جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 91 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نبيل عبد الرؤوف البطراوي : لكي لا نغرق
بتاريخ الأحد 28 يوليو 2013 الموضوع: قضايا وآراء

لكي لا نغرق

                      لكي لا نغرق تمر منطقتنا العربية بشكل عام ومنطقة ما يسمى بالربيع العربي بمرحلة مخاض وصحوة جماهيرية من اجل إعادة تصحيح مسار تلك الثورات الجماهيرية


لكي لا نغرق

                      لكي لا نغرق تمر منطقتنا العربية بشكل عام ومنطقة ما يسمى بالربيع العربي بمرحلة مخاض وصحوة جماهيرية من اجل إعادة تصحيح مسار تلك الثورات الجماهيرية التي عمت الساحات العربية ومازالت بعض الساحات تبحث عن ضالتها ,نتيجة سوء التقدير والفهم الجيد للأهداف التي خرجت الجماهير العربية متمردة وثائرة على أنظمة والتي كانت تنحصر في الغالب في بعض الشعارات البسيطة التي تنم عن الحاجيات التي انطلقت الجماهير العربية لتحقيقها وهي (كرامة,عيش ,حرية)فلم تخرج تلك الجماهير من أجل استبدال حاكم بأخر أو مجموعة بمجموعة ,ولم تخرج من أجل استبدال شعارات بشعارات ,ولا من أجل الاستماع إلى أحاديث وحكاوي  تضفي القدسية على تلك الطبقة الحاكمة الجديدة وكأنها أنزلت على خلق الله من السماء وعليهم السمع والطاعة ,والقبول بكل تلك الخزعبلات التي يرددها بعض المأجورين الدجالين كالذي يتحدث –بأن سيدنا جبريل يصلي في رابعة العدوية –والرسول يقدم الرئيس مرسي ليؤمه في الصلاة ,وكثيرة تلك الأهاريج التي تساق في هذا المجال وكأننا في البازار الأفغاني نعود مرة أخرى حينما أراد البعض أن يسوق لنا تجار الحشيش والأفيون بأنهم من سيعيد للأمة عزتها . حقيقة يجب أن يقف الجميع اليوم أمامها بكل صمت وإمعان لان ما يحدث في الدول العربية هو شأن داخلي بامتياز ,نعم نتمنى الاستقرار والسكينة والطمأنينة لكل الدول العربية ,وندعو لهم بالوحدة والألفة والاستقرار ,لكي لا يحاسب شعبنا على هذه المواقف التي قد يتخذها البعض دون أن يأخذ بعين الاعتبار مصالح الضيوف المقيمين منذ زمن النكبة إلى اليوم في هذه الدول باستقرار ,ومازالت تجربة الكويت شاخصة أمام عيون الجميع فهل شعبنا بحاجة إلى تكرار تلك المصائب؟ من هنا يجب على جميع القوى الفصائل الفلسطينية التأكيد والتذكر على الدوام بأنها جزءا لا يتجزأ من الحركة الوطنية الفلسطينية والتي تهدف إلى تحرير الأرض الفلسطينية وإقامة الدولة الفلسطينية وفق رؤية وطنية فلسطينية بحته لا وفق اطر ومنظمات وتجمعات دولية أين كانت شعارات تلك التجمعات وأهدافها ,فلا يعقل أن يحمل شعب يئن تحت الاحتلال من 65عاما أن يتحمل أوزار أمة مازالت تبحث عن ذاتها بين أوراق التاريخ ,وترفع الشعارات أكثر من الأفعال ,ونمت وترعرعت في ظلال قوى الاستعمار وفي أحضان وأقبية أنظمة قمعية دكتاتورية تمكنت من التعايش معه إلى حد انه حينما أسقطت الجماهير تلك الأنظمة تمكنت من الانقضاض على السلطة وعملت على إعادة استنساخ تلك التجارب العقيمة من الحكم ,فلم تؤمن بالشراكة مع من ساهموا وعملوا وضحوا من اجل إسقاط الأنظمة الدكتاتورية .لا وأخذ البعض التصوير والتخيل ومحاولة إضفاء صبغة دينية سماوية على هذا الحكم وكأنه يوجد تواصل بينه وبين الخالق ,ووصف كل من يعارض او يرفض تلك الشخصيات والأنظمة بأنه معادي للدين ,فهل يجوز هذا ,هل يعقل الدعوة لجماهير العرب والمسلمين في كل أرجاء الأرض للجهاد في سوريا ومصر وغيرها من الدول في حين أن الأقصى أسير لم تخرج من أجله تلك الدعوات ولم تسلح قطر تلك القوات . في ظل هذا الهراء وهذه البعثرة وهذا التدليس والتضليل يجب علينا نحن كأبناء قضية وطنية أن نوقف كل مظاهر المناصرة لهذا الطرف أو ذالك,وتوقيف كل وسائل مخاطبة وتجمع الجماهير من أجل دعم فريق على أخر ,لان كل أبناء مصر هم أعزاء على شعبنا ,ومصر بكل ساحاتها وميادينها عزيزة علينا ,وشعب مصر وجيشها هو سند لشعبنا ,فلا يعقل أن نحلل لأنفسنا آليات لتعامل مع من يحاول أن يخرج على السلطة القائمة ونحرم على الآخرين استخدام تلك الآليات وتسخر كل أدواتنا لمحاربته ونظهر وكأننا جزءا من المعركة . وهنا وكي لا تضيع قضيتنا أكثر مما هي فيه من حالة ضياع وجب على كل القوى الفلسطينية السماع لصوت العقل والشعب هذا الصوت المنادي بالوحدة وإعادة توحيد الوطن ونظامه السياسي وفق البرامج والآليات المتفق عليها بحيث لا يخرج أحدا من هذه الوحدة غالب أو مغلوب ,لان الوطن بحاجة إلى كل أبناءه وطاقاته  . أن الطريق اليوم ممهدة من أجل تحقيق الوحدة والتلاحم بين شقي الوطن ,فحكومة الحمد الله مستقيلة وجاهزة,,والسجل الانتخابي جاهز,والدعوة إلى تنفيذ الاتفاقات موجودة ويرددها الجميع صباحا ومساءا ,وغزة وحركة حماس بحاجة إلى غطاء وطني لكي تحميها من تلك الملاسنات ,والتي يعمل البعض على تصوير غزة وكأنها من يحرك العالم ويخرب ويدمر ويفتح ويغلق في بلد فيه 100مليون إنسان . وأخيرا يجب أن يعي الجميع بأن البوابة الوطنية هي الوحيدة القادرة على تقديم أي حزب أو فصيل أو قوى إلى العالم ,لا البوابة الحزبية أيَن كانت أإمداداته,وأن الشراكة الوطنية هي الكفيلة باستمرار الرضي الشعبي عن نظام الحكم ,وهي القادرة على ترويض الجماهير العربية وتهيئتها  لكي تتمكن من تجرع الديمقراطية بشكل سلس ومنطقي وعقلاني ,ولكي لا نكون بحاجة إلى هبات جماهيرية ويخرج البعض ,ليحرم هذا ,أو نغرق من جديد في مسلسل ............. نبيل عبد الرؤوف البطراوي 28/7/2013


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية