحمقى ولا يحب التقليد الأعمى.

مجتمعنا مجتمع وفيٌ مترابط متآخ متحاب، طي صفحة الانقسام غايته ومطلب كل عاقل فيه، يحترم رئيسة وولي أمرة "ابو مازن" ويفديه بروحه، ويكن له كل حب وتقدير، ويحب وطنه ويهواه ويحافظ على أمنه واستقراره، يفتدي كل حبة رمل من ثرى أرضه الطاهرة.

شعب توحدت اللغة بينه وبين قيادته فكانت لغة الشكر والعرفان، لغة  أثلجت الصدور، وزادت تلاحمها وترابطها قوة فارتاح الضمير، لغة واحدة، وشكر متبادل، الشعب توأم للقيادة المتصل روحاً وجسداً، لا تستطيع قوة في الأرض التفريق بينهما، روح في جسد إن تحدثت القيادة لبّى الجسد بوفاء وإخلاص وانتماء وولاء، وإن تحدث الجسد كانت القيادة الأمل والرجاء.

شعب واع يدرك معنى إنهاء الانقسام، يعرف أنه أساس كل جهد تنموي، وهدف مرتقب لكل لكافة أطياف شعبنا باستثناء فئة.

نحن في وطن عظيم سنظل نهتف وبشدة، نحب والدنا "محمود عباس"، ونقدر كل خير ينهمر علينا من سحب اهتماماته التي لم يتركها حتى في أشد معاناته الصحية، شعب متيم بقائده وقائد يتفانى في خدمة أبناء شعبة، صور مدهشة لوفاء لم يسبق له مثيل.

سنوات الأمن ما قبل الأربع سنوات المنصرمة  .. نعمة كبرى من نعم الله  فعلى قدر عظم فضل الشكر عليها،  يكون عظم جرم الكفر بها. تصور لا ـ قدر الله ـ أنك تستيقظ فجأة وتفتح عينيك ـ هذا في حال كتبت لك النجاة ـ لتجد حياة اللحظة الفائتة أصبحت أثراً بعد عين، ولتجد العشرات بقايا وأشلاء كانت خلال أربعة سنوات واقعا وعالما حيا وحياة، وبين طرفة عين وانتباه تحولت لدمار أشبه بيوم من أيام القيامة.

زلزال اليابان كان أمراً من الله وإرادة خالق، ولم يكن فعلاً بشرياً إلاّ في حالة الكفر بالنعمة والنكران والجحود.


لننظر لمن حُرم هذه النعمة ولنتعظ ولنتذكر قول الله تعالى "ولئن شكرتم لأزيدنكم ولأن كفرتم إن عذابي لشديد". اللهم أبعد عنا الفتن ما ظهر منها وما بطن، أنت السميع العليم. اللهم وفق رئيسنا وولي أمرنا "ابو مازن"، بإنهاء الانقسام ووحد صفوفنا وأجمع كلمتنا على الحق يا رب العالمين.     


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية