جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1116 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: خالد عزالدين : لسان حال الجزائر: يا إخوتنا في فلسطين توحدوا
بتاريخ الأحد 19 يناير 2014 الموضوع: قضايا وآراء


لسان حال الجزائر: يا إخوتنا في فلسطين توحدوا
بقلم : خالد عزالدين
مرة أخرى نتطلع اليكم من جزائر الشهداء والثورة والوحدة والتجربة الخلاقة في قهر العدو واستعادة الاستقلال الوطني بعد مائة و اثنين و ثلاثين عاما من سنوات الاحتلال البغيض.


لسان حال الجزائر: يا إخوتنا في فلسطين توحدوا
السبت, ١٨ يناير ٢٠١٤ - ٢:٠٤ مساءً
بقلم : خالد عزالدين
مرة أخرى نتطلع اليكم من جزائر الشهداء والثورة والوحدة والتجربة الخلاقة في قهر العدو واستعادة الاستقلال الوطني بعد مائة و اثنين و ثلاثين عاما من سنوات الاحتلال البغيض.
نناشدكم بأقلامنا وقلوبنا وعقولنا في لحظة الحكمة والتفكير بتقرير المصير باسم شعبنا وطموحه الذي لا ينثني في الوقوف مع فلسطين " ظالمة أو مظلومة" .
من الجزائر، نشد الرحال الى الاقصى وبيت لحم وغزة الشهداء ولأرض البطولة والفداء نناشدكم ونبوس الارض التي أعطت القسام والحسيني وأبا عمار واحمد ياسين و فتحى الشقاقي وجورج حبش ومئات الالوف من الشهداء البررة والملايين التي مزقها الاحتلال وغيب أبطالها في الاسر وضيع أجيالا منها في الشتات والمنافي.
نناشدكم من الجزائر عبر القدس الى القاهرة. الالتزام بصوت الحكمة والتعقل والتمعن والاستفادة من درس الجزائر التي أسهمت في كل محطات النضال الفلسطيني بدروس الخبرة والفعالية في استلهام النصر، من درس المقاومة الجزائرية ووحدة قيادتها التاريخية التي أنجزت الانتصار ونيل الاستقلال وطرد الغزاة منها، من خلال وحدة أدوات النضال الوطني جبهة وجيشا للتحرير أداة ضامنة لنيل النصر مهما كانت قدرة العدو ومهما غلت التضحيات.

ومن خلال خبرتها التاريخية، ظلت الجزائر العاصمة العربية، التي عرفت كيف توحد فصائل العمل الوطني الفلسطيني تاريخيا، وعلى أرضها تعلم وتكون الآلاف من كوادرها وطلابها ومقاتليها. ومن هنا من أرض الجزائر أيضا شهد وسمع العالم إعلان الدولة الفلسطينية. ولكل هذا الحضور الجزائري يفرض علينا أن نتذكركم ونذكركم ونطالبكم، ولن نرحم يوما من يصم آذانه عن سماع ندائنا الصادق من أجل وحدة فلسطين أرضا وفصائل وسلطات.
من هنا كان صوت القائد الراحل ياسر عرفات يُكرر في كل فقرة من فقرات خطابه " ان القدس عاصمة الدولة الفلسطينية"، وكنا هنا ، ولا زلنا نردد له صداها " لبيك ياقدس" " " القدس عاصمتنا جميعا"، وان الجهد والنضال الفلسطيني الموحد بحركة تحرر وطني موحدة وفاعلة، هو الطريق المضمون للوصول الى القدس والى استعادة سلطة الشعب الفلسطيني على أرضه، وليس الى سلطة الفصائل على مقاعد وزراء الحكومات او المجالس الوطنية او التشريعية او التنفيذية. وهي كلها زائلة عند لحظة النصر الحقيقي.
يدرك كل اخوتنا في فلسطين أن لا سلطة في غزة أو رام الله طالما بقيت سلطة المحتل جاثمة على صدور الجميع، لذا لا يسعنا اليوم الا أن نصرخ كفى تمزقا واستدارة لمسار التاريخ والتحرير. نقولها صادقة لكل من يقف في وجه وحدة الشعب الفلسطيني ونؤكد أن لا مرجعية لهذا الشعب الا كفاحه البطولي الدامي الذي زكته الحياة بتضحيات شهدائه البررة.
أيها الاخوة الفسطينيون: العدو ينجز بناء مخططاته على الارض، ويستكمل تهويد القدس ويقسم فلسطين التاريخية الى كانتونات التجزئة والمفرد، ويتمادى في تنفيذ مشاريع التقسيم ، ويصنف أبناءكم بالانتساب الى ضفات غربية وغزوات وعرب وأغراب. وانتم تتحادثون على هامش القضية المركزية مرة وتتصارعون مرات، فلا سبيل والله لكم ، الا دفن كل السلطات الوهمية التي يظنها البعض كفيلة بإبقائه على كرسي أو ميزانية للجوع والجهل والمرض الذي يفتك بجماهيرنا الصابرة في الضفة والقطاع ومخيمات العودة والشتات.
صبرا لك ياقدس ها نحن قادمون. ومن خلال هذا الصراع الذي لم يعد مقبولا منا جميعا علينا الخروج من تيه الانقسام لكي لا نصير كيهود التاريخ ملعونين الى يوم يبعثون.
نناشدكم، ونشد على ايديكم أن تتجاوزوا اليوم عقدة الفشل في إتمام الوحدة والتوحيد والانطلاق من لحظة تاريخية متجددة لا تنتظر أحدا دون غيره. فكلكم مناضلون أشداء وصادقون من أجل تحرير وطنكم شريطة أن تستوعبوا درس الوحدة ، بلا تهاون ولا تراجع عن المبادئ والقيم الوطنية لشعبكم ، وبلا تخوين لأحد على حساب تزكية الآخر طالما ظل التعسف الاسرائيلي يتجاوز باحتلاله وممارساته كل المحرمات.
عدوكم وعدونا يتوحد بيمينه ويساره، ويجمع من حوله العالم بيهوده ومسيحييه، ووحدة الموقف الاسرائيلي وصلافته باتت ضدنا جميعا وتستفزنا في المحافل الدولية حتى صار خطا احمرا فلنتجاوزه براية فلسطين الموحدة .
اخرجوا من طاولات الحوار باتفاق في القاهرة من أجل شعبكم و أرضكم الطيبة و الصابرة التي ولدت منها حركات فتح وحماس والجهاد والشعبية والنضال والتحرير والعربية والديمقراطية وغيرها من تلك المنظمات التي ولدت من رحم الارض الفلسطينية . استجيبوا لنداء الجزائر الصادق معكم أبدا:

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية