جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 302 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: منير سعدي : بين غربة هنا ... و غربة المسافات ... !
كتبت بواسطة زائر في الأثنين 07 مارس 2011
الموضوع: قضايا وآراء

" بين غربة هنا ... وغربة المسافات ... ! "


 منير سعدي

 يومٌ كئيبٌ سيءٌ ...
 وربما العكس لا يعرفُ ! بعثرَ فيه كلّ الأوراق ... كلّ التحفظّات التي كانت تعجّ برأسه ... لعن صمتَهُ وأطلَقَ العنان لصراخهِ بكلمات ثائرة لم يكن يهمّه إن كانت جارحة أو لا ! كان المهم عنده أن يفْرغ ذاك الكمّ الهائل من الآلامْ والتساؤلات التي عذّبته طويلاً ... !اليوم أحسسَ بإحباط شديد وشعور سيء 


" بين غربة هنا ... وغربة المسافات ... ! "

 منير سعدي

 يومٌ كئيبٌ سيءٌ ...
 وربما العكس لا يعرفُ ! بعثرَ فيه كلّ الأوراق ... كلّ التحفظّات التي كانت تعجّ برأسه ... لعن صمتَهُ وأطلَقَ العنان لصراخهِ بكلمات ثائرة لم يكن يهمّه إن كانت جارحة أو لا ! كان المهم عنده أن يفْرغ ذاك الكمّ الهائل من الآلامْ والتساؤلات التي عذّبته طويلاً ... !اليوم أحسسَ بإحباط شديد وشعور سيء لم يُصبه من قبل ، أحسَّ بموته .. شعرَ بكلّ أنواع الأحاسيس المؤلمة والقاتلة ! سببُ كلّ ما حدثَ أنه لا يجد من حوله من يتفهّم حالته ... من يعي سبب تجهّمهِ ويعي سبب غياب ابتسامته ... وسبب علامات المعاناة والآلام التي تتبعثر على تقاسيم وجهه ! ، أشعلَ هذا السبب فتيل الثورة التي كانت تتخبّط بداخله لتخرجَ وتُفسّرَ كلّ الألغاز التي كانت تظهر على وجهه وتصرّفاتهِ ! الفرق بينه وبين المجانين المرضى نفسيـاً أنه كان يعي الأسباب التي أوصلته إلى هذه الحالة ويعرف من همْ سبب في ذلك ! ، يعرف أنه يحتاج إلى الكثير من التغيير في حياته ليكون على مايرام ! ، الفرق بينه وبين المرضى الحقيقيين أنه يعرف ما يصيبه ومن حوله لا يعرفون .. والمرضى الحقيقيون لا يعرفون طبيعة مرضهم وغيرهم يعرفون ! تيقّنَ جيداً اليوم أنّ عدم إحساس من حوله به وجهلهم بألمه ومشاكله وعدم مساندتهم له ومشاطرتهم أحزانه أشعره بالغربة .. الغربة القاتلة حتى وهو بين أهله وأصدقائه وزملائه ! ، تيقّنَ أنّ أصعب أنواع الغربة هي تلك التي تنتاب الإنسان وهو بين أهله وكلّ من يحيط بـه ... ! أنّها أسوأ أنواع الغربة وما أرحم غربة المسافات ولو كانت بآلاف آلاف الكيلومترات ! ، تيقّنَ اليوم أن الإنسان بدون وعي وبدون إحساس بمن يحيطون به .. أن الإنسان الي يعيشُ لنفسه هو تافهٌ لا يستحقُّ لقب إنسان ! إنّه مجرّد من إنسانيته .. من روحه فهو كالجسد بلا روح .. وقد تكون للصخور معنى وقيمة أفضل منه بمليون مرّة ! وتيقّنَ اليوم أكثر من أيّ وقتٍ مضى أنّ الإنسان الذي يعيش بلا أثر إنسان مسكين .. مريض في إنسانيته .. موته فعلاً مأساة حقيقية لأنذ حياته كانت بلا معنى ! ... تنهّد وكتبَ : " تبّـاً لحياة بلا روح .. لحياة بلا أثر .. تبّـاً لإنسان بلا إحساس بلا شرفْ ... بلا غاية له ولمن حوله ... تبّـاً لكلّ من يعيش لنفسه فقط ... تبّـاً لكم عكّرتمْ صفو حياتنا وأفقدتموها طعمها وغايتها ... ! " منير سعدي

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية