جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 401 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: مـنـار مـهـدي : دحلان مفاوضات عريقات للمُقاولة
بتاريخ الأحد 06 أكتوبر 2013 الموضوع: قضايا وآراء

دحلان مفاوضات عريقات للمُقاولة 


محمد دحلان القيادي الفلسطيني في إجابته على الأسئلة التي وجهها إليه مئات الفلسطينيين على  صفحة الفيس بوك الرسمية، في كلام مسؤول وواضح حول اتفاقية أوسلو والمفاوضات مع إسرائيل من عبر فيديو على صفحته


 دحلان مفاوضات عريقات للمُقاولة 


محمد دحلان القيادي الفلسطيني في إجابته على الأسئلة التي وجهها إليه مئات الفلسطينيين على  صفحة الفيس بوك الرسمية، في كلام مسؤول وواضح حول اتفاقية أوسلو والمفاوضات مع إسرائيل من عبر فيديو على صفحته, يُعلن أن أوسلو قد انتهت من خلال ممارسات إسرائيل، بتهويد القدس، وزرع المستوطنات في كل مكان، وبدأت منذ أن حوصر الرئيس ياسر عرفات في عام 2001 و2002، سقطت منذ اليوم الذي استخدمت فيه طائراتها لقصف مقراتنا في غزة وتدمير كل المؤسسة الأمنية لصالح حماس، سقطت منذ قصف سجن نابلس وقتلت فيه مواطنين فلسطينيين، وعندما اقتحمت بيوت الفلسطينيين، ومنذ أن تجرأت واقتحمت حدودنا في رام الله لتعتقل فلسطينيين، وبالتالي أوسلو كانت مدتها خمس سنوات، للتجريب وبعدها ننتقل للحل النهائي، لكن إسرائيل أرادت أن تحول الاتفاق الانتقالي إلى اتفاق دائم، وللأسف القيادة الفلسطينية حتى هذه اللحظة لا تصارح الشعب بالحقيقة، وهي أن أوسلو قد انتهت, وليس لها وجود على الأرض, وفي المفاوضات التي تجري حاليا، فأنا أعرف الدكتور صائب عريقات جيدًا وكذلك أبو مازن، فهما ملوك المفاوضات وهذا ليس عيبًا، لكن العيب أن تستمر طبقًا للشروط التي تضعها إسرائيل أو أن تسير على غير إرادة من يشارك فيها، ويكرر شروطه فيها علنا، فقد استمعنا إلى عريقات وأبو مازن عشرات المرات، فقد تحول عريقات للأسف إلى مُقاول مفاوضات، وين ما يكون في مفاوضات يروح وبعدين يفكر في النتائج, ولذلك يجب أن تعود الأمور لنصابها، وأنا هنا لا ألوم الذين يتمسكون في أوسلو، بل أيضا حركة حماس مارست نفس الممارسة على استحياء، فإسرائيل فوضت الأمن داخل الضفة بالمناطق المأهولة إلى سلطة الضفة، وفوضت مسئولية الأمن في القطاع إلى حماس، بل فوضتها بقمع أي فصيل فلسطيني يطلق صواريخ على إسرائيل, ولذلك كل هذا المفهوم للسلطة في الضفة الغربية وقطاع غزة وهمية، ولا يجب أن نبقى مستقبلين للحفاظ على مصالح ضيقة، فالمصالح الوطنية غابت عن الحالتين.


وهنا لا نجد غير أن نقول لفريق التفاوض الفلسطيني بطعم عريقات" كل الشكر والامتنان والتقدير لهذا الانجاز التاريخي والعظيم  الذي حصل في نيويورك.. من تسريع المفاوضات.. وزيادة الدور الأمريكي لمحاولة المساعدة لتسهيل مهمة تحقيق إنجاز سرعة التفاوض, بحيث باتت هذه القيادة تحاول تحقيق هذا المشروع التي يُشكل لها طوق النجاة والحماية في البقاء في سلطة نوعا ما يمكن وصفها بأنها سلطة وليس مؤسسات دولة وسيادة, والسلام الحقيقي والعادل ليس مع بناء المستوطنات.. لاَن السلام والاستيطان لا يلتقيان أبدًا، كما أن السلام هو الذي يحقق الأمن وليس أي شيء آخر غير سلام استرداد الحقوق وبناء الدولة الفلسطينية الحقيقية وعاصمتها القدس الشرقية.


ومن الواضح أيضًا لم تأتي الفرصة المناسبة أكثر من اليوم للتخلص من اتفاقية أوسلو وما ترتب عليها من اتفاقيات أخرى, وسيما إن استمرار السلطة في الضفة الغربية, كسلطة دائمة في ظل الاحتلال والانقسام الفلسطيني والقدس التي يجري سلخها بشكل كلي عن الضفة الغربية امتدادًا لقرار إسرائيل بضمها منذ عام 1967، وفي نفس الوقت  تمارس واجبات السلطة المستقلة مع المبالغة في وظائفها الأمنية، يعني الفشل في القدرة على تحول السلطة الى دولة كما كان مفترضًا مع نهاية المرحلة الانتقالية، ما سيمثل هذا الاستمرار لها, فشلاً لـ منظمة التحرير الفلسطينية ولدورها النضالي والتاريخي بوصفها المرجعية لهذه السلطة.


وهنا نضع سؤال أمام المستقبل الفلسطيني حول: ما هي الخطوات المطلوبة التي يمكن لها أن تعالج هذا الواقع المؤلم وطنيًا للكل الفلسطيني..؟؟


ملاحظة: يا دكتور المفاوضات "صائب" شو أخبار الحدود ومستقبل المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية ووضع القدس ومصير اللاجئين الفلسطينيين مع كيري وتسيبي ليفني ومعك.    
 

بقلم: أ. مـنـار مـهـدي

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.24 ثانية