جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1225 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: حازم عبد الله سلامة أبو المعتصم: غزة تحتاج إلي من يأتيها بحلول لقضاياها
بتاريخ الأحد 09 فبراير 2014 الموضوع: قضايا وآراء

 
 غزة تحتاج إلي من يأتيها بحلول لقضاياها
 


 
 غزة تحتاج إلي من يأتيها بحلول لقضاياها
كتب : حازم عبد الله سلامة " أبو المعتصم "

غزة ليس مكان للسياحة والترفيه للوفود الزائرة ، غزة بحاجة لمن يمد لها يد العون وينهي آلامها ومعاناة أبناؤها ، غزة لها استحقاقات وقضايا شائكة بحاجة لحلول ، غزة تحتاج إلي من يأتيها بحلول لقضاياها ، فأيها الزائرون انزلوا من مواكبكم إلي شوارع غزة ومخيماتها ، إلي أهالي الشهداء والجرحى والأسري ، إلي أصحاب المعاناة ، اتركوا الفنادق والبرستيج والجلسات الهادئة في فنادق غزة ، فصوت ضجيج آلام غزة يعلو ويعلو فهل تسمعون ؟؟؟ 

شتان بين من يأتي ليقدم الخدمات لغزة وبين من يأتي مكلفا بمهمة بهدف زيادة آلام غزة وزيادة جرح فتح والتشتيت والانقسام والإقصاء والتصنيفات داخل حركة فتح ، فلا يعقل أن من هم سبب في حالة الترهل والانقسام داخل فتح ، أن يأتوا كمنقذين لها !!! فكيف بمن اتهم غزة وتهجم عليها وأساء لها بان يأتي اليوم لغزة مدعيا زورا وبهتانا انه يهدف لإنقاذها ؟؟؟ 

التقليد صعب يا هؤلاء ،،، فالاستقبال الجماهيري الكبير للأخ النائب ماجد أبو شمالة صعب جدا أن يتكرر مع غيره ، فانتم جئتم لغزة وعدتم أكثر من مرة دون أن يشعر بكم أحدا ، ولن تكن هذه المرة مختلفة عن سابقاتها ، فستتنقلون بين فنادق غزة ، فترة نقاهة وتتلذذون بمأكولات غزة وأسماكها والرز بالجمبري وتنتهي زيارتكم دون شيء ، سوي زيادة الإقصاء والتدمير لحركة فتح ، 

غزة لن ترحب بمن كان سببا رئيسيا بآلامها ومعاناتها ، فأهالي شهداء حرب 2008 و2012 ، وفرسان تفريغات 2005 ، وموظفي شركة البحر ، والبطالة الدائمة ، واستحقاقات الموظفين ، وخريجي الجامعات ، والعمال ، وآلاف الأُسر المكلومة لن يغفروا لكم تهاونكم واستخفافكم وجحودكم لحقوقهم والتخلي عنهم ، 

فتح بغزة تحتاج للوحدة وإنهاء الخلافات وتوحيد ولملمة الصفوف ، فلسنا بحاجة إلي اصفافات واقصاءات وشرذمة وتقسيم ، فيكفي فتح ما بها ، فوحدة فتح مطلب وطني أصيل ، فوحدة فتح تؤدي إلي وحدة الوطن ، وفتح قوية تعني قوة للوطن وحماية للمشروع الوطني ، 

فالتصريحات العبثية الهادفة لشق الصف الفتحاوي وإرسال رسائل مفخخة عبر تصريحات مغرضة ما هي إلا استمرارا للمؤامرة وتدمير ما تبقي من فتح بغزة ، فهذه الجماهير التي خرجت يوم الرابع من يناير لتجدد العهد للفتح في ذكري انطلاقتها السابعة والأربعون تحتاج إلي قيادة أفضل تكن بمستوي عشقها للفتح ووفاؤها للوطن ، 
فكفي عبثا واستهتارا بجماهير فتح ، ولتحتكموا لهذه الجماهير ، فالجماهير ستحاسب كل من أساء لها وساهم بمعاناتها وآلامها ، فيكفي ، فالوطن اكبر من الجميع ، وفتح بحاجة للجميع ، 
والله الموفق والمستعان ، 
hazemslama@gmail.com
مع تحيات أخوكم / حازم عبد الله سلامة " أبو المعتصم "


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية